كيف أحلل شخصيتي عن طريق الأسئلة

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٥٢ ، ٢٨ مارس ٢٠١٨
كيف أحلل شخصيتي عن طريق الأسئلة

الشخصيّة

تُعدّ الشخصيّة أحد موضوعات عِلم النفس الساحرة، التي عرّفها علماء النفس بطُرق مختلفة نتيجةً لوجود المتغيرات التي تؤثر في تطورها، فعُرِّفت الشخصيّة بأنّها منبه أو باعث اجتماعي، وذلك من حيث القيمة، كما عُرِّفت بأنّها تنظيم تكاملي لجميع خصائص الفرد العامة، التي تظهر بشكل واضح ومتميّز لدى الآخرين.[١]


تحليل الشخصيّة عن طريق الأسئلة

توجد العديد من الاختبارات التي تساعد على تحليل الشخصيّة عن طريق الأسئلة، لكن يُعدّ اختبار الدكتور فيل أحد أشهر تلك الاختبارات، حتى إنّه حقق نتيجة 53 نقطة في هذا الاختبار، لكن تجب معرفة عدة نقاط قبل الإجابة عن أسئلة هذا الاختبار، وهي كما يأتي:[٢]

  • عدم الشعور بالحساسية اتجاه بعض الأسئلة.
  • يجب أن تكون الإجابات عن الشخصيّة الحاليّة للإنسان، وليست عن الشخصيّة السابقة.
  • هذا اختبار حقيقي، تستخدمه الكثير من الشركات العالميّة وإدارات شؤون الأفراد لتحليل شخصيات موظفيها.


أسئلة الاختبار

يتكوّن هذا الاختبار من عشر أسئلة، تتمّ الإجابة عليها وتدوين علامة الإجابة أمام كلّ سؤال، ومن ثمّ جمع النقاط عند الانتهاء من الاختبار:[٢]


السؤال الأول: في أي وقت تحسّ بأنك في أفضل حالاتك؟

  • (أ) في الصباح الباكر.
  • (ب) في الظهيرة وبداية المساء.


السؤال الثاني: كيف تكون طريقتك المعتادة في السير على القدمين؟

  • (أ) بشكل سريع وخطوات طويلة.
  • (ب) بشكل سريع وخطوات قصيرة.
  • (ج) بسرعة قليلة مع رفع الرأس، والنظر إلى وجوه الناس.
  • (د) بسرعة قليلة مع طأطأة الرأس نحو الأسفل.
  • (هـ) بشكل بطيء جداً.


السؤال الثالث: عند التحدث مع الآخرين، فعادةً ما:

  • (أ) تقف طاوي اليدين.
  • (ب) تقف واليدان مكتوفتان.
  • (ج) تقف مع وضع اليدين على منطقة الخصر أو الورك، أو داخل الجَيب.
  • (د) لمس الشخص المُخاطَب، أو دفعه.
  • (هـ) تحريك اليدين على عدد من أجزاء جسمك، مثل: لمس الذقن، أو الأذنين، أو البطن، أو الشعر.


السؤال الرابع: عندما ترغب بالاسترخاء، فستكون طريقة الجلوس:

  • (أ) الجلوس مع ثني الركبتين جنباً إلى جنب.
  • (ب) الجلوس مع تقاطع القدمين؛ إحداهما فوق الأخرى.
  • (ج) الجلوس مع مدّ الرجلين بشكل مستقيم.
  • (د) الجلوس مع ثني رجل واحدة تحتك.


السؤال الخامس: عند سماع شيء مُسلٍّ، فإنّ طريقة الضحك تكون:

  • (أ) ضحكة مُجلّية وممتنّة.
  • (ب) ضحكة ولكن ليست بصوت مرتفع.
  • (ج) ضحكة هادئة بينك وبين نفسك.
  • (د) ضحكة خجولة.


السؤال السادس: عند الدخول إلى حفلة اجتماعيّة، فإن طريقة الدخول تكون :

  • (أ) بشكل صاخب للفت أنظار الآخرين.
  • (ب) بشكل هادئ، مع الالتفات للبحث عن شخص تعرفه.
  • (ج) بشكل هادئ، مع محاولة عدم لفت أنظار الآخرين.


السؤال السابع: عند مقاطعة الآخرين للعمل أثناء حالة التركيز الشديد، فسوف تكون ردة الفعل:

  • (أ) الترحاب بالمقاطعة من أجل أخذ قسط من الراحة.
  • (ب) الشعور بالغيظ الشديد.
  • (ج) الشعور بحالة متفاوتة ما بين الحالتين السابقتين.


السؤال الثامن: اللون المُفضّل هو:

  • (أ) اللون أحمر، أو البرتقالي.
  • (ب) اللون الأسود.
  • (ج) اللون الأصفر، أو الأزرق الفاتح.
  • (د) اللون أخضر.
  • (هـ) اللون الأزرق الغامق، أو الأرجواني.
  • (و) اللون الأبيض.
  • (ي) اللون البُني، أو الرمادي.


السؤال التاسع: عند النوم على السرير أثناء فترة استعدادك للنوم، فإن طريقة الاستلقاء تكون:

  • (أ) التمدد على الظهر.
  • (ب) الانكفاء على البطن والوجه باتجاه الأرض.
  • (ج) الاستلقاء على أحد الجانببن مع انحناء بسيط.
  • (د) وضع الرأس على إحدى اليدين.
  • (هـ) إخفاء الرأس أسفل الغِطاء.


السؤال العاشر: الحلم الذي يتكرّر معك، يكون حول:

  • (أ) السقوط من مكان مرتفع.
  • (ب) القتال أو المقاومة.
  • (ج) البحث عن شيء، أو شخص.
  • (د) الطيران، أو الطفو على الماء.
  • (هـ) عدم الحلم بشيء عند النوم غالباً.


علامات الإجابات

الآن ستحوّل النتائج التي حصلت عليها إلى أرقام، فمقابل كلّ إجابة سجلت الحرف الموجود في بداية خيارك، وستحوّل هذه الأحرف إلى أرقام:[٢]

عنوان العمود أ ب ج د هــ و ي
السؤال الأول 2 4 -- -- -- -- --
السؤال الثاني 6 4 7 2 1 -- --
السؤال الثالث 4 2 5 7 6 -- --
السؤال الرابع 4 6 2 1 -- -- --
السؤال الخامس 6 4 3 5 2 -- --
السؤال السادس 6 4 2 -- -- -- --
السؤال السابع 6 2 4 -- -- -- --
السؤال الثامن 6 7 5 4 3 2 1
السؤال التاسع 7 6 4 2 1 -- --
السؤال العاشر 4 2 3 5 6 1 --


تحليل النتائج

يتمّ جمع كافة النقاط من أجل الحصول على المجموع النهائي، ومقارنته مع الفئة المناسبة، كما يأتي:[٢]

  • أكثر من 60 نقطةً : تُقسَم هذه الشخصيّة إلى قسمين؛ فالبعض يراها شخصيّةً مُعتدّةً بذاتها ومستبدّةً، في حين يراها آخرون بأنّها شخصيّة مثيرة للإعجاب، ويرونها قدوةً ليقتدوا بها ويكونوا مثلها، إلا أنها شخصيّة ليست محل ثقة، حيث يتردّد العديد من الأشخاص في الارتباط بها بشكل جدّي وعميق.
  • تتراوح العلامات بين 51-60 نقطةً: يراها البعض شخصيّةً قياديّةً بالفطرة، وتتّخذ القرارات بشكل سريع وإن كانت غير صحيحة، وهي شخصيّة جريئة ومغامرة، ترغب بتجربة أي أمر ولو مرّةً واحدةً، تستمع بالمغامرات، ويستمتع الآخرون بصحبتها لأنها شخصيّة مصحوبة بالإثارة.
  • تتراوح العلامات بين 41-50 نقطةً: شخصيّة حيويّة، وفاتنة، ومُفعَمة بالنشاط، وهي شخصيّة ممتعة ومشوّقة، تحب لفت الانتباه دائماً ولكن بشكل متّزن، كما أنها شخصيّة تساعد الناس وتبهجهم دائماً، وقد يرى الآخرون أنّ هذه الشخصيّة لطيفة، ومتسامحة، وتراعي مشاعر الآخرين.
  • تتراوح العلامات بين 31-40 نقطةً: شخصيّة حسّاسة، وحذِرة، ودقيقة في عملها، يراها الآخرون بأنّها شخصيّة موهوبة، وذكيّة، ومتواضعة، ونابغة، لا تستطيع تكوين الصداقات بسرعة، ومع ذلك فهي وفيّة لأصدقائها، كما أنّ الأشخاص الذين يعرفون تلك الشخصيّة يعلمون أنّ ثقتها بأصدقائها لا تهتز بسهولة، وإن اهتزت أو فُقِدت فإنها تحتاج إلى وقت طويل لتعود.
  • تتراوح العلامات بين 21-30 نقطةً : شخصيّة مجتهدة لكنّها متسرعة، وحذرة، ودقيقة جداً، وبطيئة، تسير على نمط ثابت في الحياة، لكن من الممكن أن تفاجئ الآخرين في حال قيامها بشيء عفويّ، إلا أنّ الآخرين يعتقدون أنها تحب اختبار كل الأمور بدقة قبل اتخاذ القرار؛ وذلك بسبب طبيعتها الحذرة.


تحليل الشخصيّة عن طريق لغة الجسد

من الممكن استخدام لغة الجسد لتحليل شخصيّة الإنسان، وعلى الرغم من أن تحليل شخصيّة الإنسان باستخدام هذه اللغة أمر غير دقيق، إلا أنّ هناك بعض الدلالات التي من الممكن التعرف بواسطتها على شخصيّة الإنسان، وهي:[٣]

  • يدل رفع الحاجبين على الشعور بالقلق، أو الانزعاج.
  • تساعد نبرة صوت الإنسان على إظهار الاهتمام.
  • يدل هزّ القدمين على الشعور بعدم الاستقرار.
  • تدل التجاعيد حول العينين عند الابتسام على صِدق الابتسامة، في حين أنّ الابتسامة المزيفة لا تُظهر حول العينين أي تجاعيد.
  • يدل تشابك الأرجل على أنّ الشخص منفتح عقلياً وعاطفياً.
  • تُعدّ مشاركة الإنسان في الضحك مع الشخص المُتحدّث إحدى دلالات الإعجاب، حيث تدل على الرغبة بعلاقات عاديّة أو عاطفيّة مع ذلك الشخص.
  • يساعد النظر بالعينين بشكل مباشر على التواصل الإيجابي؛ لأنه دلالة على الحب والرومانسيّة، أو على التواصل السلبي حينما يُسبّب الخوف.


المراجع

  1. محمد محمود عبدالجبار الجبوري، الشخصيّة في ضوء علم النفس، بغداد-العراق: مطبعة دار الحكمة، صفحة: 18-19. بتصرّف.
  2. ^ أ ب ت ث د. منال الزاهد، "تعريف على شخصيتك"، www.faculty.psau.edu.sa، اطّلع عليه بتاريخ 10/2/2018. بتصرّف.
  3. Mike Nudelman (15-5-2015), "10proven tactics for reading people’s body language"، www.weforum.org, Retrieved 15-10-2017. Edited.