كيف أخفض سطوع شاشة الكمبيوتر

كتابة - آخر تحديث: ١٤:٠٦ ، ٢ نوفمبر ٢٠١٥
كيف أخفض سطوع شاشة الكمبيوتر

تخفيض سطوع شاشة الكمبيوتر

استخدام لوحة التّحكم

  • الضغط على زر البدأ Start.
  • قم بالضغط على الخيار control Panel.
  • اختر الخيار Hardware and Sound.
  • ستظهر لك نافذة باسم Windows Mobility Center، وفي هذه النافذة العديد من الخيارات سوف نشرحها لاحقاً، لكم الخيار الأول هو ما نريد.
  • الخيار الأول هو Display Brightness، حيث يظهر لك مؤشر على خط أفقي، كلما حركت المؤشر إلى اليسار قلّت إضاءة الشاشة.
  • ضع المؤشر حيث ترى أن الإضاءة مريحة للعين، في الشمس أو الأماكن الخارجية ستجد أن الأفضل رفع الإضاءة لتستطيع الرؤية، وفي الأماكن المغلقة تكون الإضاءة الخفيفة أكثر راحةً للعين.


استحدام زر Fn

يمكن بسهولة خفض إضاءة الحاسوب عبر المفاتيح الزرقاء؛ في حال كانت موجودة على لوحة المفاتيح مع الزر Fn، والذي يوجد عادة في أقصى يسار لوحة المفاتيح، من الأسفل بين الزرين start و Ctrl، وستجد أيضاً العديد من المفاتيح الاعتيادية، وقد رسم عليها رموز إضافية باللون الأزرق، وستجد مفاتيح الأسهم الأعلى Up، والأسفل Down، وقد رسم عليهما رمز كالشمس المضيئة من النصف الأيمن، والمظلمة من النصف الأيسر، ستستخدم هذين المفتاحين للتحكم في إضاءة الشاشة، كما يلي:

  • FN + Up لرفع إضاءة الشاشة.
  • FN + Down لخفض إضاءة الشاشة.


مضار السطوع الشديد لشاشة الكمبيوتر

صدر تحذير عن مجلة الحاسوب الألمانية العالمية «بي سي مغازين»، يحذر المستخدمين لأجهزة اإلكترونية على اختلافها أكانت حواسيبَ أو أجهزة هواتف أو أجهزة قراءة على اختلافها من الإضاءة الشديدة لأجهزتهم، وحذرت من يعتمدون ضبط أجهزتهم على درجة سطوع الشاشة القصوى؛ وحسب المجر أن النظر إلى الشاشة بدرجة سطوع العالية بشكل مستمر يؤدي إلى إصابة العين بالإجهاد، ومن ثم جفافها. لذلك أوصت بضبط درجة سطوع الشاشة على قيمة تتراوح بين مئة ومئة وخمسين قنديلة خلال النهار، وهو ما يعادل نسبة مؤشر السطوع من 50% إلى 75%.


وهذا يعني أنه كلما شعر المستخدم بأن الأضاءة المحيطة به أكثر إشراقاً، يستطيع ضبط درجة سطوع شاشة جهازه بقيمة أعلى، وهذه القاعدة شاملة عند كتابة النصوص، أو تصفح مواقع الويب، أو تحرير الجداول، لكن الاستثناء الوحيد لهذه القاعدة عند معالجة الصور وتحرير الفيديو؛ فهذا العمل يحتاج إلى الاستفادة من سطوع الشاشة بالكامل.


وهناك العديد من الشاشات الحديثة اليوم التي تأتي مزودة بحساسات تعمل لمواءمة درجة شدة السطوع بشكل تلقائي، تبعاً لظروف الإضاءة المحيطة، إلا أنها لن تعمل بشكل مثالي في أحيان معينة، كأن يكون المستخدم يعاني بالأصل من جفاف العين، لذلك يجب على المستخدم بحالات خاصة تعطيل وظيفة الضبط التلقائي، لكن يجب أن يقوم بها عند الحاجة كما سبق، وذكرنا يدوياً.