كيف أخفف ألم التقويم

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:٢١ ، ١٧ يناير ٢٠٢١
كيف أخفف ألم التقويم

نصائح لتخفيف ألم التقويم

من المتوقع أن يشعر المريض ببعض الشدة أو الضيق عند وضع مشابك الأسنان لأول مرة في مكانها أثناء تركيب تقويم الأسنان (بالإنجليزية: Orthodontics)، أو في كل مرة يزور فيها الطبيب من أجل جلسات ضبط وتعديل المشابك، ومن ثم يتطور هذا الشعور عادةً إلى المعاناة من الألم، وقد يستمر هذا الألم لمدة 4-6 ساعات تقريبًا،[١] إذ يتم ضبط هذه المشابك من خلال شد أو ثني أسلاك ربط المشابك بشكلٍ دوري، وهذا ما يؤدي إلى وقوع ضغط خفيف على الأسنان، وسحب الأسنان إلى مواضع جديدة بشكلٍ تدريجي.[٢]


ومن الجدير بالذكر أنّ درجة الألم تختلف من مريض لآخر، كما أنّ مدة الألم قد تتراوح من بضع ساعات إلى بضعة أيام، ويُعدّ الشعور بهذا الألم أمر طبيعي ومؤقت، وعلى الرغم من أنّ وضع التقويم يسبب عدم الراحة والانزعاج، إلا أنّ هناك العديد من الطرق التي تساعد على التخفيف من الألم والانزعاج، ومن هذه الطرق نذكر ما يأتي:[٣]


استخدام قوالب الثلج

يقلل استخدام قوالب الثلج من الالتهاب والانتفاخ، ويساعد على التخفيف من الشعور بالألم، لذلك يمكن وضع كمادة من الثلج على منطقة الألم في الفم الذي قد سببه شد التقويم حديثًا، كما تساعد المثلجات والمصاصات على التخفيف من الألم من خلال تخدير الفم وتقليل الالتهاب بما يشبه قوالب الثلج، بالإضافة إلى طعمها اللذيذ، ولكن ينبغي التنبيه إلى ضرورة تنظيف الأسنان بشكلٍ دائم بعد تناول الأطعمة السكرية لمنع تسوّس الأسنان،[٣] وفي حال عدم توفر هذه المواد يمكن الاستعاضة عن ذلك بشرب القليل من الماء المثلج بعد العودة من عيادة طبيب الأسنان، إذ يُخدّر الماء المثلج الفم بشكلٍ يكفي للتخفيف من الألم والانزعاج.[٤]


استخدام مسكنات الألم المتاحة دون وصفة طبية

يفيد استخدام الأدوية المسكنة البسيطة المتاحة دون وصفة طبية، مثل: الباراسیتامول (بالإنجليزية: Paracetamol)‏، والآيبوبروفين (بالإنجليزية: Ibuprofen) في التخفيف من الألم،[٥] ومن الخيارات المتوفرة لاستخدام الأدوية المسكنة للألم المتاحة دون وصفة طبية، هو استخدامها قبل ساعة واحدة من موعد زيارة طبيب الأسنان، وذلك في حال المعاناة بشكلٍ دائم من الانزعاج بعد زيارة الطبيب، فهذه الطريقة يمكن أن تخفف من الألم والانزعاج خلال زيارة الطبيب وبعدها، ولا تحتاج للانتظار لحين العودة إلى المنزل، ولكن ينبغي التنبيه إلى ضرورة التأكد من قراءة تعليمات الدواء جيدًا، واتباع ما يتعلق منها بالجرعة المستخدمة، ومن الضروري إخبار الطبيب بشكلٍ فوري في حال استمرار الشعور بالألم والانزعاج بعد استخدام هذه الأدوية لعدة أيام، فهذه المسكنات ليست مُعدّة للاستخدام المستمر،[٤] كما يُمنع إعطاء الأطفال أو اليافعين دواء الأسبرين (بالإنجليزية: Aspirin) دون استشارة طبيب الأطفال.[٦]


ويمكن أيضًا استخدام المستحضرات المخدرة للأسنان الفموية، إذ يتم تطبيقها على الأسنان واللثة بشكلٍ مباشر باستخدام الأصبع أو قطعة من القطن في حال الشعور بالألم، وهذه الطريقة تُعدّ ناجعةً في التخفيف من الألم عند الذهاب إلى النوم ومحاولة أخذ قسطٍ من الراحة بشكلٍ خاص، وإنّ بعض هذه المستحضرات متوفر على شكل جل، وتساعد على تقليل الحساسية في بعض المناطق الخاصة في الفم، المسببة للشعور بالألم الناجم عن تغيير موضع الأسنان.[٣]


وضع شمع التقويم الطبي

قد يُزوّد الطبيب المريض بشمع طبي رخو يمكن وضعه على مشابك التقويم عند الحاجة، وذلك للوقاية أو التخفيف من الشعور بالألم الناجم عن أسلاك ومشابك التقويم المصنوعة من المعدن، إذ يمكن أن يعاني بعض المرضى من التهيّج في المنطقة الداخلية للخدين، والشفتين، واللثة عند ارتداء هذا النوع من تقويم الأسنان،[٣] ويمكن تعريف هذا الشمع على أنّه مادة غير شفافة تصبح رخوة ولينة، وتُستخدم كحاجز بين المشابك والشفتين، أو اللسان، أو الخدين، مما يخفف من التهيج الذي تسببه هذه المشابك، وفي حال التعوّد على وجود المشابك في الأسنان والإحساس بها، تُصبح الأنسجة الرخوة الملامسة لها أكثر صلابةً وأقل تحسساً، وتجدر الإشارة إلى أنّ الأطفال لا يحتاجون إلى استخدام الشمع في جميع مراحل العلاج، ولكن يمكن استخدامه للمساعدة على التخفيف من الانزعاج لفترات زمنية قصيرة.[٧]


استخدام غسول الفم أو الماء المالح

من الممكن أن يوصي طبيب الأسنان باستخدام الماء المالح الدافئ لحف وغسل الفم لمدة 60 ثانية، وذلك لتقليل أي تهيّج وتخفيف أي تقرّح يظهر في الفم بعد تركيب أو جلسات ضبط المشابك، ويعتبر استخدام غسولات الفم المطهرة أمرًا جيدًا ونافعًا في منع حدوث العدوى، ويساعد أيضًا على التقليل من انتفاخ اللثة.[٨]


تدليك اللثة

يساعد تدليك اللثة باستخدام الأصابع على ارتخاء الأنسجة الرخوة، فقد يعطي التدليك شعورًا بالقليل من الراحة عند التعرّض لشدّ التقويم بشكلٍ حديث، إذ إنّ تدليك اللثة يمكن أن يخفف من الشعور بالألم، وخاصةً إذا كانت اللثة منتفخة.[٨]


تناول الأطعمة اللّينة

تُسبب الأطعمة الصلبة الشعور بمزيد من الألم، وقد تلتصق بمشابك التقويم أو قد تتسبب في إزالتها عن الأسنان، لذلك تُعدّ الأطعمة والمشروبات الدافئة خيارًا جيدًا، فهي تزيد من تدفق الدورة الدموية، الأمر الذي يُخفف من ألم الفم، كما يُفضل تناول الأطعمة اللينة فقط خلال الأيام الأولى من تركيب التقويم، أو بعد شده، إذ إنّ الأطعمة المقرمشة، أو السكرية، أو اللزجة يمكن أن تسبب المزيد من التهيّج وعدم الراحة، وبالنسبة للأطفال يمكن إعطائهم اللبن، أو الشوربة، أو البطاطا المهروسة كوجبات رئيسية وخفيفة بدلًا من رقائق البطاطا أو الشيبس، والحلوى الجيلاتينية، وشرائح اللحم، التي يجب تجنّبها، ومن الجدير بالذكر أنّه يلزم تجنّب المشروبات الحمضية، وذلك لأنّها تزيد من تهيّج تقرحات وجروح الفم بشكلٍ كبير.[٩]


حماية الفم

إنّ استخدام حماية الفم (بالإنجليزية: Mouth Guard) أمرٌ ضروري خلال ممارسة أي نوع من أنواع التمارين الرياضية أو الأنشطة البدنية، كما أنّ حماية الفم قد تكون مفيدة في حماية الأنسجة الرخوة الموجودة في الفم، وخاصةً إذا كانت أسلاك ومشابك التقويم تسبب التقرحات في الوجنتين ومناطق أخرى من الفم.[٨]


مضغ الطعام بشكلٍ أكثر من المعتاد

إنّ تدفق الدم يعطي دعمًا للفم وتراكيبه، كما يساعد أيضًا على شفاء الجروح والتقرحات بشكلٍ أسرع، ومما يزيد تدفق الدم إلى الفم هو مضغ الطعام، حيث إنّ تحريك الفم أثناء مضغ الطعام يزيد من تدفق الدم إليه، وبالتالي فإنّ مضغ الطعام يساعد على شفاء الجروح بشكلٍ أكبر كما يمكن أن يخفف من الألم.[٩]


المحافظة الجيدة على صحة الأسنان

يحتاج المريض إلى تنظيف أسنانه بشكلٍ جيّد، إذ إنّ الطعام يلتصق بمشابك وأسلاك التقويم، كما ينبغي استخدام خيط الأسنان بطريقة صحيحة بعد كل تنظيف، بالإضافة إلى استخدام غسول مطهر للفم للتأكد من التخلص من جميع بقايا الطعام العالقة، خصوصاً بعد تناول وجبات الطعام، حيث إنّ العناية بالأسنان والتقويم تُحدث فرقًا عندما يتعلق الأمر بالشعور بالألم والانزعاج، لذلك من الضروري المحافظة على نظافة الأسنان ومشابك التقويم لتجنّب وتلافي حدوث التهاب في اللثة وتسوّسٍ في الأسنان، وبالتالي يعتبر المحافظة على نظافة كل من الأسنان ومشابك التقويم أهم مقومات نجاح التقويم.[٤]


الحاجة إلى التحلي بالصبر

إنّ الشعور بالألم يخف من تلقاء نفسه خلال فترة زمنية قصيرة بشكلٍ عام، ويمكن أن يكون الهدف في الشهر الأول هو التعوّد على القطع الصلبة في الفم، وكذلك الأمر بعد كل عملية ضبط يتم فيها شد التقويم،[١٠] ولتجاوز هذه المرحلة ينبغي التحلي بالصبر،[١٠]إذ إنّ الشعور بالألم والانزعاج يستمر لبضعة أيام فقط، بينما الابتسامة الجديدة تبقى مع الشخص بشكلٍ دائم طالما يعتني بها بشكلٍ جيّد، وعليه يكون الهدف العام لدى الشخص هو الحصول على ابتسامة صحية وجميلة.[٤]


عدد زيارات طبيب الأسنان المتوقعة خلال تقويم الأسنان

يحتاج المريض إلى زيارة طبيب الأسنان بشكلٍ منتظم لضبط الأسلاك من أجل التأكد من أن تغيير مواضع الأسنان مستمر بطريقة صحيحة، وتُعزى ضرورة هذه الزيارات إلى أنّ الأربطة المرنة التي تحافظ على بقاء الأسلاك في مكانها تتمدد وتصبح ضعيفة مع مرور الوقت، وبالتالي يقل الضغط،[٥] وتجدر الإشارة إلى أنّ طبيب الأسنان هو من يُحدد عدد الزيارات التي يحتاجها المريض لضبط الأسلاك، وعادةً ما يحتاج المريض إلى زيارة كل 4-6 أسابيع لضبط التقويم،[١١] وفي هذا السياق يجدر العلم أنّ مدة علاج تقويم الأسنان تعتمد على مدى شدة المشكلة وخطورتها، فقد تتراوح المدة من بضعة أشهر إلى سنتين ونصف، إلا أنّ معظم الأشخاص تتم معالجتهم خلال سنة إلى سنتين،[١٢] وعلى الرغم من أنّه لا تزال إمكانية حصول الأشخاص من جميع الأعمار على نتائج متشابهة، إلا أنّ البالغين يحتاجون إلى مدة أطول من العلاج مقارنةً بالأصغر عمرًا.[١٣]


المراجع

  1. "The Dental Braces Procedure: Treatment, Removal and Recovery", www.yourdentistryguide.com, Retrieved 13-8-2020. Edited.
  2. "Dental braces", www.mayoclinic.org, Retrieved 13-8-2020. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث "Seven Easy Ways to Reduce Braces Pain", www.charlotteorthodontists.com, Retrieved 15-8-2020. Edited.
  4. ^ أ ب ت ث "10 Tips for Braces Pain Relief", www.orthodonticslimited.com, Retrieved 15-8-2020. Edited.
  5. ^ أ ب "Procedure for Dental Braces", www.news-medical.net, Retrieved 15-8-2020. Edited.
  6. "Aspirin", www.nationwidechildrens.org, Retrieved 15-8-2020. Edited.
  7. "What is orthodontic wax and does my child need it?", orthodonticsaustralia.org.au, Retrieved 15-8-2020. Edited.
  8. ^ أ ب ت "Managing Pain and Soreness From Braces", dentistingilbert.com, Retrieved 15-8-2020. Edited.
  9. ^ أ ب "11 Ways Your Child Can Alleviate Discomfort [with Braces"], www.kindersmiles.com, Retrieved 15-8-2020. Edited.
  10. ^ أ ب "10 Tips for Braces Pain Relief", www.crescentorthodontics.com, Retrieved 15-8-2020. Edited.
  11. "Orthodontic treatment", www.dentalhealth.org, Retrieved 13-8-2020. Edited.
  12. "Orthodontics", westpointdental.co.uk, Retrieved 15-8-2020. Edited.
  13. "Dental braces", www.nchmd.org, Retrieved 15-8-2020. Edited.