كيف أزرع مانجو

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:٥٠ ، ١٢ أغسطس ٢٠١٨
كيف أزرع مانجو

طريقة زراعة المانجو

يتم زراعة أشجار المانجو عن طريق زراعة بذور ثمرة المانجو، وتبدأ بالنمو خلال ثمانية إلى أربعة عشر يوماً، ولكن قد يلزم بعض الأحيان وقتاً أطول وقد يصل إلى ثلاثة أسابيع، ومن الجدير بالذكر أن شتلة شجرة المانجو الجديدة لن تنتج الفاكهة لمدة ست سنوات على الأقل من زراعتها،[١] وفيما يلي طريقة زراعة المانجو:[٢]


إنبات البذرة

يتم أولاً التأكد من صلاحية البذرة التي يراد زراعتها، وذلك عن طريق قطع ثمرة المانجو وفتحها، ثم قطع قشرة البذرة الموجودة داخل الثمرة بحذر، حتى الوصول للبذور الموجودة بداخل القشرة، وتكون البذور الجيّدة سمراء وطازجة، أما الذابلة فيكون لونها متحولاً إلى اللون الرمادي بسبب تعرضها للبرودة، وهي غير صالحة للاستعمال والإنبات، مع الحرص على ارتداء قفّازات عند التعامل مع بذور المانجو، حيث أن البذرة تفرز عصارة تتسبب بتهيّج الجلد.[٢]


تجفيف البذرة وزراعتها

يتم تجفيف البذرة تماماً باستخدام منشفة ورقية، ثم يجب وضع البذرة في مكان مشمس و مفتوح لمدة ثلاثة أسابيع، وبعد انتهاء الفترة، يتم كسر البذرة إلى نصفين جزئياً، أي فصل النصفين قليلاً وليس بشكل كامل، ثم ترك البذرة لمدة أسبوع آخر،وبعد انقضاء المدة، يتم عمل ثقب بعمق عشرين سنتمتراً تقريباً في تربة وعاء الزراعة ، ثم وضع البذرة في الثقب، مع مراعاة أن تكون سرّة البذرة باتجاه الأسفل.[٢]


سقاية البذرة والاعتناء بها

يُفَضل سقاية البذرة جيداً بشكلٍ يومي، أو كل يومين، وذلك حسب رطوبة التربة المستخدمة، وبعد مرور أربعة إلى ستة أسابيع، سيتم الحصول على شجرة مانجو صغيرة بارتفاع (100-200) ملم تقريباً، وسيختلف لون الشجرة بالاعتماد على نوع الثمرة التي تم اختيارها، فقد يكون لونها أرجواني داكن، أو أسود، أو أخضر، ويجب الاستمرار في العناية بالشتلة حتى تمتلك جذوراً جيّدة، وقوية، وبعدها يصبح بالإمكان نقل الشجرة إلى الحديقة وزراعتها، مع مراعاة اختيار مكان مناسب لزراعة شجرةٍ كبيرة، ومكان يمتلك تصريفاً جيداً للماء لمنع التعرض لمشاكل في المستقبل.[٢]


فوائد ثمرة المانجو لجسم الأنسان

تحتوي المانجو على العديد من العناصر الغذائية الهامة للجسم ، ولتناول ثمار المانجو فوائد عديدة لجسم الإنسان منها:[٣]

  • فيتامين أ: تعتبر المانجو غنية بفيتامين أ، وهو من أبرز أنواع الفيتامينات الضرورية للجسم بشكل عام، وصحة العينين والجلد بشكل خاص، كما أن له دوراً مهماً جداً في تعزيز صحة العظام، والجهاز التناسلي، والجهاز المناعي.
  • فيتامين ج: يعتبر المانجو واحداً من أعلى المصادر الغذائية بفيتامين ج، وهو فيتامين ضروري لصحة وتحفيز جهاز المناعة.
  • تحسين الهضم: يعمل المانجو على تحسين الهضم، كما أنه يساعد في علاج الإمساك المزمن.


القيمة الغذائية للمانجو

يحتوي كل كوب من شرائح المانجو (165 غرام) تقريباً على:[٣]

  • 107 سعر حراري
  • 3 غرامات من الألياف
  • 24 غراما من السكر
  • 1 غرام من البروتين
  • 25 % من قيمة حاجة الجسم اليومية من فيتامين (أ)
  • 76 % من قيمة حاجة الجسم اليومية من فيتامين (ج)
  • 257 ملغ من البوتاسيوم


المراجع

  1. Bonnie L. Grant, "Growing Mango Trees: Information On Planting And Caring For A Mango Tree"، www.gardeningknowhow.com, Retrieved 4-8-2018. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث "How to Plant a Mango Seed", www.wikihow.com, Retrieved 4-8-2018. Edited.
  3. ^ أ ب Erin Moore (5-7-2016), "Are Mangoes Good for You?"، www.healthline.com, Retrieved 4-8-2018. Edited.