كيف أعرف أني حامل قبل التحليل

كيف أعرف أني حامل قبل التحليل

كيف أعرف أني حامل قبل التحليل

كيف أعلم أني حامل بدون تحليل؟ تختلف الأعراض المصاحبة للحمل من امرأة لأخرى، فقد تشتبه بعض النساء في حدوث الحمل في الأيام القليلة الأولى من الحمل، بينما لا تلاحظ أُخريات أي شيء إلّا بعد فوات موعد الدورة الشهرية، وهناك أيضًا بعض النساء اللواتي لا يعرفن أنهنّ حوامل إلّا بعد مضي أشهر من حدوث الحمل،[١] وعلى الرغم من أنّ اختبارات الحمل والفحص بالموجات فوق الصوتية هي الطرق الوحيدة لتأكيد حدوث الحمل، إلّا أن هناك علامات وأعراض أخرى تدل على الحمل يمكن ملاحظتها،[٢] ونذكر من علامات الحمل المبكرة الأكثر شيوعًا ما يأتي:[٣]


نزف الانغراس والمغص

كيف أعرف أني حامل في الأيام الأولى؟ يعد التبقيع أو ما يسمى بنزف الانغراس (Implantation bleeding) من أولى علامات الحمل التي قد تظهر لدى بعض النساء بالإضافة للمغص في بعض الحالات، ويحدث ذلك نتيجة التصاق البويضة المخصبة (Fertilized egg) بجدار الرحم بعد الحمل، وقد يحدث هذا النزف خلال 6-12 يومًا بعد إخصاب البويضة، أمّا بالنسبة للمغص فهو مشابه لمغص الدورة الشهرية، وعلى الرغم أن المغص والتبقيع يكون خفيفًا مقارنةً بالدروة الشهرية إلا أن بعض النساء قد تظنّه ناتجًا عن الدورة الشهرية وليس الحمل،[٤] وفيما يأتي بعض العلامات التي تدل على نزف الانغراس:[٢]

  • اللون: وردي أو بني أو أحمر.[٢]
  • النزيف: عادةً ما يكون تبقيعًا، فيظهر الدم عند المسح فقط.[٢]
  • الشعور بالألم: قد يكون خفيفًا أو متوسطًا أو شديدًا،[٢] فقد أظهرت نتائج دراسة أجريت على 4539 امرأة نُشرت في مجلة (Annals of Epidemiology) عام 2011، أنّ 28% من النساء ربطن نزيف الدم الخفيف بالألم.[٥]


غياب الدورة الشهرية

يُعد غياب الدورة الشهرية من العلامات الأولى المعتمدة لحدوث الحمل عند النساء ذوات الدورة الشهرية المنتظمة،[١] ومع ذلك، فإن بعض النساء قد يعانين من نزيف خفيف في وقتٍ قريبٍ من موعد الدورة الشهرية المتوقع،[٦] إلا أنّ هذا العرض قد يكون مضللًا عند النساء اللواتي لديهن دورة شهرية غير منتظمة.[٣]


الغثيان

يمكن أن تشعر المرأة الحامل بالغثيان أو بالرغبة بالتقيؤ، ويطلق على ذلك مصطلح غثيان الصباح (Morning sickness)،[١] وقد يحدث الغثيان في أي وقتٍ خلال اليوم، ويرجّح أنّه يحدث بسبب التغيّرات الهرمونية مع الإشارة إلى عدم معرفة مسبباته بشكلٍ مؤكد، وعادةً ما تشعر الحامل بالغثيان بعد شهرٍ من الحمل، ومع ذلك فقد تعاني منه بعض النساء في مراحل أبكر من ذلك، بينما قد لا تعاني غيرهن من الغثيان على الإطلاق.[٣]


التعب

تشعر العديد من النساء بالتعب الشديد في بداية الحمل، والذي قد يقل في الثلث الثاني من الحمل كما هو الحال مع باقي أعراض الحمل المبكر، وقد يعود في الأشهر الثلاثة الأخيرة لدى العديد من النساء، ومن الجدير بالذكر أن هذا التعب يحدث بسبب ارتفاع مستويات هرمون البروجسترون (Progesterone).[٧]


تورم الثديين

يصاحب الحمل العديد من التغيرات المبكّرة في الثديين، كتورّم الثدي وانتفاخه، واسوداد الهالات وظهور نتوءات بها، وذلك بسبب هرموني الإستروجين والبروجسترون،[٨] وقد يقل هذا التورم والألم عند تكيّف الجسم مع التغيرات الهرمونية بعد مرور بضعة أسابيع على الحمل،[٣] ويشير هذا الألم إلى أن الجسم يتجهّز لصناعة الحليب.[٨]


ارتفاع درجة حرارة الجسم الأساسية

قد تلجأ بعض النساء لمراقبة وتتبع درجة حرارة الجسم الأساسية (Basal body temperature) للتنبؤ بفترات الخصوبة؛ وتتحكم هرمونات الجسم بهذه الحرارة ويمكن قياسها عند الاستيقاظ من النوم عند الاستيقاظ من النوم، ويمكن أن تدل على الحمل في حال استمرار ارتفاعها وعدم انخفاضها بعد فترة الخصوبة، كما قد يشير ارتفاع درجة حرارة الجسم الأساسية على حدوث الحمل، حتى قبل الحصول على نتيجة اختبار الحمل الإيجابية.[٩]


تكرار التبول

تبدأ معظم النساء في الشعور بالرغبة بالتبول بشكلٍ متكرر خلال الأسابيع القليلة الأولى من الحمل، وذلك لأنّ الحمل يُسبب زيادة في مستويات السوائل في الجسم، وهذا بدوره يؤدي إلى زيادة كفاءة الكلى، بالإضافة إلى ضغط الرحم على المثانة.[٦]


التغيرات في الشهية

تُعد التغيرات في الشهية للطعام من علامات الحمل الشائعة، وقد تشمل هذه التغيرات ما يأتي:[١٠]

  • زيادة الشهية للطعام.
  • فقدان الشهية للطعام، وقد يحدث ذلك بسبب الغثيان والتقيؤ الذي قد تعاني منه الحامل.
  • زيادة الشعور بالجوع أو انخفاضه، ويشار أن زيادة الشعور بالجوع يكون بسبب التغيرات الهرمونية.


متى يمكن إجراء اختبار الحمل؟

يمكن إجراء اختبار فحص الحمل عن طريق البول للكشف عن هرمون موجهة الغدد التناسلية المشيمائية البشرية (HCG) في مكتب مقدم الرعاية الصحية أو باستخدام جهاز الاختبار المنزلي،[١١] ويمكن للمرأة إجراء الاختبار المنزلي بعد حوالي أسبوعين من الإخصاب وحدوث الحمل، أو في موعد الدورة الشهرية، ويُشار أنّ معظم اختبارات الحمل المنزلية تكون دقيقة بنسبة 97% إلى 99% إذا أُجريَ الاختبار بالطريقة الصحيحة.[١٢]


متى يجب على المرأة زيارة الطبيب لتأكيد الحمل؟

يجب على المرأة التي تعتقد بأنها حامل مراجعة الطبيب على الفور، وذلك حتى تتمكن من إجراء اختبار الحمل والبدء في رعاية ما قبل الولادة؛ إذ يساعد الكشف المبكر على ضمان حصول الحامل على الرعاية التي تحتاجها، وعند التخطيط للحمل يجب على المرأة تناول الفيتامينات الخاصة بالحمل إضافةً إلى حمض الفوليك.[١٣]


ملخص المقال

تختلف الأعراض المرتبطة بالحمل من امرأة لأخرى، ويمكن التنبؤ بحدوث الحمل من خلال ظهور بعض العلامات والأعراض المبكرة، مثل تشنجات البطن، وظهور بقع من الدم، وغياب الدورة الشهرية عند النساء اللواتي لديهن دورة شهرية منتظمة، والشعور بالغثيان أو التقيؤ، والشعور بالتعب، وتورم الثديين وانتفاخهما، وارتفاع درجة حرارة الجسم الأساسية، وكثرة التبول، بالإضافة للتغيرات في الشهية.


المراجع

  1. ^ أ ب ت "Signs and symptoms of pregnancy", nhs, Retrieved 14/7/2021. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث ج "Early Pregnancy Symptoms", healthline, Retrieved 14/7/2021. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث "Getting pregnant", mayoclinic, Retrieved 14/7/2021. Edited.
  4. "Early Pregnancy Symptoms", webmd, Retrieved 14/7/2021. Edited.
  5. "Patterns and predictors of vaginal bleeding in the first trimester of pregnancy", ncbi, Retrieved 15/7/2021. Edited.
  6. ^ أ ب "Pregnancy - signs and symptoms", betterhealth, Retrieved 15/7/2021. Edited.
  7. "Pregnancy: Am I Pregnant?", my.clevelandclinic.org, Retrieved 27/7/2021. Edited.
  8. ^ أ ب "11 Early Pregnancy Symptoms to Watch For", whattoexpect, Retrieved 15/7/2021. Edited.
  9. "Knowing the Early Signs and Symptoms of Pregnancy", verywellfamily, Retrieved 15/7/2021. Edited.
  10. "What Are the Early Signs of Pregnancy?", verywellhealth, Retrieved 15/7/2021. Edited.
  11. "Signs of Pregnancy/The Pregnancy Test", stanfordchildrens, Retrieved 15/7/2021. Edited.
  12. "Pregnancy Test", medlineplus, Retrieved 15/7/2021. Edited.
  13. "Homemade Pregnancy Tests", healthline, Retrieved 15/7/2021. Edited.
596 مشاهدة
Top Down