كيف أعرف زيت جنين القمح الأصلي

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:١٣ ، ١٠ أكتوبر ٢٠١٥
كيف أعرف زيت جنين القمح الأصلي

زيت جنين القمح الأصلي

زيت جنين القمح من الزيوت الطبيعية غير المكررة ويتمّ استخراجه من حبوب القمح بطريقة تسمى الضغط البارد، ويحتوي زيت جنين القمح على عدد كبير من المعادن والفيتامينات مثل فيتامين (E، B1، B2، B5)، ويُعتبر هذا الزيت من أكثر أنواع الزيوت التي تتعر~ض للتلف بشكل سريع لذا يجب تخزينه في مكان مظلم وجاف بعيداً عن درجات الحرارة المرتفعة وأشعة الشمس ومن أفضل الطرق المستخدمة في تخزينه وضعه في البراد للحفاظ عليه لمدة طويلة.


يُباع زيت جنين القمح في السوبرماركت، والصيدليات، ومحلات العطارة ويجب الانتباه عند شرائه للتأكّد مما إذا كان أصلياً أو مغشوشاً، ولمعرفة جودة زيت جنين القمح (الأصلي) وتمييزه عن الأنواع الأخرى المغشوشة توجد مواصفات لهذا الزيت بحيث يكون لونه برتقالياً يميل قليلاً إلى اللون البني، وله أيضاً رائحة قوية وحادة كما أنّ قوامه لزج بعض الشي،ء أمّا الزيت المغشوش فلونه أصفر باهت وشفاف أحياناً ولا توجد له رائحة.


فوائد زيت جنين القمح

  • يغذّي شرايين العين.
  • يمدّ الجسم بالطاقة اللازمة التي تمكّنه من تحمّل المزيد من الجهد.
  • يقوي جهاز المناعة خاصة لدى الأشخاص الذين يتأثرون بعوامل البيئة الخارجية.
  • يزيد من نسبة الخصوبة لدى النساء كما أنّه يساعد على تثبيت الجنين.
  • يضبط مستوى الكولسترول في الدم.
  • يعالج مشاكل الجلد المختلفة منها الأكزيما والصدفية وذلك لخواصه المضادة للالتهابات.
  • يحسن النفسية ويخلص من الشعور بالقلق والمزاج السيء لفائدته الفعّالة في تغذية الأعصاب.
  • يشفي الحروق من الدرجة الدنيا كما يساعد على تخثر الدم والتئام الجروح.
  • يخلص الجسم من المخاطر الناتجة عن الإصابة بالقرحة المعدية كما أنّ له القدرة على التخلّص منها وشفائها بشكل تام.
  • يساعد البنية الجسدية على التأقلم مع المؤثرات الخارجية السيئة.
  • يفيد الأشخاص المصابين بأمراض السرطان وأمراض القلب.
  • يحافظ على صحة البشرة بفضل احتوائه على أحماض دهنية مفيدة مثل حمض البالميتيك، وحمض اللينولينيك، وحمض الأوليك، إضافة إلى حمض اللينوليك.
  • يخلّص البشرة من بوادر الشيخوخة المبكرة والخطوط الدقيقة.
  • يعتني بالبشرة المرهقة والجافة ويعمل على تغذيتها وترطيبها كما أنّه يعزّز من إنتاج الجلد لخلايا جديدة.
  • يفيد البشرة بكافة أنواعها وذلك لاحتوائه على فيتامينات مهمة جداً مثل فيتامين (A، B6، B3، B2، B1، D).
  • ينعم البشرة ويجعلها كالحرير ويمنحها مظهراً أكثر شباباً، كما أنه يعيد إليها نضارتها وإشراقها ورونقها ،ويخلّصها من مشاكل الإرهاق إذا تم استخدامه بشكل منتظم ومستمر.
  • يقلل من ظهور الندبات والتشقّقات الجلدية، كما أنّه يساعد على شفاء الجلد من الحروق الناتجة عن التعرّض لوقت طويل لأشعة الشمس الضارة.