كيف أقدم نفسي للآخرين

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٣٣ ، ٢٩ أبريل ٢٠١٨
كيف أقدم نفسي للآخرين

تقديم النفس في المقابلات الحياتية اليومية

التحدث بثقة

يتوجب على الفرد عندما يقوم بتقديم نفسه للآخرين أن يتحدث بثقة، بحيث يتوجب عليه اختيار كلماته بدقة، وأن تكون كل كلمة ذات أهمية ومعنى، كما يجب تجنب التحدث بشكل سريع، والعمل على أن يكون حديثه واضحاً ومفهوماً للشخص المقابل، وأخذ فرصة للتفكير قبل التحدث، لما له من أثر كبير على زيادة قدرة الفرد على تقديم أفكاره بشكل كامل ومفهوم، بالإضافة إلى منعه من الوقوع في المواقف المحرجة، حيث يستطيع الفرد عكس ثقته بنفسه وإيمانه بقدراته للطرف المقابل من خلال الالتزام بهذه الأمور.[١]


عدم الإفراط في الحديث

يتوجب على الفرد عند تعريفه بنفسه التحدث بشكل رسمي وتجنب الحديث عن أموره الخاصة بشكل كبير، ولا يجب التحدث حول أسراره الخاصة كالأمور العاطفية، وذلك لأن السلوك الودي المفرط به عند التحدث إلى الغرباء من شأنه أن يؤثر على الانطباع الأول الذي يعكسه الفرد للآخرين بشكل سلبي، ويمكن للفرد التحدث حول العديد من الأمور عند مقابلته للآخرين لأول مرة، كالتحدث حول مهاراته وأهدافه والأفلام التي يحب مشاهدتها، بالإضافة إلى التحدث حول الكتب المفضلة لديه.[٢]


الاهتمام بلغة الجسد

تعتبر لغة الجسد أداة قوية تكشف الكثير من المعلومات حول الشخصية، لذلك يتوجب على الشخص عند القيام بتقديم نفسه في المقابلات المختلفة سواء كانت مقابلات عمل أو مقابلات غير رسمية، الانتباه إلى لغة جسده وطريقة تعامله، فمثلاً يمكن الاستنتاج أن الشخص غير مهتم بموضوع ما، أو غير جدّي من طريقة جلوسه غير الرسمية، ويمكن له إيصال رسالة بأنه مهتم من خلال إظهار ابتسامة خفيفة تبين أنه سعيد لوجوده في هذا المكان.[١]


الإلمام بمعلومات عامة حول الشخص الذي يقابله

يتوجب على الفرد قبل قيامه بمقابلة أي شخص أن يكون على معرفة تامة بمعلومات حول ثقافته إن أمكن حتى يستطيع التحدث إليه بالشكل الصحيح، وذلك من أجل تجنب حدوث أي سوء فهم أثناء المقابلة، كما ينبغي على الفرد تجنب استخدام الفكاهة عند أول لقاء له بالآخرين، وذلك من أجل تجنب الوقوع في خطأ الإساءة إليهم دون قصد، فهو لا يعرف ماهية الظروف التي عاشوها، أو كيفية تعاملهم مع الأمور الحياتية المختلفة.[١]


كيفية تقديم الفرد لنفسه في مقابلات العمل

يستطيع الفرد تقديم نفسه في مقابلات العمل من خلال اتباع الخطوات الآتية:[٣]

  • التعريف عن النفس؛ بحيث يبدأ الفرد بالتحدث حول نفسه والتعريف عن اسمه، بالإضافة إلى التحدث عن إنجازاته.
  • التحدث حول الأمور التي يجيدها بشكل ملفت ومنظم، بحيث يبين الأعمال التي يستطيع القيام بها بمهارة، كأن يذكر قدرته الكبيرة على إدارة المشاريع، أو قدرته على التحدث بأكثر من لغة بطلاقة، بالإضافة إلى ذكر أحد التجارب السابقة التي قام بها بنجاح، كتطوعه في أحد المؤسسات الخيرية.
  • التحدث حول المجال المهني الذي يرغب بالعمل فيه، من أجل إعطاء الشخص المقابل فكرةً حول العمل الذي يبحث عنه، والذي من شأنه مساعدته للحصول على توصية للعمل في بعض الأحيان.
  • تجنب تضييع الوقت في الحديث عن الأمور التي يمتلكها، أو الشهادات التي حصل عليها، حيث يفضل أن يكون حديثه بشكل عام حول إنجازاته، والتحدث حول الوظائف التي قام بها في الماضي، كما يمكن للشخص ذكر الجوائز التي حصل عليها، من أجل عكس طابع التفاني في العمل لديه إلى الطرف المقابل.[١]


المراجع

  1. ^ أ ب ت ث Matt Duczeminski, "How To Introduce Yourself In A Way That Lets Others Know You Matter"، www.lifehack.org, Retrieved 8-4-2018. Edited.
  2. EMMA WELLS (13-6-2017), "How to Tell Someone About Yourself"، www.livestrong.com, Retrieved 8-4-2018. Edited.
  3. Lindsey Pollak, "Be Able to Introduce Yourself "، www.thomas.edu 1, Retrieved 8-4-2018. Edited.