كيف أكتب قصة قصيرة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:١٨ ، ٢٨ يونيو ٢٠١٨
كيف أكتب قصة قصيرة

القصة القصيرة

عالم اللغة العربيّة عالم كبير، ويحوي على فنون كثيرة مندرجة تحت علم اللغة العربية، وأحد هذه الفروع هو القصة القصيرة، وتحتل القصة القصيرة مكانة مرموقة ومساحة هامّة تاريخيّة وحديثة، فمنذ القدم كانت موجودة وكان يتمّ سردها في المجالس والسهرات، وقد كانت قديماً تحمل الكثير من المواعظ والعبر أكثر من وقتنا الحالي، وفي العالم الغربيّ اشتهرت القصّة القصيرة من قبل عدّة مؤلفين مشهورين غيّرو شكل الكتابة أشهرهم (إدجار ألن بو)، والقصة القصيرة وسيلة لتوصيل مجموعة كبيرة من الأهداف والقيم، كما لها الكثير من المعجبين، والقصة القصيرة مجموعة من الأحداث الخياليّة، التي تكون من نسج خيال الكاتب، لكنها ترتبط بعالمنا الواقعيّ ولا تتعدّى عالمنا الذي نعيش فيه، أيّ أنّها قصّة واقعية من نسج الخيال، أو قد تكون غرائبية أو ما سوى ذلك من أنواع القصص، وقد تهدف لإيصال فكرة معيّنة ونشر مبادئ معيّنة، كما تتركّز القصه بالغالب على شخصيّة واحدة رئيسيّة، أو موقف واحد رئيسيّ، وتختلف أهمّيّة الأدوار وتتفاوت حسب طريقة سرد القصة من قبل المؤلف، ويجب على من يريد التمرّس على كتابة القصة القصيرة معرفة أنواع وعلم القصة القصيرة قبل البدء في الكتابة. [١]


أنواع القصة القصيرة

  • القصة التسجيلية: هي نوع من أنواع القصص لا تهتمّ بالطريقة المعروفة التقليديّة بالكتابة، بل تكون من خلال إطلاق تخيّلات الكاتب للعنان.
  • القصة الميثولوجيّة: هي نوع قديم جداً من القصص يمزج ما بين القدم، والأساطير، والزمن الحديث والمعاصر، ويتمّ فيه مزج سحر القدم بالحاضر المتقدّم.
  • القصة الفانتازية: هي أشرس أنواع القصص، وهو يمتاز بالغموض والأفكار المختلطة والغريبة أحياناً، ويتميّز بالفوضى الفكرية المبتكرة.
  • القصة السيكولوجية: في هذا النوع يتمّ فيه تحويل أفكار ومشاعر وأحاسيس الكاتب لمشاعر، كما يتمكّن من غرس الأفكار الخاصّة من خلال القصص، كما أنّها تحوي على خفايا وأفكار كثيرة عن النفس البشريّة.[٢]


خطوات كتابة القصة القصيرة

  • الإلمام التامّ بجميع جوانب القصة القصيرة، كأنواعها وعناصرها الرئيسيّة، وطرق كتابتها، كما يجب أن يكون الكاتب مدوّن ماهر ويدون ملاحظاته على قراءاته من القصص الأخرى للمؤلّفين، وأخذ الملاحظات والعبر.
  • اختيار موضوع مناسب باستطاعة الكاتب الكتابة عنه بكل حرية وطلاقة ومهارة، مع مراعاة أن يستطيع الكاتب خلق قصة معبرة وجميلة ومن نسج خياله.
  • كتابة رؤوس أقلام للمواضيع الرئيسيّة التي ستحويها القصة، وتحديد الشخصيات، والزمان، والمكان، كما من الممكن كتابة مسوّدة للقصة ثم التعديل عليها.
  • البدء بالمقدمة، ثمّ تسلسل السرد والحوار بطريقة هادفة ومنظمة للحوار، والمفضّل وضع هدف أساسيّ مسبق، ثم وضع باقي الأهداف عليه.
  • معرفة الكاتب بعلوم اللغة والأدب، والابتعاد عن السلوكيات غير المرغوبة في المجتمع والابتعاد عن الحوار البذيء وغير المحترم في المجتمع خاصّة في بدايات الكاتب.
  • عند نهاية القصة يجب أن تكون نهاية معقولة، سواء كانت واضحة أو مفتوحة لعنان وخيال الكاتب.[٣]


المراجع

  1. "Short Stories: Start Off With A Bang", writersrelief.com. Edited.
  2. "انواع القصص القصيرة و مراحل انشاءها"، www.almrsal.com. بتصرّف.
  3. "كيفية كتابة قصة قصيرة"، ar.wikihow.com. بتصرّف.