كيف أنظم وقت نوم طفلي الرضيع

كتابة - آخر تحديث: ١١:٢٠ ، ٦ أغسطس ٢٠١٨
كيف أنظم وقت نوم طفلي الرضيع

تعليم الطفل الفرق بين النهار والليل

إنَّ متوسط نوم الطفل حديث الولادة يُعادل 16 ساعة من أصل 24 ساعة تقريباً، ويجب أن تكون الخطوة الأولى لتنظيم هذهِ الساعات هي تعليمهِ العلاقة بين الظلام والنوم والضوء والاستيقاظ، وبعدَ مرور 10 أسابيع يُصبح الطفل قادراً على النوم في الليل لمُدّة أطول.[١]


إعطاء الطفل قيلولته

إنَّ الأطفال الرُضع يحتاجونَ إلى القيلولة خلال ساعات النهار حتّى لا يشعروا بالإرهاق، والقيلولة مُهمة جدّاً لمعرفة إشارات النوم لدى الطفل، ومن هذهِ الإشارات الهدوء أو فرك العيون أو التثاءب والبكاء.[١]


وضع روتين مُعتاد لوقت النوم

تعدّ هذهِ الخطوة ضروريّة لتطوير عادات نوم صحية لدى الطفل، فكُل ليلة عندما تمر على الطفل سلسلة من الأحداث التي تنتهي بنومه ستُعوده على روتين مُعين.[١]


فصل شُرب الحليب عن النوم

خلال الأسابيع الأولى من تنظيم نوم الطفل سيحتاج غالباً لشُرب الحليب قبل النوم، ولكن ومع مرور الوقت بإمكان الأم جعل وقت الرضاعة قبل وقت الاستحمام حتّى يصبح الطفل أقل اعتماداً عليه للنوم.[١]


وضع الطفل في مكان نومه وهوَ لا يزال مُستيقظاً

من الأفضل أن يعتاد الطفل على النوم من تلقاء نفسه بدون الحاجة لهزه أو وضعه في الكرسي الهزاز، فذلِكَ أفضل للأم وللطفل في آنٍ واحد.[١]


بعض أسباب عدم نوم الطفل جيّداً

لا يستطيع الطفل العودة للنوم بمفرده عندَ استيقاظه منهُ، وفي مُعظم الحالات يكون هُنالِكَ أسبابٌ لعدم نومهِ جيّداً ومن هذهِ الأسباب:[٢]

  • الجوع: يُعتبر الجوع هوَ السبب الأكثر شيوعاً لعدم نوم الطفل جيّداً أو لاستيقاظه بشكلٍ مُتكرر، فالأطفال لعمر ال18 شهر في بعض الأحيان يشعرون بالجوع أثناء الليل أو حتّى قبل النوم.
  • الإرهاق (التعب أكثر من اللازم): إنَّ الأطفال بشكلٍ عام يحتاجون لساعاتٍ طويلة من النوم ولا يستطيعونَ تحمل الاستيقاظ لفترة طويلة (يختلف ذلِك حسب عمر الطفل)، وفي حال لم يحصلوا على قسطٍ كافٍ من النوم خلال الليل والنهار سيجدون صعوبة في النوم، وسيصبحون غاضبين، ويميلونَ للبكاء باستمرار.
  • التسنين: بعض الأطفال لا يُلاحظ عليهم فترة التسنين ولكن البعض الآخر يُصارعونَ في تلك الفترة، ويزداد التسنين سوء خلال الليل لأنَّ الطفل لا يكون من حوله أي شيء ليُلهيه ويُشتت انتباهه عن الألم، مما يجعلهُ يشعر بالضغط وعدم الراحة.
  • الحاجة للأم: الأطفال يُحبون أهلهم كثيراً ولا يستطيعون الابتعاد عنهم حتّى وقت النوم لذلِكَ يبقون مُستيقظون للعب.[٣]
  • الصحة العامة: قد يكون الطفل يُعاني من حالة صحية تجعلهُ يشعر بعد الراحة كإصابته بنزلة البرد أو الحساسيّة، أو انتفاخ بطنه من الغازات، أو معاناته من الإمساك.[٣]


المراجع

  1. ^ أ ب ت ث ج Nicola Oakley (17-3-2017), "How to help a newborn baby sleep well: Six tips for training your child into a good bedtime routine"، www.mirror.co.uk, Retrieved 7-7-2018. Edited.
  2. "10 Reasons Why Babies Don’t Sleep….", www.mummyology.co.uk, Retrieved 7-7-2018.
  3. ^ أ ب April Newton, "5 Reasons Why Your Newborn Isn't Sleeping at Night"، www.healthline.com, Retrieved 7-7-2018. Edited.