كيف تؤثر السمنة المفرطة في تأدية الشخص لأنشطته اليومية

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٥:٢٨ ، ١٧ يوليو ٢٠١٨
كيف تؤثر السمنة المفرطة في تأدية الشخص لأنشطته اليومية

إيذاء الركبتين والوركين

تؤثر السمنة بشكل خطير على صحة الهيكل العظمي للجسم، خاصةً في الجزء السفلي من الجسم؛ بسبب وجود ثقل كبير عليه، وأكثر المشاكل الصحية التي تُسببها السمنة الزائدة هي مشكلة هشاشة العظام وترققها مع الوقت، بالإضافة إلى مشاكل أخرى في الوركين والظهر عند البالغين، كذلك تؤثر السمنة الزائدة على الأطفال الذين يكونون أكثر عرضة لمشاكل العظام في حياتهم.[١]


رفع ضغط الدم

يوجد في الجسم نسيج يُعرف بالنسيج الدهني الإضافي، الذي يحتاجه الجسم من أجل العيش والاستمرار بالنشاط اليومي، ولا يعمل هذا النسيج إلا بالأكسجين والمغذيات التي تنتقل إليه من الدم الذي يتم تدويره بالأوعية الدموية، وعندما يكون الإنسان في حالة من السمنة يزداد عبء العمل على القلب، الذي يضطر لضخ المزيد من الدم عن طريق الأوعية الدموية الإضافية، وبالتالي زيادة الضغط على جدران الشرايين وارتفاع ضغط الدم، ومعدل ضربات القلب، وانخفاض قدرة الجسم على نقل الدم من خلال الأوعية الدموية.[٢]


اضطراب الجهاز التنفسي

تقل قدرة عمل الرئة عند الأشخاص الذين يعانون من السمنة، ويكونون أكثر عرضة للإصابة بأمراض الجهاز التنفسي، مثل: الربو الذي ثُبت حسب الدراسات أنه يزيد عند الأشخاص الذين يعانون من السمنة بثلاث أو أربع مرات، وأيضاً اضطراب انقطاع التنفس أثناء النوم الذي ثُبت إصابته لأكثر من نصف الأشخاص المصابين بالسمنة، والذي يحدث بسبب الدهون الزائدة في الممرات الهوائية للرقبة، والحنجرة، واللسان، ويؤدي إلى توقف تنفس الشخص لبعض الوقت على نوبات متقطعة أثناء النوم تُسبب قلة كمية الأكسجين في دم الشخص، وارتفاع ضغط الدم، وضغط الدم الرئوي، وفشل القلب، والسكتة الدماغية، والموت المفاجىء؛ وذلك لأن نوبات انقطاع النوم المفاجىء تُعطل دورة النوم وثؤثر على نوعية النوم الجيدة والمريحة، مما يُسبب حالات كثيرة من التعب والنعاس خلال اليوم المسؤولة عن قلة الإنتاجية، وحوادث السيارات عند القيادة دون نوم.[٣]


المراجع

  1. Jeanie Lerche Davis (21-5-2007), "The Impact of Weight on Your Body"، www.webmd.com, Retrieved 10-9-2018. Edited.
  2. "Effects of Obesity", www.stanfordhealthcare.org, Retrieved 10-7-2018. Edited.
  3. "The Impact of Obesity on Your Body and Health", www.asmbs.org, Retrieved 10-7-2018. Edited.