كيف تتعامل مع خطيبتك في فترة الخطوبة

كتابة - آخر تحديث: ١٠:٤٨ ، ٢١ سبتمبر ٢٠١٥
كيف تتعامل مع خطيبتك في فترة الخطوبة

الخطوبة

فترة الخطوبة من المفروض أن تكون من أجمل الفترات التي يعيشها الشريكان، ليتعرّفا على طِباع بعضهما قبل الزواج حتى يستطيع كل منهما أن يُقرر إن كان سيُكمل حياته مع الآخر أم لا، ويُمكن القول أنّها فترة تجريبية يتعرّف كل منهما على الآخر بشكل جيد، ويتعرّف كل منهما على أسرة الآخر؛ لأنّ الزواج لا يقتصر على الزوج والزوجة بل هو اندماج لعائلتين فحتى لو كان هناك توافق بين الشريكين فقد يكون للأهل دورٌ في إنهاء هذه العلاقة.


من المهم أن نُفرِّق بين الخطبة التي جاءت حسب الشريعة الإسلامية والتي تُجيز للخطيب أن يرى وجه خطيبته فقط ويكون قد سأل عنها وعن أهلها قبل التقدم للخطبة، وتقتصر علاقة الخطيب بخطيبته على رؤيتها فقط ولا يجوز الاختلاط بينهما أو خروجهما مع بعض أو حتى جلوس الخطيب مع خطيبته في خلوة، ولكن في موضوعنا سنتحدث عن الخطبة التي نعرفها حسب العادات المنتشر في مجتمعنا وهي التي تكون بعد عقد القران.


طرق تعامل الخطيب مع خطيبته

  • كن صادقاً؛ إنّ تعاملك مع خطيبتك يجب أن يكون مبنياً على الصدق أولاً، وعليك التصرف على طبيعتك دون زيف أو كذب.
  • حافظ على تصرفاتك في أول لقاء؛ إنّ أول انطباع سوف تُعطيه للفتاة التي تنوي خطبتها مهم، وهذا يتضح من خلال زيارتك الأولى لهم والتي يجب أن يسبقها موعد مُحدد من قِبَلك وقبل أسرتك.
  • قم بزيارة خطيبتك بعد إتمام الخطبة، وهنا عليك أن تبدأ زيارتك بتحية أسرتها والابتسام في وجههم وابدأ بالتعرف عليهم وعلى خطيبتك.
  • حافظ على مظهرك؛ فمظهرك بالتأكيد له دور في تقبُّل خطيبتك لك وليس بالضرورة أن ترتدي ثياباً، وكأنك ذاهب إلى حفلة ولكن عليك أن تكون مرتباً ونظيفاً؛ فبعض المهن قد تجعل هندامك متسخاً ومن غير المعقول أن تذهب بها لزيارة خطيبتك خاصة في بداية الخطبة.
  • كن واضحاً؛ فالوضوح أهم ما يجب أن تبدأ به علاقتك مع خطيبتك، فلا تستغل فرحتها بك بالوعود التي لا يُمكنك تحقيقها بل كن واضحاً من البداية، واشرح لها كل ظروفك حتى تستطيع هي أن تُقرر إن كانت حياتك مناسبة لها أم لا.
  • كن كريماً معها في عواطفك وفي كل ما تطلبه ضمن استطاعتك.
  • لا تكن شديداً أو مغروراً بل عاملها برفق ولين.
  • يجب على الخطيبة أن تشعر بالأمان مع خطيبها حتى تتأكد بأن زوجها المستقبلي يُمكن الاعتماد عليه فهذا أكثر ما تتمناه المرأة.
  • احترمها وتقبّل وجهة نظرها مهما اختلفت معك حتى لو شعرت بأنّها ليست الزوجة التي تتمناها فالاحترام مطلوب بين الناس.
  • لا تكن متعصباً تجاه أخطائها بل سامحها وتحدث معها عن أن هذا الأمر قد أزعجك وأنّك لا تُحب أن يتكرر.


عزيزي الرجل .. أنت من بيده جعل فترة الخطوبة فترة جميلة تُمهِّد لحياة زوجية سعيدة فالمرأة إن تمت معاملتها بالحسنى فسوف تلقى منها كل الاحترام والحب والاهتمام؛ فلا تكن قاسياً متعصب الفكر بل تسامح وتعاطف معها وتحمل أخطائها وسوف تنعم بحياة هانئة في المستقبل إن شاء الله.