كيف تتعلم فن الخطابة

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٢٥ ، ٢٣ ديسمبر ٢٠١٨
كيف تتعلم فن الخطابة

فنّ الخطابة

الخطابة فنّ من فنون الأدب، الذي يقوم على الحكمة والموعظة والإرشاد للآخرين، وفنّ الخطابة لا يتقنه الجميع، فهو يحتاج إلى أسلوب وطريقة معينة لكي يكون قادر على إقناع المستمعين بموضوع الخطبة،؛ لأنّ الغاية الأساسية للخطبة هي التأثير على الآخرين بطريقة إيجابية ودعوتهم إلى الطريق المستقيم والحق المبين بالحكمة والموعظة الحسنة.


صفات الخطيب

الصفات العامة التي يجب أن يتصف بها الخطيب عند إلقاء خطبته وهي:

  • تمتع الخطيب بثقافة واسعة، وذلك من خلال الاطلاع على علوم القران الكريم والسنة النبوية الشريفة، والحديث بما يتطابق مع هذه العلوم، لأنّ أيّ تناقض في الحديث سوف يتم ملاحظته بشكل سريع من قبل المستمعين له.
  • مطابقة حديث الخطيب مع أفعاله، وتحليه بالصدق المطلق في تطبيق الشريعة الإسلامية في حياته، قبل إعطاء النصائح والمواعظ للآخرين.
  • يتمتع الخطيب بمعرفة جيدة بكل ما يتعلق بعلوم اللغة، حتّى يتجنّب الوقوع في الأخطاء اللغوية والنحوية، التي تنقص من قيمته عند المستمعين، ويجب أن يمتلك كميّة جيّدة من المفردات والمعاني، لكي يتمكّن من صياغة وتركيب الجمل بالشكل الصحيح.
  • ثقة الخطيب بنفسه وقدرته على الإلقاء أمام الكثير من الناس، دون الشعور بالقلق أو الخوف أو الضعف.
  • مراعاة الأمانة العلمية عند تقديم المعلومات من مصادرها الصحيحة.


إعداد الخطبة

هناك مجموعة من الأمور التي يجب القيام بها قبل إعداد الخطبة وهي:

  • الغاية الأساسية من الخطبة هي الإخلاص لوجه الله تعالى والحصول على رضاه؛ لأنّ الخطبة التي لا يكون الغاية منها وجه الله تعالى، لا يمكن للمستمع أن يتقبلها ويعمل بها.
  • معرفة الجمهور المستمعين للخطيب قبل إلقاء الخطبة، ومعرفة توجهاتهم وقناعاتهم وميولهم الدينية، ومدى حاجتهم لموضوع الخطبة، والاستفادة التي سوف يجنوها من هذه الخطبة، وعدد الأشخاص الذين سوف يحضرونها.
  • أن تتضمّن الخطبة هدفاً سامياً، يرغب الخطيب في إيصاله للجمهور.


تعلّم الخطبة

هناك مجموعة من الخطوات التي من خلالها يتعلّم الشخص فنّ الخطابة وهي:

  • القدرة على إقناع الجمهور بموضوع الخطبة، لذلك يجب الالتزام بقوانين وأصول فنّ الخطابة، والإلمام بمعرفة الأحداث والوقائع والعادات والتقاليد والقيم المنتشرة في المجتمع الذي يعيش فيه، ويجب الاستعانة بإعطاء حجج وبراهين ثبت صحة حديثه.
  • وجود الجمهور والمستمعين الذين يتم توجيه الخطبة لهم، فبدون الجمهور لا يمكن أن يكون هناك خطبة أو خطيب.
  • أن يتمتّع الخطيب بطريقة إلقاء تجذب الجمهور له، وبنبرة صوت مرتفعة.
  • احتواء الخطبة على بعض العناصر التأثيرية، كالترهيب والترغيب والتأثير على مشاعر المستمع وعواطفه، وبثّ روح العزيمة والقوة في نفوسهم.
  • الوقوف في مكان مرتفع ليتمكّن من رؤية جميع الجمهور.


فيديو جهزوا المايكروفون

هل تعاني من رهاب الجمهور وتخاف من إلقاء الخطابات العامة؟ شاهد الفيديو وجهز المايكروفون لتتعلم كيف تفعل ذلك !