كيف تزيل الخوف من قلبك

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٠٤ ، ١٢ يوليو ٢٠١٧
كيف تزيل الخوف من قلبك

الخوف

الخوف هو شعور ناجم عن الخطر بالتهديد أو بالخطر، وقد ينتج هذا الشعور لأسباب مختلفة كالخوف من الكائنات الحية كالحشرات، أو الحيوانات المفترسة، أو خوف الإنسان من إنسان آخر، أو الخوف من الأماكن المرتفعة، ممّا يتسبب في حدوث تغير في الوظائف الأيضية والعضوية، الأمر الذي ينتج عنه تغير السلوك، كحدوث التجمد تجاه الأحداث والمخاوف، أو الاختباء أو الهروب، علماً أنه من الممكن التغلب على هذه المخاوف من خلال اتباع بعض الخطوات البسيطة التي سنعرفكم عليها في هذا المقال.


أسباب الخوف

  • الخوف الوهمي كالخوف من الظلام نتيجة ارتباطه باللصوص والجن.
  • حدوث الأشياء المفاجئة، وشدة المثير، كإصدار صوت قوي.
  • الحديث عن أمور مخيفة، ممّا يتسبب في انتقال مشاعر الخوف بالعدوى.
  • سماع خبر غير سار، وبقائه عالقاً في الذهن.


أعراض الخوف

  • الشعور بالقلق والتوتر.
  • حدوث جفاف في الحلق والفم.
  • تسارع نبضات القلب.
  • فقدان الشهية، والشعور بالتعب والدوخة.
  • عدم الرغبة بالاختلاط بالآخرين.


علاج الخوف

  • الوعي ويكون بالتعرف على الأضرار التي يسببها الخوف.
  • تحديد الأمور والأشياء التي تسبب الخوف.
  • استخدام الفضول لقتل الخوف، عن طريق البحث عن الأفكار التي تولد الخوف، ومراقبة ردة الفعل لذلك.
  • العمل والانشغال في أمور أخرى، الأمر الذي من شأنه أن يخفّف الخوف، ويزيل القلق.
  • استعمال العلاج بالتنويم الميغناطيسيّ؛ حيث يبرمج الدماغ على الأفكار الإيجابية، ويقضي على المعتقدات السيئة والسلبية.
  • كتابة المخاوف على دفتر يوميات، من أجل حصرها ومعرفة أسبابها وأوقاتها، وبالتالي معرفة طرق القضاء عليها.
  • الحديث مع شخص مقرّب عن جميع المخاوف، حيث يفرّغ ذلك القلب من الهموم والمخاوف.
  • البحث عن معالج نفسي جيد، إذا وصل الأمر إلى حد المرض.
  • الاستفادة من علم البرمجة اللغوية العصبية؛ حيث يعرف ذلك على كيفية عمل الدماغ، وكيفية القضاء على المخاوف.
  • قراءة بعض الكتب المفيدة التي تتحدث عن المخاوف التي يعاني منها الشخص، حيث إنّ ذلك يفتح آفاقاً جديدة لمعرفة المخاوف، وطرق التعرف على الحلول الجيدة.
  • مشاهدة فيلم وثائقي أو برنامج مفيد يتحدث عن المخاوف.
  • اتباع نظام غذائي صحي، حيث يؤثر ذلك على المشاعر، كما أنه يساعد في قيام الجسم بعمله على أكمل وجه.
  • النظرة الإيجابية للأمور، عن طريق التفكير بالأشياء الإيجابية عند الشعور بالخوف بدلاً من التفكير في شيء سيء.
  • كتابة المخاوف على شكل فيلم شيق، وكتابة نهاية مناسبة له.
  • التواصل مع الآخرين ومساعدتهم في أعمالهم، الأمر الذي من شأنه أن يزيد الثقة بالنفس، وبالتالي التغلب على المخاوف.
  • الحديث مع شخص كان يعاني من نفس المخاوف، ومعرفة الطريقة التي تغلب من خلالها على مخاوفه.
  • المحافظة على الجانب الديني في الحياة، ويكون بالمحافظة على الصلوات، وقراءة القرآن، والاستغفار.
  • ممارسة تمارين اليوغا؛ حيث تعتبر من الرياضات التي تنظم دقات القلب، وتخفف التوتر والخوف.
  • اكتشاف جذور الخوف، عن طريق البحث عن المكان الذي بدأت المخاوف منه.
  • التنفس بعمق عند الشعور بالخوف؛ حيث يقهر ذلك المخاوف؛ وتعتبر هذه الطريقة من أبسط الطرق وأسهلها، وأنجحها في التغلب على الخوف.