كيف تصبح حارس مرمى

بواسطة: - آخر تحديث: ٢١:٢٢ ، ١٣ أكتوبر ٢٠١٦
كيف تصبح حارس مرمى

حراسة المرمى

يفضل العديد من الشبان لعبة كرة القدم؛ فمنهم من يتابعها ويشجع فريقاً معيناً أو لاعباً معيناً، ومنهم من لا يكتفي بذلك فيذهب لممارستها بسبب حبه الشديد لهذه اللعبة وتوفر الموهبة لديه، وتُقسم لعبة كرة القدم في الفريق الواحد إلى لاعبي الهجوم، ولاعبي الوسط والدفاع، وحارس المرمى الذي يصدّ ضربات الكرة، ويحمي شباك فريقه من دخولها إليه، مدعوماً بلاعبي الدفاع من جهة، وبحماسة الجمهور المُشجع من جهة أُخرى، ويسعى بعض الشبان لأن يُصبحوا حُراس مرمى، وفي هذا المقال سوف نتحدث عن كيفيّة ذلك.


كيف تصبح حارس مرمى

الانتماء لأحد الفرق الناشئة

تمنح الفرق الرياضيّة الناشئة الفرصة في خوض التدريبات، وتطوير المهارات، لذا على الراغب بأن يكون حارس مرمى الانتساب مُسبقاً لدورات كرة القدم، وتلقي الدروس العمليّة حول حراسة المرمى ولعبة كرة القدم بشكل عام.


تطوير المهارات البدنيّة

يتحقق ذلك بالتدريبات والتمرينات المتواصلة، والالتزام بتعليمات الكابتن أو المدرب وتوجيهاته أثناء التدريب وبعده، فيجب على اللاعب مواصلة التدريب في المنزل، أو في الأماكن المفتوحة، إلى جانب ممارسة الرياضة بشكل عام؛ فهي تُحسن لياقة الجسم، وتزيد مرونة جسد حارس المرمى أثناء محاولته التقاط الكرة قبل دخولها إلى الشباك.


معرفة قواعد اللعبة

على الراغب بأن يكون حارس مرمى معرفة قواعد لعبة كرة القدم والتقيد بها؛ كتلك الخاصة بحدود المساحة التي يقف فيها أمام المرمى، ومدى تدخله مع اللاعبين عند اقتراب الكرة إليه، وغير ذلك من الأمور المُهمة.


متابعة حراس المرمى الماهرين

المتابعة هنا تعني محاولة تأثرك بمهارة الحراس الماهرين، ومتابعتك لقدراتهم بدقة بالغة، وبحثك حول إمكانيّة الوصول إلى مثل مستواهم بل أفضل، عبر التصميم والإرادة، وبذل المجهود البدني؛ إذ إنّ هذه الأمور ستحقق هدفك بأن تُصبح حارس مرمى متميزاً.


تطوير المهارات التحليليّة

إنّ إغفال أي جانب من المباراة، كتحركات اللاعبين من الفريق الخصم سيجعل أمر دخول الكرة إلى الشباك سهلاً ومكرراً، وهذا ما سيُلحق الهزيمة بالفريق، وقد يؤدي بحارس المرمى إلى شعوره بالإحباط، وفي أحيان أُخرى إلى الطرد من اللعبة وتخلي الفريق عن خدماته بسبب إهماله لأهميّة اللعبة، لذلك يجب أن يكون حارس المرمى قادراً على تقييم سير المباراة، والنتائج التي يُمكن إحرازها، ساعياً إلى تحقيق الدعم لفريقه، وحماية المرمى قدر المستطاع، وبذلك سيتمكن من صدّ الكرات المتتالية والقويّة عن مرمى فريقه؛ بسبب دقة تحليله لتفاصيل اللعبة، ودراسته للنواحي التي قد تتجه إليها الكرة.