كيف تصبح سريع البديهة

بواسطة: - آخر تحديث: ٢٠:٤٨ ، ٢٧ مارس ٢٠١٨
كيف تصبح سريع البديهة

سرعة البديهة

تُعرف البديهة في اللغة على أنّها السّداد في الرّأي عند المفاجأة، والإنسان صاحب البديهة هو الذي يفهم ما يُقال له من المرة الأولى، وسرعة البديهة هي سرعة الشّخص في التّفكير والإدراك، وتتضمن سرعة البديهة نقل الواقع الملموس بسرعةٍ إلى الدّماغ، والقدرة على الرّبط بشكلٍ سريع بين المعلومات السّابقة والواقع الملموس، وكذلك القدرة على اتّخاذ قرار مناسب بشكل سريع.[١][٢]


كيف تصبح سريع البديهة

يمكن للإنسان أن يصبح سريع البديهة من خلال اتّباع ومراعاة بعض الأمور في حياته وهذه الأمور هي:[٣]

  • القدرة على تذكر الأحداث في يوم معين، من خلال الحديث عمّا حصل خلال اليوم بصوتٍ عالٍ قبل النّوم، وهي طريقة جيدة للحفظ السّريع.
  • لا بدّ من معرفة أنه لا يوجود نوع خاص من الطّعام يزيد من سرعة البديهة للشّخص.
  • ضرورة الحصول على نومٍ مريح وكافٍ وهادئ.
  • ممارسة رياضة المشي الّتي تساعد على تدفق الدّم، وهذا شيء ضروري من أجل عمل الدماغ بشكل صحي وجيد.
  • القيام بأمور لم يسبق للشّخص تجربتها من الأمور المهمة من أجل تدريب الدماغ على سرعة البديهة.
  • التّواصل بشكل مستمر مع النّاس سواء أكان هذا التّواصل بشكلٍ مباشر (وجهاً لوجه) أو غير مباشر (عن طريق الرّسائل).
  • الاستماع السّريع من الطرق الجيدة للتدرب على سرعة البديهة، ويتمثّل في الاستماع لأصوات زيدَت سُرعتها للضعف، لتمرين الدماغ على تلقي المعلومة بشكل أسرع.
  • الاستيقاظ مبكراً من الأمور المهمّة من أجل صحة الدّماغ فالصّحة الجيّدة للدماغ ضروريّة للتدرب على سرعة البديهة.


وبشكل ٍ نظريٍ يمكن للإنسان أن يصبح سريع البديهة من خلال أمرين مهمّين، وهما:[٤]

  • الرّغبة الجادة: حتّى يتعلّم الشّخص سرعة البديهة لا بد من وجود رغبة لديه، وهذه الرّغبة هي الخطوة الأولى للوصول لسرعة البديهة على أن يتبع هذه الرّغبة تصميم وإرادة.
  • التّعلم بواسطة القراءة: حتى يتعلم الشّخص سرعة البديهة لا بد له من التّعلم بواسطة القراءة؛ فالتّعلم هو إحدى وظائف الذكاء، فكلما كان الشّخص ذو ذكاء كلما كان لديه قدرة على التّعلم بشكلٍ أسرع وأوسع وأعمق، فالتّعلم يوسع من القدرات العقليّة للإنسان، ويجعله عميق التأملات الفكريّة، والفلسفيّة، عدا عن إثراء اتجاهاته الاجتماعيّة أيضا.


خصائص سرعة البديهة

إن لسرعة البديهة مجموعة من الخصائص يجب أن يمتلكها الشّخص حتى يصبح سريع البديهة، وهذه الخصائص هي:[٥]

  • التّحول إلى التّفكير السّريع: إنّ الشّخص سريع البديهة هو الّذي تكون إجابته سريعة ودقيقة، وهذا يدل على عمق تفكيره إضافة إلى سرعته في مختلف المواقف، إذ إنّ أفضل الأجوبة تلك الّتي تكون صائبة وسريعة، وكذلك تكون ذات حجة وإيجاز في اللفظ.
  • معرفة نتائج الإجابة: الشّخص سريع البديهة هو الّذي يميز بين الجد والمزاح، فالإنسان الجاد هو الذي يتحمل نتائج مواقفة، أما الشّخص كثير المزاح فهو الذي يتعثر في مواقفه ونتائجها، وقد يُسبب الأذى لنفسه لذلك عليه أن يختار إجابةً بديهيّةً على أن تكون إجابته ذات نتائج محتملة أو متوقّعة.
  • تناسق جمل البديهيات: الشّخص سريع البديهة هو الشّخص الّذي تتناسق جمل بديهياته؛ بحيث تكون جميعها ذات محتوى متناسق رفيع المستوى، وهذا التّناسق هو ذروة نضج الشّخص من النّاحية العقليّة.
  • الثّبات: الشّخص سريع البديهة هو الشّخص الأكثر ثباتاً من ناحية النّشاط العقلي، بحيث يكون أداؤه العقلي ثابتاً في مختلف الظّروف وبذلك تصبح البديهة عنده شيئاً تلقائياً وعفوياً لا يتأثر بتغيّر المواقف.


أنواع سرعة البديهة

سرعة البديهة لا تكون واحدةً وإنّما لها نوعان اثنان وهما:[٦]

  • الدفاع عن النّفس بطريقة ظريفة ضد أي هجوم لفظي، ومن الأمثلة على هذا النّوع من سرعة البديهة؛ أن رجلاً سأل بشار بن برد قائلاً: ما أعمى الله رجلاً إلّا عوضه فبماذا عوّضك؟ فقال بشار: بأن لا أرى أمثالك. وفي مثال آخر؛ جاءت امرأة غير جميلة إلى دكانٍ للعطارة فلمّا نظر إليها صاحب الدّكان قال لها: وإذا الوحوش حشرت، فردت المرأة وقالت: وضَرب لنا مثلاً ونسي نفسه.
  • التّحدث وإظهار الملاحظات من خلال الفكاهة والطّرافة، ومن الأمثلة على هذا النّوع من سرعة البديهة؛ أن رجلاً سأل أبا حنيفة: إذا خلعت ثيابي ودخلت إلى النّهر لأغتسل، أَأُحول وَجهي إلى القِبلة أم خلافها؟ فقال له أبو حنيفة: الأفضل أن تحوّل وجهك إلى الجهة الّتي فيها ثيابك لئلا يسرقها أحد. وفي مثالٍ آخر؛ اجتمع كلٌ من الرّصافي، والزّهاوي (شاعران معروفان) على طبق من الأرز تعلوه دجاجة، فبدأ الرّصافي يأكل ما تحتها حتّى سقطت الدّجاجة أمامه، فأنشد وقال: عَرف الخير أهله فتقدم، فرد عليه الزّهاوي قائلاً: بل كَثر النّبش تحته فتهدّم.


مواقف في سرعة البديهة

في تراثنا العربي نجد أمثلةً كثيرةً على سرعة البديهة، ومن هذه الأمثلة:[٦]

  • أعطى أحد الملوك صبيّاً ديناراً فلم يأخذه الصّبي وقال للملك: إنّ والدي لم يسمح لي أن آخذ من أحد شيئاً، فقال له الملك: قل لأبيك إنّ الملك أعطاني إياه، فقال الصّبي: لن يصدقني، فقال له الملك: لماذا؟ فأجاب الصّبي لأنّ هذا ليس عطاء الملوك، فأعطاه الملك وجاد في العطاء.
  • سأل مَلِك أحد وزرائه ما خير ما يُرزَقُهُ العبد؟ فقال الوزير:عقلٌ يعيش به، فقال الملك فإن عدمه؟ قال: فأدبٌ يتحلّى به، قال: فإن عدمه؟ فقال الوزير: فمال يستره، فقال الملك فإن عدمه؟ فقال الوزير: فصاعقة تحرقه فتريح منه العباد والبلاد.
  • زار أحد الثّقلاء شيخاً مريضاً وجلس عنده مدة طويلة ثم قال له: انصحني يا شيخ، فقال له الشّيخ: إذا دخلت على مريض فلا تطل الجلوس عنده.

المراجع

  1. "تعريف و معنى بديهة في معجم المعاني الجامع - معجم عربي عربي"، www.almaany.com، اطّلع عليه بتاريخ 22-2-2018. بتصرّف.
  2. عبدالله القاضي، الملكة الفقهية: حقيقتها وشروط اكتسابها وثمراتها، الرياض: العبيكان، صفحة 68-69. بتصرّف.
  3. "9 habits to become the quick-witted", en.motivation-upgrade.com, Retrieved 13-3-2018. Edited.
  4. عبد الواحد الكبيسي‎، التفكير السريع أم المتأمل، عمان -الاردن: المنهل، صفحة 114. بتصرّف.
  5. عبد الواحد الكبيسي، التفكير السريع أم المتأمل، عمان - الأردن: المنهل، صفحة 105-108. بتصرّف.
  6. ^ أ ب عبد الواحد الكبيسي، التفكير السريع أم المتأمل، عمان -الاردن: المنهل، صفحة 109-110. بتصرّف.