كيف تصلى صلاة التهجد

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٤٠ ، ٧ سبتمبر ٢٠١٥
كيف تصلى صلاة التهجد

صلاة التهجد

تعتبر صلاة التهجّد على أنها إحدى الصلوات المميزّة التي يقوم بها المسلمون، كما أنها سُنة عن النبي عليه الصلاة والسلام وليست فريضة، فمن صلاها يؤجر على فعلها ومن تركها ليس عليه شيء، وتُصلى هذه الصلاة بعد صلاة العشاء وقبل صلاة الفجر، ويُفضّل أن تُصلى بين منتصف الليل والفجر أي في الثلث الأخير من الليل، وعلى الرّغم من أنها ليست من الفرائض، يحاول الكثير من المسلمين أن يجعلوها جزءًا من حياتهم ، للحصول على الحسنات والمغفرة والثواب والتقرّب من الله عز وجل.


ورد ذكر صلاة التهجّد في الأحاديث النبويّة، ومنها ما أخرجه البخاري من حديث ابن عباس رضي الله عنهما قال: كان النبي صلى الله عليه وسلم إذا قام من الليل يتهجد قال: اللهم لك الحمد أنت قيم السماوات والأرض ومن فيهن ولك الحمد لك ملك السماوات والأرض ومن فيهن ولك الحمد أنت نور السماوات والأرض ومن فيهن ولك الحمد أنت ملك السماوات والأرض ومن فيهن ولك الحمد أنت الحق ووعدك حق ولقاؤك حق وقولك حق والجنة حق والنار حق لك أسلمت وبك آمنت وعليك توكلت وإليك أنبت وبك خاصمت وإليك حاكمت فاغفر لي ما قدمت وما أخرت وما أسررت وما أعلنت أنت المقدم وأنت المؤخر لا إله إلا أنت أو لا إله غيرك ولا حول ولا قوة إلا بالله.


كيفية صلاة التهجد

  • الاستعداد للصلاة: ويتم ذلك من خلال اتّخاذ اللازم من أجل الاستيقاظ بالليل قبل الفجر أي أن تضبط منبهاً لذلك أو من خلال مساعدّة أحد أفراد العائلة لإيقاظك، فإن كانت نيتك صادقة بأن تستيقظ ليلًا لتصلي التهجد، ولكن لسبب ما لم تستطع الاستيقاظ وأحسست بالذنب، وحسب الأحاديث النبويّة، إنّ الله يأخذ بنيتك ويمنحك النوم على سبيل رحمته بك.
  • الوضوء: بعد الاستيقاظ في الوقت المناسب عليك بالوضوء ثمّ اختيار المكان الهادئ والمناسب لأداء الصلاة، وليس من الضروري أداؤها في المسجد بل يمكنك أداؤها في المنزل.
  • نزع الهموم الدنيويّة من القلب: وذلك من أجل التركيز والخشوع في الصلاة والتفكر بعظمة الله تعالى.
  • تتم صلاة التهجد على عدّة ركعات، مثنى مثنى أي تُصلى ركعتين ثم التسليم وهكذا، ويمكنك أن تُصلّي ما تشاء من الركعات، ركعتان أو أربع أو ست أو ثماني ركعات أو عشر ركعات وتختم بركعة الوتر، ولكن من السنة عن النبي أنّه كان يُصلّي التهجد ثلاث عشرة ركعة.
  • يمكنك أثناء أداء صلاة التهجّد إطالة السجود والدعاء والحمد والثناء على نعم الله التي أنعم بها علينا، وطلب المغفرة من الله ليغفر لنا ذنوبنا.
  • يمكن أن تُصلّي مع العائلة كما كان يفعل الرسول صل الله عليه وسلم هو وعائشة - رضي الله عنها- وأوصى بذلك الأزواج والزوجات بأن يؤدوها معًا، ويمكنك تشجيع أطفالك ممّن بلغوا سن العاشرّة على أداء صلاة التهجد وتعويدهم من الصغر على ذلك.


أذكار صلاة التهجد

  • أذكار الركوع: (اللهم لك ركعت، وبك آمنت، ولك أسلمت، أنت ربي خشع لك سمعي وبصري ومخي وعظمي "وعظامي" وعصبي وما استطعت وما استقلت به قدمي لله ربّ العالمين " وفي رواية:" وعليك توكلت أنت ربي خشع سمعي وبصري ودمي ولحمي وعظمي وعصبي لله رب العالمين).
  • أذكار ما بعد الرفع (ربنا ولك الحمد حمداً كثيراً طيباً مباركاُ فيه) أو (مباركاً عليه كما يحب ربنا ويرضى).
  • أذكار السجود (اللهم لك سجدت وبك آمنت، ولك أسلمت، وأنت ربي سجد وجهي للّذي خلقه وصوره، فأحسن صوره، وشق سمعه وبصره فتبارك الله أحسن الخالقين) (اللهم اغفر لي ذنبي كله، دقه وجله، وأوله وآخره وعلانيته وسره.)
  • أذكار الجلسة بين السجدتين( ربّ اغفر لي.. رب اغفر لي... رب اغفر لي).