كيف تغير حياتك

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٥:٥٠ ، ٢٦ نوفمبر ٢٠١٨
كيف تغير حياتك

تحسين العلاقات الاجتماعية

يحتاج الشخص لتحسين العلاقات في حياته؛ ليستمتع ويتشارك مع من يحب النجاح والسعادة، بالإضافة إلى أهمية قضاء الوقت الممتع مع الأصدقاء والأحباب، وإصلاح العلاقة معهم في حال وجود مشاكل معهم، وتقديم التنازلات والاعتراف بالخطأ، والبدء بالتعرف على الآخرين في حال الشعور بالوحدة؛ لتغيير الحياة للأفضل.[١]


تغيير المظهر الشخصي

يمكن إجراء بعض التغييرات البسيطة التي ستغير من المظهر الشخصي بشكل أفضل، كالحصول على تسريحة شعر جديدة، فمثلاً: يمكن للمرأة أن تغيير لون الشعر، أو اختيار قصة شعر مختلفة، كما يمكن للرجل التغيير في شكل اللحية، أو الذقن، أو الشارب، أو قصة الشعر، كما يمكن شراء ملابس جديدة مختلفة، وعصرية، وأنيقة، ومناسبة للعمر.[١]


وضع الأهداف

يساعد وضع الأهداف، وتحديدها على المدى الطويل، والمتوسط، والقصير، واتخاذ الاجراءات اللازمة على تحقيق الأحلام، وتغيير الحياة للأفضل، كما يجب التذكر أن الأهداف يمكن أن تتغير؛ لذلك لا بد أن يكون الشخص مرناً عند وضع وتحقيق الأهداف، فكل خطوة مهما كانت صغيرة سيكون لها أثر واضح في تغيير الحياة.[٢]


ممارسة الرياضة

يكن أن يساعد النشاط البدني المنتظم في الحفاظ على مهارات التفكير، والتعلم، والقرار مع تقدم العمر، بالإضافة إلى إمكانية تقليل خطر الإصابة بالاكتئاب وفقاً لمراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها، وتعد ممارستها طريقة صحية وطبيعية للتخلص من التوتر والضغط، وتغيير الحياة نحو الأفضل.[٣]


تساعد ممارسة التمارين الرياضية المنتظمة على إبقاء الجسم بأفضل حال، وتحسين صحة القلب والأوعية الدموية، والتقليل من احتمالية الإصابة بأمراض معينة، وإعطاء المزيد من الطاقة، وبالتالي تغيير الحياة.[١]


يحتاج البالغون الأصحاء إلى ممارسة التمارين الهوائية المعتدلة؛ كالمشي بمعدل 150 دقيقة أسبوعياً، أو ممارسة التمارين الهوائية القوية كالهرولة، أو الكيك بوكسينغ بمعدل 75 دقيقة أسبوعياً.[١]


المراجع

  1. ^ أ ب ت ث Paul Chernyak, "How to Change Your Life"، www.wikihow.com, Retrieved 24-11-2018. Edited.
  2. Kathryn Sandford (16-10-2018), "10 Things You Can Do Now to Change Your Life Forever"، www.lifehack.org, Retrieved 24-11-2018. Edited.
  3. Frances Bridges (27-10-2016), "How To Change Your Life In 7 Steps"، www.forbes.com, Retrieved 24-11-2018. Edited.