كيف تغير نظام الأندرويد

كتابة - آخر تحديث: ١٢:٤٣ ، ١٦ أغسطس ٢٠١٨
كيف تغير نظام الأندرويد

تغيير نظام الأندرويد

يمكن توضيح المقصود بتغيير نظام الأندرويد بأنه عملية تحديث لنسخة الأندرويد المستخدمة على الهواتف الذكية، حيث تعود عملية التحديث للنظام التشغيلي بالنفع على أصحاب الهواتف والتابلت من خلال الحصول على ملامح جديدة لأجهزتهم وإبقائها آمنة بنظام حماية أفضل من أي اختراقات، ومن خلال هذا المقال سنوضح للقارئ كيفية إجراء تفقد لآخر تحديثات نظام الأندرويد Android OS المتوفرة مع إمكانية الحصول عليها بشكل تلقائي كما في الآتي:[١]

  • عمل نسخة احتياطية من البيانات الشخصية: إنّ عمل نسخة احتياطية من المعلومات والبيانات الموجودة على الخلوي يعتبر إجراء احترازي بالرغم من أن عملية التحديث يجب أن لا تمس بتلك المعلومات، إلا أنه احتساباً لأي ظرف خارج عن المألوف قد يؤدي لفقدان البيانات يفضل عمل نسخة احتياطية عنها.
  • الدخول لقائمة الإعدادات: الذهاب إلى قائمة الإعدادت في الجهاز الخلوي أو التابلت.
  • الولوج لتبويب حول الجهاز: النزول بشاشة قائمة الإعدادات حتى الوصول لتبويب حول الجهاز.
  • تحديث النظام التشغيلي: تتباين هذه القائمة في محتواها من جهاز لآخر، لكنها تشترك بتبويب تحديث السوفت وير أو ما يشابهه.
  • البحث عن نسخة مُحدَّثة للأندرويد: عند الدخول لهذا التبويب سيقوم الجهاز بالبحث عن أي تحديث متوفر، وفي حال تم العثور على تحديث سيظهر سؤال إن كان المستخدم يرغب بتثبيت ذلك التحديث أم لا، وفي حال الإجابة بالقبول سيبدأ عندها الجهاز بتنزيله ثم تثبيته ومن بعدها يعيد تشغيل الجهاز تلقائياً، والجدير بالذكر هنا أن الجهاز قد يتطلب توصيله بشكبة الواي فاي من أجل عملية التحديث، وهذا ما يُوصى بعمله نظراً للحجم الكبير لملف التحديث.


المقارنة بين نظام الأندرويد والآيفون

عندما يتعلق الأمر بشراء هاتف خلوي جديد فإنّ تحديد الخيار بين أن يكون من أجهزة الأندرويد أو الآيفون سيكون بلا شك صعباً، خاصة وأنّ كلا النوعين يتميزان بخصائص متميزة وتنافسهما من ناحية السعر أيضاً، ولكن المُتمعن في الفروقات بينهما سيجد أن الفروقات تكون من النواحي الأساسية التالية:[٢]

  • المعدات (الجانب الهيكيلي): من هذا الجانب تعتبر شركة الآيفون الوحيدة التي تراعي مدى التوافق بين متانة الهيكل والبرنامج التشغيلي (السوفت وير)، وفي الجانب الآخر فإن شركة جوجل توفر برمجية الأندرويد للعديد من مُصنعي الأجهزة الخلوية مثل (سامسونج، موتورولا، HTC، LG)، وهذا ما يجعلنا نرى اتساع رقعة استخدام أجهزة الأندرويد والتنوع في برامجها وجودتها.
  • توافقية النظام التشغيلي: يبقى مستخدو أجهزة الآيفون أصحاب أسبقية من ناحية حصول أجهزتهم على تحديثات مستمرة من حين لآخر، بينما على الجانب الآخر يبقى مصنعو أجهزة الأندرويد أقل اهتماماً في هذا الشأن، حتى ان بعض أجهزة الأندرويد لا تتلقى تحديثاً طوال خدمتها.
  • التطبيقات: يتميز برنامج الـ Google Play بوفرة برامجه وتطبيقاته التي يصل عددها إلى 3.5 مليون تطبيق مقارنة بعدد تطبيقات الآيفون المتوفرة على برنامج الـ App Store التي يصل عددها نحو الـ 2.1 مليون تطبيق.
  • التوافقية للعمل مع الأجهزة: أغلب الأشخاص يتعدد استخدامهم للأجهزة الإلكترونية ما بين التابلت والتلفاز إضافة لأجهزتهم الخلوية، وبالتالي فإن شركة أبل تهتم بهذا النوع من الناس من خلال توفير تلك الأجهزة التي تتوافق فيما بينها ويمكنها العمل مع بعضها البعض.


حقائق حول نظام الأندرويد

فيما نذكر أهم الحقائق المتعلقة بالنظام التشغيلي للهواتف الخلوية (الأندرويد):[٣]

  • يتميز نظام الأندرويد عن غيره من الأنظمة التشغيلية بأنه يتيح لمستخدميه من الشركات المُصنعة للخلويات إمكانية تطوير هذا النظام بشكل مجاني.
  • يتميز الأندرويد بأن تحديثاته متوفرة بالمجان.
  • أصدرت شركة جوجل منذ عام 2008م قرابة 24 تحديثاً لنظام الأندرويد.
  • نظمت شركة مايكروسوفت مع 74 شركة مصنعة لأجهزة خلوية تعمل بنظام الأندرويد موزعة ضمن 25 دولة شراكة تمكنها من دمج منتجاتها مع نظام الأندرويد على الأجهزة الخلوية والتابلت.


المراجع

  1. Chris Martin (6-4-2018), "How to Update Android: OTA & Manual Upgrades"، techadvisor, Retrieved 3-8-2018. Edited.
  2. Sam Costello (23-7-2018), "Is Android or iPhone the Better Smartphone?"، lifewire, Retrieved 3-8-2018. Edited.
  3. "Understanding Android", android, Retrieved 3-8-2018. Edited.