كيف تقضي صلاة الفجر

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:٠٥ ، ١٦ نوفمبر ٢٠١٧
كيف تقضي صلاة الفجر

قضاء صلاة الفجر

يجب على الإنسان أن يبذل قُصارى جهده في الابتعاد عن كل ما يُعيق استيقاظه لتأدية صلاة الفجر في وقتها، وأن يُهيّئ الأسباب التي تُعينه على الاستيقاظ،[١] وفي حال فاته أداؤها، فيجوز قضاؤها في أي وقت لكن قبل الفريضة ذات الوقت أو بعدها، إلا إذا لم يتسع ذات الوقت والقضاء أو عند حضور الجماعة، فيجب أن يُقدم الحاضرة على المقضية،[٢] أما لو تذكر صلاة الفجر بعد أن صلّى الظهر فعليه أن يقضيها ولا يجب عليه أن يُعيد صلاة الظهر، وإن تذكّرها قبل أن يُؤدي الظهر فيجب أن يقضي الفجر أولاً ثمّ يصلّي الظهر، فالترتيب واجب بين يسير الفوائت والصلاة الحاضرة،[٣] ويُصلّي سُّنة الفجر أولاً ثمّ الفريضة فهذه سنة نبينا محمد صلوات الله عليه وسلامه.[٤]


حكم صلاة الفجر

إنّ ترْك المُصلي أداء صلاة الفجر مع الجماعة مُحرّم وإثم، فمن الواجب الصلاة مع الجماعة، أما إن كان لا يُؤديها أبداً أو لا يُؤديها إلا بعد طلوع الشمس فهذا خطر عظيم عليه، فمن الواجب أن يرجع الإنسان إلى الله ويتوب إليه.[٥]


أهميّة صلاة الفجر

إنّ ركعتي الفجر خير من الدنيا وما فيها، فينعم من أدّاها بالعيش الرغيد والبدن النشيط، كما أنّها تُبعده عن النفاق وتجعله في ذمّة الله سبحانه وتعالى وأمنه ورعايته، وتشهد له الملائكة بهذه الصلاة، حيث قال تعالى في كتابه العزيز: (مَشهودًا)،[٦] ومن الخير العظيم لصلاة الفجر أيضاً أنّها تُحسب له قيام ليلة كاملة، وهي تأتي للمسلم نوراً يوم القيامة وشفيعة له من النار وسبباً لدخوله الجنة، ويحظى صاحبها برؤية الله عز وجل،[٧] لما ورد من حديث جرير البجلي رضي الله عنه قال: (كنَّا جلوسًا ليلةً معَ النبيِّ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ، فنظَرَ إلى القمرِ ليلةَ أربعَ عشْرَةَ، فقالَ: إنَّكُم سَتَروْنَ ربَّكم كمَا تَرَوْنَ هذَا، لا تُضَامُونَ في رؤْيَتِهِ، فإنْ استَطَعْتَمْ أن لا تُغْلَبُوا على صلاةٍ قبلَ طُلُوعِ الشمسِ وقبلَ غروبِهَا فافْعلوا. ثم قرأَ: وَسَبِّحْ بِحَمْدِ رَبِّكَ قَبْلَ طُلُوعِ الشَّمْسِ وَقَبْلَ الْغُرُوبِ).[٨]


المراجع

  1. عبد الكريم بن عبد الله الخضير (2015-5-19)، "النوم عن صلاة الفجر حتى أذان الظهر"، ar.islamway.net، اطّلع عليه بتاريخ 2017-11-7. بتصرّف.
  2. "كيفية قضاء صلاة الفجر"، fatwa.islamweb.net 1999-8-23، اطّلع عليه بتاريخ 2017-11-7. بتصرّف.
  3. "قضاء صلاة الفجر بعد صلاة الظهر"، fatwa.islamweb.net، 2001-9-27، اطّلع عليه بتاريخ 2017-11-7. بتصرّف.
  4. "من فاتته صلاة الفجر يقضي السنة أولا ثم يصلي الفجر"، fatwa.islamweb.net، 2000-8-11، اطّلع عليه بتاريخ 2017-11-7. بتصرّف.
  5. "ما حكم من ترك صلاة الفجر؟ "، ar.islamway.net، 2007-2-10، اطّلع عليه بتاريخ 2017-11-7. بتصرّف.
  6. سورة الإسراء، آية: 78.
  7. د. أمين بن عبدالله الشقاوي (2014-8-20)، "فضل صلاة الفجر"، www.alukah.net، اطّلع عليه بتاريخ 2017-11-15. بتصرّف.
  8. رواه البخاري، في صحيح البخاري، عن جرير بن عبد الله، الصفحة أو الرقم: 4851، خلاصة حكم المحدث: [صحيح].