كيف تكون بائعاً ناجحاً

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:٣١ ، ١٠ نوفمبر ٢٠١٦
كيف تكون بائعاً ناجحاً

رجل المبيعات

تعدّ مهنة رجال المبيعات من أكثر مجالات العمل أهمية في الاقتصاد الحديث، حيث يساهمون في تحقيق الربح المباشر للشركات والمؤسّسات بمختلف شرائحها الكبيرة والمتوسّطة والصغيرة، عبر تقديم المنتجات والخدمات للمستهلك والحصول على الأموال اللازمة لتسيير عمل المؤسسات وتحقيق الأرباح.


كيف تكون بائعاً ناجحاً

مع زيادة التنافسيّة في مجال الأعمال تطوّرت مهنة رجال المبيعات وأصبحت أكثر فاعلية وعلمية، وصدرت العديد من المؤلفات والمراجع لرجال مبيعات ناجحين حول العالم، أو أبحاث علميّة نفسيّة واجتماعية تساعد رجال المبيعات على تحقيق أهدافهم في عمليات البيع وما بعدها، ويمكن النجاح في مجال المبيعات عبر اتباع أهم نصائح المحترفين مع بذل المزيد من الجهد والإبداع.


الانفتاح

البائع هو الشخص الذي يتعامل مع مختلف أنماط الشخصيات ويكون مطالباً بإتمام عمليات البيع معها، لذا عليك أن تتجاوب مع جميع الأفكار بهدوء ودون الدخول في جدالات لاطائل منها، وإجادة فنّ الحديث من أجل الوصول إلى الأرضية المشتركة وبناء علاقة العمل على أساسها، وهي العلاقة التي يجب أن تكون وديّة وقائمة على الأمانة والصدق.


الإقناع

القدرة على الإقناع سمة البائع الناجح الأساسيّة، ويجب أن يكون ذلك نابعاً من دراية كافية بالعميل المستهدف ومدى احتمالية رغبته في شراء المنتج أو الخدمة، ولا يكون عليك كبائع ناجح إلا إقناعه بمدى حاجته للمنتج أولاً لوضعه في حالة الرغبة الحقيقية في الشراء، ومن ثم تعديد مزايا المنتج ومدى اختلافه عن المنتجات الأخرى المنافسة، الأمر الذي يعني ضرورة الإلمام الكامل بتفاصيل المنتج الفنية والتجارية للإجابة على أسئلة واستفسارات العميل، ويجب أن يكون كل هذا بأسلوب بسيط وسلس يشعره بالراحة والألفة، ومن الطبيعي أن تقوم علاقات وديّة قوية تصل إلى درجة الصداقة في كثير من الأحيان بين العملاء ورجال المبيعات الناجحين.


المهارات الشخصية

يجب أن تمتلك كرجل مبيعات عدّة مهارات شخصية خاصّة تؤهلك للنجاح في تلك المهنة، أهمّها مهارات الاتصال الناجح، وهي عدّة عناصر تعتمد على الذكاء اللغوي والحركي لدى الإنسان وتوظيفهما في إيصال المعلومة إلى العميل، كما يجب العمل على تقوية الذاكرة ومراجعة العديد من التفاصيل الهامّة قبل كلّ مقابلة مع عميل، وذلك لتقليص وقت المقابلة والاستفادة من كل ثانية في إقناع العميل بالمنتج، كما يجب الاهتمام بالتفاصيل الصغيرة التي يمكن أن تساعد على الحفاظ على كسب العملاء والاحتفاظ بهم، من اهتمام بالمظهر والعناية بالألفاظ، والشعور بالعميل من حيث مدى رضاه عن المنتج.