كيف تلد الأفاعي

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٤:٥٦ ، ١٨ يوليو ٢٠١٨
كيف تلد الأفاعي

هناك أنواع كثيرة من الأفاعي في العالم وهي كائنات حيّة ساحرة ومخيفة في الوقت نفسه، وتتواجد الأفاعي في جميع أنحاء العالم عدا المنطقة القطبية، وتستطيع العيش في بيئات متنوعة مثل اليابسة، وتبني بيتها في جحور تحت التراب، وتستطيع العيش في الماء في البحار والأنهار وفي الأشجار، وتستطيع الأفعى أن تتنقل بحركات انسيابية وليس لها أطراف، وعلى الرغم من ذلك فهي قادرة على الزحف فوق الصخور والأشجار، وهي قادرة على الغطس في المياه.


تركيب جسم الأفعى

يوجد حراشف عريضة على جسم الافعى تساعدها أثناء الحركة وتجعلها تنتقل بشكل كامل إلى الأمام، وللأفعى أضلاع كثيرة متصلة بالعمود الفقري، وأقسام العمود الفقري متصلة ببعضها بطريقة تجعل العمود الفقري ليناً وقادراً على الحركة بشكل أكبر، ويمتد العمود الفقري للأفعى من الرأس حتى الذنب، وتستطيع الأفعى أن تفتح فكيها بشكل كبير لأنّ عظام الفك والحلق مركبة بشكل مستقل. وقد وجد العلماء أنّ نسبة قليلة من الأفاعي يكون سمّها قوياً وقاتلاً للإنسان، وباقي الأفاعي لا تملك سمّاً يشكّل خطورة على حياة الإنسان، والأفاعي السامة تمتلك أنياباً عبارة عن أسنان مجوفة مرتبطة بالغدد السامّة في الرأس، ويؤثر سمّ الأفعى على الجهاز العصبي للفريسة ويشلّ حركتها وعندما يصل السمّ إلى مراكز التنفس أو الى القلب فإنّها تموت.


لا يوجد للأفعى جفون متحركة ممّا يميز الافعى بقدرة كبيرة على التحديق، ومعظم الأفاعي لها رئة واحدة ولا يوجد لها آذان ولكنها شديدة الحساسية للذبذبات المحيطة بها، وتستطيع الرؤية بصورة جيدة وتعتمد على مراقبة حركة فريستها لتستطيع الإمساك بها، وللأفعى حاسة شمّ قوية تميّز من خلالها الفريسة والأعداء، ولها حواس كيميائيّة تستطيع التعرّف على هوية الذرات الكيماوية مثل مكان وجود الطعام أو التمييز بين الأعداء والأصدقاء.


كيف تلد الأفاعي

معظم الزواحف تتكاثر بالبيض، وهناك بعض الزواحف التي تحتفظ بالبيض داخل جسمها، ومعظم الأفاعي البحريّة تتكاثر بالولادة. وولادة الافعى تتم بطريقتين إمّا أن تضع الأفعى بيضها في مكان آمن ويفقس بعد شهر إلى شهرين، وإمّا أن تحتفظ في البيض داخل جسدها وعندما يفقس البيض داخل الجسم فإنّ الأفعى تقوم بولادته، ويوجد نوع وحيد من الافاعي يلد ولا يبيض وهي الأناكودا الخضراء.


ويمكن اعتبار الأفاعي من الزواحف الضارة، ولكن بعض العلماء استطاعوا الاستفادة من سمّها في تصنيع العلاجات المضادة للدغ الأفاعي، وهناك العديد من أنواع الافاعي مثل الكوبرا، والثعبان، وأفعى الجرس، والأفعى المرجانية، والأناكودا الخضراء.