كيف تنظف بشرة الوجه

كتابة - آخر تحديث: ١٨:٢٨ ، ١ سبتمبر ٢٠١٨
كيف تنظف بشرة الوجه

بشرة الوجه

يُحيط التلوث الجوي بنا من كل مكان، وهذا ما يجعل الأوساخ والجراثيم تتراكم على بشرتنا، وتتسبب في إلحاق الكثير من الأضرار بها، لذلك قد يجد الكثير منا نفسه مضطراً للذهاب إلى أحد صالونات التجميل شهرياً للقيام بعملية تنظيف البشرة خصوصاً بشرة الوجه التي تعتبر المنطقة الأكثر تأثراً بالتلوث من غيرها، ولكن ولأسبابٍ عديدة قد لا يكون هذا الخيار متاحاً للجميع دائماً في كل وقت، وهذا ما يجعل مهمّة تنظيف الوجه في المنزل خياراً أفضل.[١]


طريقة تنظيف بشرة الوجه

يحتاج الوجه القليل من الجهد للمحافظة عليه نظيفاً، وبعدها سيحصل الشخص على نتائج مبهرةٍ من وجهٍ نظيفٍ، ومشرقٍ، وخالٍ من الشوائب، والعيوب. والطريقة هي:[٢]

  • 'معرفة نوع البشرة، ففي البداية يجب معرفة نوع بشرة الوجه، فإما أن تكون عاديةً، أو جافةً، أو دهنيةً، أو مختلطةً، أو حسّاسةً؛ وذلك لتحديد النوع المناسب من الغسول، أو المرطب، أو غيرها من المنتجات الأخرى المُخصصة للعناية بالبشرة.
  • استخدام غسول مناسب للبشرة، إذ يجب استخدام النوع المناسب من غسول الوجه مرتين يومياً، مرةً قبل الذهاب إلى النوم، والأخرى في الصباح عند الاستيقاظ من النوم.
  • تجفيف الوجه، ويكون التجفيف عن طريق التربيت على الوجه، وليس مسحه باستخدام منشفةٍ نظيفةٍ؛ وذلك لأن بشرة الوجه بشكلٍ عام تُعتبر حساسةً جداً؛ ولهذا السبب لا يجب فركها بشدّة، بل يكون التعامل معها بلطفٍ، ويجب الانتباه جيداً إلى نظافة المنشفة؛ حتى لا تنتقل إليها البكتيريا، وتتسبب في إحداث الأضرار لها.
  • استخدام التونر (بالإنجليزية: Toners)، حيث يؤدي التونر دوراً مفيدٌ جداً خصوصاً لأصحاب البشرةِ الدهنيةِ، والبشرة التي تحتوي على حب الشباب، أو تلك التي تُعاني من مشكلة انسداد المسام؛ حيث إنه قادر على التخلص من الزيوت الزائدة، وخلايا الجلد الميتة التي تكون قد تراكمت على الوجه، ولا زال منها بقايا بعد التنظيف، ويجب الانتباه إلى استخدام النوع المناسب من التونر حسب نوع بشرة الوجه.
  • تطبيق أقنعة للوجه، إذ يجب تطبيق بعض أقنعة الوجه التي تتناسب مع نوع البشرة.
  • تقشير الوجه، حيث يتخلص تقشير البشرة من خلايا الجلد الميتة، والتي تكون قد تراكمت عليها، ويتم التقشير مرةً واحدةً أسبوعياً.
  • التخلص من الحبوب، والبثور.


نصائح مهمة أثناء تنظيف الوجه

هناك العديد من الأمور التي يجب اتباعها عند تطبيق خطوات تنظيف الوجه، والتي من شأنها العناية به. ومنها:[٢]

  • التعامل برفق مع المنطقة حول العينين: حيث إن هذه المنطقة تُعتبر حسّاسة جداً؛ لهذا السبب لا يجب فركها، بل يتم التربيت عليها بشكلٍ لطيف، كما أنه لا يجب استخدام مُزيلات المكياج القوية.
  • تجنب لمس بشرة الوجه: إذ يجب غسل اليدين جيداً قبل وضعها على بشرة الوجه؛ لأنها تنقل البكتيريا مما يؤدي الى التهاب المسام.
  • استخدام منتجات المكياج التي تتناسب مع نوع بشرة الوجه: وشراء مُستحضرات التجميل المُصممة للوقاية من حب الشباب، والتأكد من تاريخ صلاحية المنتجات.
  • شُرب كمياتٍ كبيرةٍ من الماء: حيث يُنصح بشرب ثمانية أكواب من الماء؛ للمحافظة على رطوبة الجسم.
  • اتباع نظام غذائي صحي ومتوازن: إذ يجب تناول الخضار، والفواكه، ومنتجات الألبان قليلة الدسم، والأطعمة التي تحتوي على نسبةٍ عاليةٍ من مُضادات الأكسدة مثل التوت، والفراولة، والعنب البري، والأطعمة التي تحتوي على الأحماض الدهنية الأساسية مثل السلمون، والجوز، وبذور الكتان، للحصول على بشرةٍ صحيةٍ والمساعدة أيضاً على تعزيز صحة الجلد.


أهمية تنظيف بشرة الوجه

لا بدّ من تنظيف بشرة الوجه كي لا تتراكم عليها الأوساخ والجراثيم، ولكن هناك عدة أسباب تجعل من تنظيف الوجه أمراً مهمّاً، ولا بدّ منه، ومنها:[١]

  • تنقية الوجه، وجعل البشره أكثر صحةً، وإشراقاً.
  • تغذية البشرة، وتعزيز تدفق الدورة الدموية في الوجه بشكلٍ أفضل.
  • تخليص الوجه من الكثير من المشاكل التي قد يواجهها مثل: حب الشباب، والعلامات، والنتوءات، أو أي شوائب أخرى تُعكّر صفوه.
  • التقليل من لون اسمرار بشرة الوجه الناتج عن أشعة الشمس.
  • تجديد بشرة الوجه، وإعادة الشباب، والحيوية لها.
  • تخليص بشرة الوجه من العَرَق، والزيوت الزائدة التي تكون قد تراكمت عليها.


أخطاء تنظيف بشرة الوجه

قد يبدو تنظيفُ الوجه شيئاً بسيطاً، ويمكن تطبيقه بغسله بالماء، ووضع القليل من المُطهر، وشطفه، ولكن الحقيقة أن هناك أموراً أخرى يجب أن تُراعى، وأخرى يجب أن يتمّ تجنبها من أجل الحصول على أفضل تنظيفٍ صحيحٍ لبشرة الوجه، فليس المهمّ فقط هو تنظيف الوجه، بل يجب معرفة الكيفية الصحيحة لتنظيفه، والتوقيت الصحيح للقيام به، وعدد المرات التي من المفترض أن يُكرّر فيها، وما هو نوع الغسول الذي يُستخدم. وهناك عدّة أخطاء قد يتم ارتكابها عند تنظيف بشرة الوجه، ومنها:[٣]

  • عدم غسل الوجه يومياً قبل الذهاب إلى النوم.
  • إهمال غسل الوجه في الصباح يومياً بعد الاستيقاظ من النوم.
  • غسل الوجه باستخدام الماء الساخن.
  • إزالة المكياج باستخدام غسول الوجه.
  • تنظيف الوجه باستخدام المناديل المُزيلة للمكياج فقط.
  • استخدام غسول للوجه لا يناسب نوع بشرة الوجه.
  • غسل الوجه باستخدام الصابون؛ لأنّه يجرد المرطبات الطبيعية من الجلد.
  • إعادة استخدام المناشف المتسخة أكثر من مرةٍ.
  • مسح الوجه بمنشفة الاستحمام نفسها المخصصة لمسح الجسم.
  • فرك الوجه، وترك الرغوة عليه فترة طويلة.
  • تقشير الوجه أكثر من مرةٍ، أو مرتين في الأسبوع.
  • تكرار غسل الوجه في مراتٍ متقاربةٍ، أو أكثر من مرتين في كل يوم دون ضرورة.
  • تنظيف الوجه بعد تطبيق الأقنعة عليه.
  • سوء استخدام التونر (بالإنجليزية: toner)، وعدم معرفة النوع المناسب الذي يجب استخدامه بعد تنظيف الوجه.
  • عدم ترطيب الوجه بعد غسله مباشرةً، أو تأخيره بضع دقائق بعد الغسل.


المراجع

  1. ^ أ ب Ramya Achanta (6-4-2018), "How To Do A Face Clean Up At Home – In 6 Simple Steps"، www.stylecraze.com, Retrieved 10-7-2018. Edited.
  2. ^ أ ب "How to Keep Your Face Clean", www.wikihow.com, Retrieved 10-7-2018. Edited.
  3. Jenn Sinrich (25-9-2017), "15Mistakes You're Making When You Wash Your Face"، www.self.com, Retrieved 10-7-2018. Edited.