كيف تنقص من طولك

كتابة - آخر تحديث: ١٢:٠٤ ، ٢ أبريل ٢٠٢٠
كيف تنقص من طولك

النمو الطبيعيّ

يعتمد الطول الذي يصل إليه الإنسان البالغ على عدد من العوامل منها: الجينات، والصحة العامة، وطبيعية الغذاء خلال فترة النمو، إذ يُعتبر أنّ أسرع فترتين للنمو هي فترة ما قبل الولادة وفترة البلوغ، إذ يصل طول الجنين خلال تسعة أشهر حوالي 50 سم، لتنخفض سرعة نمو الطفل إلى 5.5 سم/سنة خلال الثمان سنوات الأولى من حياتهِ، ثم تزداد سرعة النمو خلال فترة البلوغ بشكلٍ مُلاحظ، إذ تبين أن سرعة نمو الذكور والإناث تكاد تكون متساوية في الفترة التي تسبق فترة البلوغ، ولكنها سرعان ما تتغير لتصبح سرعة نمو الذكور أعلى بكثير من سرعة نمو الإناث، فقد تبين أنّ الذكور البالغيين أطول من الإناث البالغات ب 14 سم.[١]


العوامل المؤثرة في الطول

تلعب جينات الفرد دوراً كبيراً في تحديد طوله بحسب ما قاله عالم الأحياء تشاو تشاينغ لاي من مركز الأبحاث البشرية للشيخوخة في جامعة تافتس، حيث أشار إلى أنّ حوالي 60-80% من فروق الطول الحاصلة بين الأفراد تحدد بفعل عوامل وراثية بحتة، حيث تم اكتشاف 700 نوع من الجينات الوراثية التي تؤثر بشكل مباشر أو غير مباشر على غضروف موجود في صفائح النمو الموجودة في الساقين والذراعين، والتي يتم فيها إنتاج العظم الجديد، فيما أَرجأَ ما نسبته 20-40% من هذه الفروق إلى الآثار البيئية المحيطة بالفرد وخاصة التغذية.[٢][٣]

فيما يُذكر أنّ هناك بعض العوامل الأخرى التي تؤثر في طول الفرد، منها مكان تواجده بما يحويه من مصادر ماء نظيفة، ولقاحات، ورعاية صحية جيدة أثناء طفولته، بالإضافة إلى دور الهرمونات بما فيها هرمون النمو البشري في ذلك، فيما يجب الإشارة إلى دور النوم الكافي في تعزيز هذه الهرمونات؛ للوصول إلى معدلات النمو الطبيعي.[٤]


نصائح ليبدو الشخص أقصر

قد يلجأ في بعض الحالات الصحية التي يُعاني فيها المريض من مشاكل في عدم تساوي طول القدمين إلى إجراء عملية جراحية لتقصير الساقين، والتي تتم تحت التخدير العام، إذ يقوم الطبيب بإزالة جزء من العظام المراد التخلص منه ثم ربط نهايات العظام سويًا عن طريق وضع صفيحة معدنية لتثبيتها حتى تتم عملية الشفاء والتعافي،[٥] ولكن قد يرغب بعض الأشخاص طويلي القامة من ممارسة بعض الحيل التي تُساعدهم على أن يبدو أقصر قامة، وفيما يأتي بعض نصائح الخبراء للمساعدة على تحقيق ذلك:[٦]

  • ارتداء الملابس بطبقات متعددة وألوان بدلاً من اعتماد لون واحد في الملبس، حيث يعمل اختلاف لون القميص عن لون البنطال والحذاء على خلق إيحاء بأن الشخص أقصر.
  • ارتداء السراويل ذات الأصفاد أسفل الساق، أو طي البنطال من الأسفل للأعلى مرة أو اثنتين قد يؤدي الغرض.
  • ارتداء الحقائب ذات الحجم الكبير، أو حقيبة الحاسوب المحمول.
  • اعتماد الملابس المخططة أفقياً لما تمنحه للفرد من زيادة ظاهرية في الوزن، مما يترتب عليه ظهور الشخص بشكل أقصر من العادة.
  • ارتداء التنانير أو الشورتات القصيرة التي تقطع امتداد الساقين وتمنع ظهورهما كقالب طويل واحد.
  • ارتداء السترات التي تمتد حتى الخصر كونها تعمل على التمييز بين الجذع والساقين فتعطي انطباعاً بالقِصر أيضاً.
  • ارتداء الأحذية ذات الياقة التي تصل إلى الركبة بالنسبة للنساء، وتلك المزخرفة بالنسبة للرجال خارج بيئة العمل طبعاً.
  • اختيار تسريحة شعر تعتمد التدرج في طبيعتها بالنسبة للنساء، أو رفع جزء منه نحو الأعلى، وعدم اختيار تسريحات الشعر التي تعتمد رفعه إلى الأعلى بالنسبة للرجال.


المراجع

  1. "Growth and height", www.yourhormones.info, Retrieved 2-4-2020. Edited.
  2. "Is height determined by genetics?", ghr.nlm.nih.gov, Retrieved 2-4-2020. Edited.
  3. "How much of human height is genetic and how much is due to nutrition?", www.scientificamerican.com, Retrieved 2-4-2020. Edited.
  4. Lana Barhum, "What is the average height for women?"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 2-4-2020. Edited.
  5. "Leg lengthening and shortening", medlineplus.gov, Retrieved 2-4-2020. Edited.
  6. "How to Look Shorter if You're Tall", www.wikihow.com, Retrieved 2-4-2020. Edited.