كيف مات نابليون بونابرت

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:٣١ ، ١٤ مارس ٢٠١٨
كيف مات نابليون بونابرت

سبب وفاة نابليون بونابرت

أعلن العلماء سبب وفاة نابليون بونابرت الفعليّ بعد مرور حوالي 200 عام على هذا اللغز، إذ تبيّن أنّه توفي بفعل إصابته بمرحلة متقدّمة من سرطان المعدة، ولم تكن بسبب تسممّه بالزرنيخ كما كان شائعاً، فبعد هزيمته على يد البريطانيين عام 1815م تم نفي الإمبراطور الفرنسي إلى جزيرة سانت هيلينا في جنوب المحيط الأطلسي، وبعد ست سنوات همس بونابرت بكلماته الأخيرة "رئيس الجيش"، حيث أشار تشريح الجثة حينها إلى أنّ وفاته كانت بسبب سرطان المعدة، وبعد إيجاد بعض الزرنيخ في شعره عام 1961م أُثيرت شائعات من البعض حول إمكانية تسممه، ومحاولة قتله، لأنّه لو نجى من المنفى لكان بإمكانه تغيير ميزان القوى في أوروبا، لذلك لم تكن توقعات إمكانية قتله غريبة.[١]


وجدت دراسة جديدة جمعت بين المعرفة الطبية الحاليّة، وتقارير التشريح، ومذكرات طبيب بونابرت، وروايات شهود العيان، والتاريخ الطبي للعائلة أنّ نزيف الجهاز الهضمي كان السبب المباشر في وفاة نابليون بونابرت، إذ تشير هذه الدراسة إلى أنّه حتى لو تم إطلاق سراح الإمبراطور، أو حتى لو هرب من الجزيرة فإنّ حالته في نهاية عمره كانت ستمنعه من لعب دور رئيسي آخر في أحداث التاريخ الأوروبي، وذلك بحسب مؤلف الدراسة الرئيسي روبرت جنتا من جامعة جنوب غرب تكساس.[١]


استمرار التساؤلات حول سبب الوفاة

يستمر التساؤل حول سبب إصابة نابليون بونابرت بمرض السرطان، فعلى الرغم من اقتراح أوين كونيلي حول استعداد نابليون الوراثي لهذا المرض، يقول مؤلف الدراسة جينتا إنّ هناك اختلاف حول سبب وفاة والد وأخت نابليون بالضبط، إذ إنّه بحسب تقارير التشريح فمن المستحيل الجزم بشكل قاطع أن الورم الذي قيل أنه قتل والد نابليون كان سرطانياً، كما لم يخضع أي من أشقاء نابليون لتشريح لجثثهم، مما جعل تشخيص شقيقته بسرطان المعدة أمراً مشكوكاً به، بالإضافة إلى أن جروح نابليون تشير إلى إصابته المزمنة بالجرثومة الملوية البوابية (بالإنجليزية: Helicobacter pylori)، وهي بكتيريا قد تسبب التهاب المعدة، وتزيد من احتمال الإصابة بسرطان المعدة، وأضاف جينتا أنّ اتباع نظام غذائيّ عسكري في القرن الثامن عشر، والذي يفتقر إلى اللحوم الطازجة، والفواكه، والخضراوات من الممكن أنّه عزز من خطر الإصابة بسرطان المعدة لدى نابليون.[٢]


نابليون بونابرت

ولد نابليون الأول في 15آب، لعام 1769م، وتوفي في 5 أيّار لعام1821م في جزيرة سانت هيلينا، وهو الجنرال الفرنسي، والقنصل الأول في الفترة الواقعة بين 1799-1804م، وإمبراطور فرنسا في الفترة ما بين 1804-(15/1814) ، وهو أحد أشهر الشخصيات في تاريخ الغرب، حيث أحدث نابليون ثورةً في التنظيم، والتدريب العسكري، والتي كانت تخضع للقوانين النابليونية، وهي النموذج الأولي لقوانين القانون المدني التي ظهرت لاحقاً، كما قام بإعادة تنظيم التعليم، وأنشأ معاهدةً طويلة الأمد مع البابوية.[٣]


المراجع

  1. ^ أ ب Sara Goudarzi (16-1-2007), "Mystery of Napoleon's Death Said Solved"، www.livescience.com, Retrieved 28-2-2018. Edited.
  2. "Napoleon Death Mystery Solved, Experts Say", www.news.nationalgeographic.com, Retrieved 28-2-2018. Edited.
  3. Jacques Godechot (2-1-2018), "Napoleon I"، www.britannica.com, Retrieved 28-2-2018. Edited.