كيف نتعامل مع برج العقرب

كتابة - آخر تحديث: ١٠:١٣ ، ١٩ نوفمبر ٢٠١٥
كيف نتعامل مع برج العقرب

علم الأبراج

هو أحد أنواع العلوم المختصة بصفات الإنسان حسب تاريخ ميلاده، فتقوم مجموعة من المختصين بدراسة ورصد موقع الشمس والكواكب والنجوم في الفضاء، ليُحددوا منها الصفات العامة للشخص.


كما هو معروف أن الأبراج صُنفت إلى أربع أنواع وهي: الترابية، والهوائية، والمائية، والنارية لكل نوع ثلاثة أبراج، ليتكون اثنا عشر برجاً مختلفاً في النهاية، أحدها برج العقرب المتواجد في المرتبة الثامنة بين تلك الأبراج، والذي يَختص بمواليد 24 أكتوبر إلى 22 نوفمبر.


صفات برج العقرب

  • شخصية عصبية جداً أمام الأشخاص الذين ينتقدونه أو يستهزئون به، ويُظهر تلك العصبية بالصراخ وتمتد في بعض الأحيان إلى العنف والقتال.
  • الهدوء والرزانة عند البدء بحل المشاكل الشخصية والتفكير الطويل فيها، ولكن في النهاية يتم إيجاد الحل الأنسب للمشكلة.
  • الحذر والترقب في جميع الأمور الخاصة بحياتهم، وذلك يجعلهم يشكون ويغارون لدرجة كبيرة على الأشخاص الذين يُحيطون بهم.
  • عاطفياً، يمتازون أصحاب البرج برومانسيتهم الكبيرة ولكن بعد فترة زمنية طويلة، وذلك لصرف الكثير من الوقت بالشك بالمحبوب والغيرة عليه وعدم الثقة به، وعند التأكد من حسن نيته يُقدم أصحاب برج العقرب له العاطفة القوية، والوفاء، والإخلاص.
  • حب العمل الفردي عن العمل الجماعي، فيُفضلون تأسيس مشاريع خاصة بهم ولا يحبون العمل بالشركات أو مع الآخرين، وهذا سبب نجاح أصحاب البرج من الناحية العملية.


طرق التعامل مع رجل برج العقرب

  • تقديم الوفاء والإخلاص له في العمل وفي العلاقات الاجتماعية، والابتعاد عن العبث معه في تلك الأمور كالخيانة مثلاً، لأنه سينفجر ويُسبب الكثير من المشاكل للشخص الخائن، وربما ينتقم منه بطريقة عنيفة جداً.
  • تحمل جميع تصرفاته الجنونية كالغيرة والشك لمدة زمنية تصل لسنوات، وبعدها يمكن التعايش معه بسهولة، وهذا السبب هو ما يجعله قليل الأصدقاء، ومتأخراً في الارتباط العاطفي.
  • تفادي التعامل معه مادياً، والاكتفاء بمراقبته من بعيد أثناء العمل.
  • مراعاة طبعه من قبل شريكة حياته لأنه يحب التسلط في منزله، فلا تناقشه ولا حتى تجادله بأي موضوع خاص بالمنزل.


طرق التعامل مع امرأة برج العقرب

  • تقبل أفكارها بجميع الأوقات، فهي ناتجة عن ذكاء، وحيلة، وتفكير طويل، وذلك يجعلها متميزة بالعمل وبتربية أبنائها.
  • اصطحابها للأماكن الطبيعية، فهناك تجد نفسها وتشعر بالراحة على عكس المناطق المزدحمة والضيقة.
  • تسليمها جميع أمور المنزل الخاصة بالأبناء، والأثاث، والمطبخ إن كانت ربة منزل وعدم التدخل في تلك الأمور قطعياً حتى لا تتوتر، أما في الأمور الكبيرة فيجب إشراكها بها وأن تكون على علم بها مع شريك الحياة.
  • عدم إلزامها بارتداء ملابس محددة، فهي متغيرة بكل يوم، فقد تلبس في اليوم الأول لباساً رسمياً وفي اليوم التالي قد ترتدي لباساً مليئاً بالأنوثة كالفساتين.