كيف نعالج الخوف عند الأطفال

كتابة - آخر تحديث: ٠٤:٣١ ، ١٤ أبريل ٢٠١٩
كيف نعالج الخوف عند الأطفال

كيفية معالجة الأطفال من الخوف

الخوف شعور طبيعي يُصيب الأطفال في بعض الحالات ويكون هذا الشعور إيجابياً في بعض المواقف لإنه يدفع بالطفل للابتعاد عن الخطر وحماية نفسه، من جانب آخر قد يكون مُشكلة يجب التخلص منها عندما يبدأ بالتأثير السلبي على شخصية الطفل وحياته، فيما يلي بعض النقاط التي تُوضح كيفية مُساعدة الأطفال للتخلص من الخوف:


توفير الراحة والأمان للطفل

تحفيز الطفل بالعناق والكلمات الآمنة مثل أنا هنا دائماً وانت بخير، في مرحلة النمو للطفل يجب التواجد دائماً حوله والتحدث معه والاستماع إليه وبما يشعر به، مُساعدة الطفل على التعرف على الأشخاص الجُدد دائماً وذلك الأمر الذي يُسبب الخوف للأطفال دائماً.[١]


مُساعدة الطفل على مواجهة مخاوفه

تكون مُساعدة الطفل على مواجهة مخاوفه بشكل تدريجي وليس بشكل مفاجئ ومباشر وذلك من خلال التواجد معه في الأمر الذي يخشاه وتجهيزه نفسياً مسبقاً لمواجهة ذلك الأمر.[١]


محاولة تخفيف قلق الطفل

أفادت الدراسات أن الأطفال الذين يُعانون من إجهاد يومي كبير وقلق يواجهون بعض المخاوف ليلاً بنسبة أكثر من غيرهم لذا يجب تقليل كل ما يُسبب القلق للطفل.[٢]


تعليم الطفل الاسترخاء

يكون ذلك بمُقابلة الطفل بالهدوء عندما يشعر بالخوف من أمر ما، وتعليمه بعض التمارين التي تُخفف عنه شعوره بالخوف والحزن مثل التنفس العميق.[٢]


لفت انتباه الطفل لأشياء أُخرى

من الحلول السريعة التي تُزيل الخوف من الطفل هو لفت انتباهه وتركيزه لشيء آخر في المكان عندما تبدأ حالة الخوف لديه وتختلف طريقة لفت الانتباه من طفل لآخر حسب عمر واهتمامات الطفل، فمثلاً الأطفال الرُضع يُمكن لفت انتباههم بالغناء لهم أو اللعب بلعبة صغيرة.[٣]


منح المكافآت

منح مكافأة للطفل بعد انتهاء الموقف الذي أشعره بالخوف هو رسالة دافعة له وتكون في غالب المواقف كرسالة اعتذار لتحمُله ذلك الشيء الذي أزعجه، فمثلاً يُقدم معظم أطباء الأطفال نوعاً من الحلوى أو الألعاب الصغيرة بعد انتهاء الموعد كنوع من الشُكر لتعاونه معه وهذا النوع من المكافآت يُساعد الطفل بشكل تدريجي على تخطي ذلك الخوف.[٣]


المراجع

  1. ^ أ ب "Normal Childhood Fears", kidshealth, Retrieved 6-4-2019. Edited.
  2. ^ أ ب "Nighttime fears in children", parentingscience, Retrieved 6-4-2019. Edited.
  3. ^ أ ب "Helping Kids Who Fear Vaccines", webmd, Retrieved 6-4-2019. Edited.