كيف يؤكل الزنجبيل

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:٠٢ ، ٢٧ نوفمبر ٢٠١٤
كيف يؤكل الزنجبيل

الزّنجبيل

هو من أنواع النّباتات الجّذرية التي تنمو تحت الأرض ، ينتمي الزّنجبيل إلى الفصيلة الزّنجبيليّة ، يحتوي على زيتٍ طيّار ، كما أنّه له رائحة قويّة نفّاذة ، يستخدم الزّنجبيل كشراب ومنكّه وتابل ، كما أنّ له العديد من الإستخدامات الطّبيّة ، يضفي الزّنجبيل على الأطعمة نكهةً لذيدة وسأقدّم لكِ سيدتي طرق متنوعة عن كيفيّة تناول الزّنجبيل سواء كان مع الأطعمة أو المشروبات .


كيفية شرب الزّنجبيل

يُشرب الزّنجبيل كشراب بنقعه أو غليه سواء كان أخضر أو مجفّف مطحون ، فإذا كان أخضراً يتم تقطيعه إلى شرائح رفيعة ويغلى في الماء ويترك لمدّة ربع ساعة ويُصفّى ويُحلّى بالسّكر أو العسل ، أو يتم إضافة ملعقة صغيرة من الزّنجبيل المجفّف المطحون إلى كوب ماء مغلي ويترك ربع ساعة ويُصفّى ويُحلّى حسب الرغبة ، شراب الزنجبل مفيد للأمراض الصّدريّة والشُّعب الهوائيّة ونزلات البرد ويُخفّف من أعراضها ، كما أنّه مفيد لبحّة الصّوت ويُحسِّن من ليونة الأوتار الصّوتيّة ، ويعمل على توسعة الشّرايين وزيادة التّروية ، وشربه مطحون ومجفّف أفضل من شربه أخضر حيثُ تتركَّز المواد الناّفعه فيه أكثر أثناء التّجفيف .


الزّنجبيل مع الحليب

ويُشرب الزّنجبيل مضافاً إلى كوبٍ من الحليب الدّافئ ويُحلّى بالعسل فيعمل على تنظيف الرّئتين وإزالة البلغم وخاصّة للمدخّنين ، كما أنّ تقطيع بعض شرائح الزّنجبيل الأخضر وغليها في الماء حتّى يجفّ أكثر من ثلثي الماء ومضغ قطع الزّنجبيل يفيد المدخّنين بشكلٍ كبير وخاصّة للتّخلص من آثار الدّخان في أجسامهم ، ويوضع بعض من شرائح الزّنجبيل كمنكّه للشّاي فيعمل على إكسابه مذاقاً رائعاً ومفيد في حالات نزلات البرد ، كما أنّ شرب كوب من منقوع الزّنجبيل قبل النّوم يحارب الأرق ويُحسٍّن المزاج ويساعد على النّوم .

الزّنجبيل كمنكّه

يوضع بعض من شرائح الزّنجبيل الأخضر أثناء سلق الدّجاج فيعمل كمنكّه للمرق ويكسبه طعماً رائعاً ، كما يمكنكِ سيدتي إضافة نصف ملعقة صغيرة من بودرة الزّنجبيل لأيّ حساء تقومين بإعداده فيكسبه طعماً مميزاً وخاصّة في فصل الشّتاء ، وإنّ وضع نصف ملعقة صغيرة من الزّنجبيل المجفّف المطحون أثناء إعداد الأرز في مرحلة طهيه مضافاً إلى التّوابل الأخرى يكسبه نكهةً خاصّة ، كما يستخدم الزّنجبيل الأخضر المبروش في إعداد الأطعمة مضافاً مع الخضار أو الدّجاج .

كما يمكنكِ إعداد طبق البيض المخفوق مع نصف ملعقة صغيرة من الزّنجبيل الأخضر المبروش وقليل من الملح وقليه بالزّيت وتقديمه كوجبة إفطار رائعة مع خبز التّوست المحمّص ، ويمكنكِ إضافة نصف ملعقة صغيرة من الزّنجبيل البودرة لخلطة البسكويت لتحصلي بالنّهاية على بسكويت الزّنجبيل الرّائع بنكهته اللّذيذة .

إنّ الزّنجبيل دواء وغذاء ومطيّب ومنكّهه للطّعام فلا تدعيه يخلو من منزلكِ أبداً إستفيدي منه وأفيدي عائلتكِ .