كيف يتم القضاء على القمل

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٣١ ، ٧ سبتمبر ٢٠١٥
كيف يتم القضاء على القمل

القمل

يعتبر القمل من الحشرات المتطفلة على الإنسان، وتعيش عادة في فروة الرأس، أو في شعر ما تحت الإبط، أو شعر العانة، وقد يتواجد أحياناً في الحواجب والرموش، وتعتبر حشرة القمل من الحشرات صغيرة الحجم جداً حيث يبلغ طولها حوال 2.5 مليميتر، وتستخدم القملة أرجلها الستة للتمسك بفروة الرأس مثلاً والالتصاق بها، حيث يقوم بمص دم المصاب وهذا ما يفسر وجود الحكة عنده.


أمّا الأسباب التي تعرض الشخص للإصابة بالقمل فهي عدم الاهتمام بالنظافة الشخصية، إلّا أنّ الإصابة به لا تعني أنّ الشخص غير نظيف، أي أنّ أي شخص معرّض للإصابة به عن طريق العدوى، وخصوصاً الأطفال في مجتمع الحضانات والمدارس وذلك للاختلاط المباشر ووجود أكثر من فرصة لانتقال العدوى بينهم.


كيف ينتقل القمل

ينتقل القمل من شخص لآخر بطرق أبرزها:

  • ملامسة الشخص المصاب وخاصة الرأس وتعد من أكثر الطرق شهرة لانتشاره.
  • استخدام أدوات المصاب كفرشاة الشعر أو الملابس والفراش.


كيفية القضاء على القمل

نظراً لصغر حجم هذه الحشرات : فإنه من الصعب رؤيتها بسهولة في شعر المصاب، لذلك ينبغي فحص شعر الشخص جيدا واستخدام "مشط القمل" ذو الأسنان الرفيعة الخاص في تمشيط الشعر على قطعة بيضاء من القماش للمساعدة في رؤية القمل وبيوضه والتأكد من الإصابة، ولعلاج المصاب بقمل الشعر:

  • استخدام "مشط القمل" كما ذكرنا سابقاً للمساعدة في التخلص من الحشرات واخراجها من الشعر.
  • استخدام مبيد طبي قوي خاص بحشرات الرأس ومتوفر في الصيدليات على شكل رشاش أو شامبو .
  • اتّباع معلومات الاستعمال المرفقة مع المبيد المستخدم، فغالبا تختلف طريقة ووقت الاستعمال باختلاف نوع المبيد وتركيبته.
  • بعد غسل الشعر بالمبيد نكرّر الخطوة الأولى للتخلّص من القمل الميت وآثار البيوض والـتأكد من خلو الشعر منه.
  • ينصح بتكرار استخدام المبيد بعد أربعة عشر يوماً من العلاج وذلك لضمان الوقاية من الإصابة بالقمل مرة أخرى.
في الحالات المتقدمة وعدم الإستجابة للمستحضرات الطبية المتواجدة في الصيدليات ينصح بمراجعة الطبيب لتحديد علاج ذو فعالية أقوى، ويجب الحذر عند استخدام مثل هذه المستحضرات للأطفال دون سنتين وفي النساء الحوامل.


نصائح

  • غسل أغراض المصاب من فراش وملابس، وفرشاة الشعر جيداً بالماء والصابون؛ لضمان التخلص من الحشرات والبيوض العالقة بها إن وجدت.
  • المحافظة على النظافة الشخصية ومتابعة المصاب من فترة لأخرى لضمان عدم تكرّر الإصابة.
  • مراعاة المعلومات المرفقة مع المبيد المستخدم بدقة خصوصاً بالنسبة لعدد مرّات الاستعمال وتجنب ملامسته للعينين، وإن تعرّضت العينين لشيء منه يجب غسلهما مباشرة بالماء النظيف تجنباً لتحسس الجفون؛ بسبب المواد الكيميائية المكونة له.
  • إبعاد المبيد الخاص بعلاج القمل عن متناول الأطفال لتجنب سوء استعماله، حيث يعادل في خطورته خطورة المبيدات الحشرية السّامة.