كيف يخرج النيكوتين من الجسم

كتابة - آخر تحديث: ٠٩:٠٠ ، ١٩ يناير ٢٠١٥
كيف يخرج النيكوتين من الجسم

تعريف النيكوتين

هو مركب سام عضوي يوجد بشكل طبيعي في جميع أجزاء نبات التبغ كما أنه يوجد أيضاً في البطاطا والفلفل الأخضر والطماطم والباذنجان ونبات الكوكا لكن يوجد في نبات التبغ بكمية أكبر، النيكوتين سائل يشبه الزيت في قوامه وله طعم حار ورائحة قوية، بالنسبة للونه يكون شفاف أي من غير لون وفي هذه الحالة يكون نقياً ثم يتحول لونه إلى اللون الأصفر عند تعريضه للهواء والضوء ثم يتغير ليصبح بنياً .


عندما يتناول الشخص النيكوتين عن طريق السجائر بجرعات قليلة يقوم الجسم بالتخلص من هذه الكمية القليلة من النيكوتين دون أن تسبب أي ضرر على صحة المدخن، لكنه يؤدي إلى الموت إذا تم أخذه بكميات كبيرة لأنه يسبب شلل في الجهاز التنفسي ويسبب التسمم قبل الوفاة .


أضرار النيكوتين على جسم الإنسان المدخن

  • الشعور بالدوخة .
  • الشعور بألم في المعدة .
  • ازدياد ضربات في القلب بمعدل ثلاث ضربات عن المعدل الطبيعي .
  • تدني درجة حرارة الجسم .
  • الإصابة بالجلطات الدماغية والعديد من ضربات القلب .
  • قبض الأوعية الدموية .
  • يؤثر على الجهاز العصبي المركزي ويصل إلى الدماغ قبل الوصول إلى الكبد .


استخدامات وأشكال النيكوتين

يستخدم االنيكوتين بشكل أساسي لصناعة المبيدات الحشرية ويعد هذا الاستخدام من منافع النيكوتين المهمة والأساسية للتخلص من الحشرات والآفات، حيث إنه يمكن أيضاً استخدامه في علاج مرض الزهايمر لمعالجة نقص الكولين في الدماغ لكن نتائجه تكون مدتها محدودة .


توجد أشكال عدة للنيكوتين كالعلكة واللاصقات وأقراص المص والبخاخ الأنفي يمكن إستخدامها للتخلص من التدخين وتركه وتعتبر بديلاً عنه .


خروج النيكوتين من الجسم

تسبب مادة النيكوتين الإدمان لدى المدخنين على السجائر وتعتبر كالمواد المخدرة، يتخلص الجسم بنسبة 90% من النيكوتين عن طريق الكبد وإخراجه خارج الجسم بواسطة الكلى لكن جزء قليل منه يبقى داخل الجسم في الدم لمدة (6-8 ) ساعات وتعتمد هذه الكمية على كمية النيكوتين الداخلة إلى الجسم وعلى نشاط الكبد، حيث يتم التخلص من النيكوتين في الدم خلال ما يقارب عشرين يوماً عند المدخن العادي أما المدخن الشره فيحتاج إلى ثلاثون يوماً للتخلص من النيكوتين وهذا كله بعد أخذ آخر سيجارة .


فنرجو من كل مدخن بأن يفكر في صحته وصحة الآخرين من حوله ويقلع عن التدخين المسبب لعدة أمراض مميتة وقاتلة وأن نكون أكثر وعياً إزاء هذا الموضوع ولأننا قدوة للأجيال القادمة فدرهم وقاية خير من قنطار علاج .