كيف يمكن شراء الأسهم

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٥٣ ، ٢٤ يناير ٢٠١٦
كيف يمكن شراء الأسهم

الأسهم

الأسهم هي حصة الفرد التي يشتريها في أيّ شركة، سواءً كانت شركةً تابعةً للقطاع الخاص أو للقطاع العام، وهذا يعني أنَّ الشّخص صار له جزءٌ من الشّركة، تَتَحدد نسبةِ هذا الجزءِ بناءً على عدد الأسهم التي اشتراها. يحقّ للمساهم أنْ يَكون أحد كوادرِ إدارة الشّركة، كما أنّ له نسبةً من الأرباح التي تَجنيها الشّركة، وهذه الأرباح تَتَأثر بالخسارة في حال تَعرَّضتْ الشّركة لذلك.


قد يَبحث الشّخص عن مصدرِ دخلٍ آخر لِزيادة دخله المحدود، فيلجأ لِشراء أسهمٍ في البورصة التي يتم فيها تداول العُملات المختلفة، والنفط، والمعادن، ولكنَّ هذه الخطوة تَحتاج إلى أنْ يكون الشّخص مُلماً بجميع الجوانب المتعلقة في البورصة؛ لأنها تحتمل الخسارة بشكلٍ كبير، ولهذا نجد العديد من متعاملي البورصة المبتدئين يَخسرون الكثير من الأموال لعدم وجود معلوماتٍ كافيةٍ لديهم عن طبيعةِ شراء الأسهم في البورصة. سوف نوضّح العوامل المُؤثرة في التداول وطريقة شراء الأسهم خلال هذا المقال.


العوامل المؤثرة في الأسهم

هناك عدد من العوامل التي تُؤثر على الأسواق المالية لكل دولة، منها:

  • تأثير الاستثمارات، والتّعاملات المالية على الأسواق الدّاخلية والخارجية للدّولة.
  • القطاعان الخاص والعام في الدّولة، واللذان يُؤثران بشكلٍ كبيرٍ على التّعاملات المالية، ونسبة الأرباح للأسهم، ولعلّ الشّركات في معظم الدّول هي التي تُؤثر أكثر من غيرها على الأسواق؛ وذلك نظراً لأنّها هي التي تتعامل مع الأسهم بشكلٍ كبير.


نصائح قبل شراء الأسهم

  • يجب أنْ يكون الشّخص الذي يريد شراء الأسهم قد جمع معلوماتٍ كافية عن الشّركة التي يَنوي شراء الأسهم بها.
  • من الأفضل المتابعة اليومية لأسعارِ الأسهم، ومن ثمَّ شراء الأسهم بسعرٍ مُنخفض.
  • يُفضل أنْ تكون الشّركة تابعةً للحكومة، أي شركة عامة؛ فهي أفضل لِشراء الأسهم والاستثمار.
  • عدم المُغامرة وشراء الأسهم عن طريق شركة ليس لها عنوان، أو أن تكون معلوماتها مُبهَمة.


كيفية شراء الأسهم

  • يفتح الشّخص حساباً له في شركةٍ تتداول بالأسهم، ثُم يُودع مبلغٌ مُعيّن.
  • بعد أنْ يفتح حساب له، تُكلِّف الشّركة أحد الموظفين لإبلاغ صاحب الرَّصيد بِحسابه والاستفسار عما يُريد شراءه من الأسهم، إنْ كانت عملات، أو معادن، أو نفط وهكذا.
  • يتم طَلَب العقود من قِبل العميل من خلال اتصاله بالموظف المسؤول، وغالباً ما تسجّل الشّركة هذه المُكالمات لِضمان حق العميل.
  • يجب إبلاغ الشّركة من قبل العميل عن عددِ الأسهم التي يُريد شراءها، مع إبلاغهم عن السّعر الذي يُريد بيع أسهمِه به.
  • إن كان الشّخص قد فَتَح حسابه عن طريق الإنترنت فيُمكنه معرفةُ عمليات البيع التي تمت من خلالِ موقعِ الشركة.
  • بعد إتمام عملية البيع ستطلب الشّركة من العميل الحضور، وتوقيع الفواتير، والاحتفاظ بنسخة عند الطرفين.