لماذا سميت شبه الجزيرة العربية بهذا الاسم

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:١٣ ، ١٤ مارس ٢٠١٦
لماذا سميت شبه الجزيرة العربية بهذا الاسم

شبه الجزيرة العربية

هي المنطقة العربية الواقعة في قارة آسيا، وتحديداً في جنوبها، أما تسميتها بشبه الجزيرة العربية، فيرى المؤرخون بأنه يعود لمجموعة من الأسباب، ومنها أنها عُرفت عند الإغريق، واليونان باسم (Arabian Peninsula) أي جزيرة العرب، وما زال هذا المصطلح مستخدماً في الثقافات الأوروبية حتى هذا الوقت للإشارة إلى المنطقة المكونة لأغلب الدول العربية.


من أسباب تسميتها أيضاً أن المستكشفين، والباحثين أطلقوا عليها مسمى شبه جزيرة؛ بسبب أن المياه تحدها من ثلاث جهات ترتبط بمجموعة من البحار، وأيضاً ساهم وجود امتداد نهر الفرات من جهتها الشمالية بالقرب من البحر المتوسط، في تصنيفها ضمن مفهوم شبه الجزيرة.


مناطق شبه الجزيرة العربية

تتكون شبه الجزيرة العربية من مجموعة مناطق، تم تقسيمها لعدة أقاليم، وتميزت بتنوعها السكاني، وتميز سكانها بلغتهم، وثقافتهم العربية، ثم بدأت الدعوة للدين الإسلامي من شبه الجزيرة العربية، مما أدى إلى زيادة الوحدة العربية، مع انتشار الإسلام في أغلب مناطقها، حتى يشملها كافة أراضيها، وأقاليهما، ومدنها، ومن أهم المناطق في شبه الجزيرة العربية:


نجد

هي المنطقة المتوسطة في شبه الجزيرة العربية، ومعنى اسم نجد هو الشيء الذي ارتفع عن الأرض، واختلف الجغرافيون، والمؤرخون في آرائهم حول المساحة التي تتكون منها نجد، إلا أن أغلب الآراء التاريخية تتفق على فكرة أن نجد تبدأ من منطقة النخلة الموجودة في أطراف الحجاز، وتتألف من ثلاث مناطق، وهي: وادي الرمة، والمنطقة الوسطى، والمنطقة الجنوبية، وتعد نجد الآن جزءاً من المملكة العربية السعودية.


الحجاز

هي منطقة ممتدة من أطراف بلاد الشام، إلى أطراف صنعاء في اليمن، ويرى بعض المؤرخين أنها المنطقة الممتدة من المدينة المنورة، إلى منطقة تبوك، ويسمى القسم الشمالي من أرض الحجاز باسم مدين، أما القسم الجنوبي منها فيسمى العسير، وقد أطلق عليها الحجاز؛ لأنها فصلت بين مناطق الأغوار والبادية، ومن هنا اشتق اسمها من كلمة حاجز أي الفاصل بين الشيئين، وتتميز الحجاز بطبيعتها الصحراوية، والجبلية، وتحتوي على واحات خضراء، وتعد في الوقت الحالي جزءاً من أجزاء المملكة العربية السعودية.


اليمن

هي منطقة تتواجد في الجزء الجنوبي من شبه الجزيرة العربية، وعن اسمها يقول المؤرخون أنه مشتق من اليُمن أي الخير، ولانتشار الأشجار، والغابات الخضراء في أراضيها، وطبيعتها الجغرافية التي ساهمت بازدهارها، وخصوصاً لوجود خليج عَدن البحري فيها.


أما بالنسبة لحدودها الجغرافية فكانت قديماً تمتد من عُمان إلى نجران، ثم تصل لبحر عدن، وتعد اليمن في الوقت الحالي باستثناء حدودها السابقة مع خليج عدن، جمهورية عربية تعرف باسم الجمهورية اليمنية.