لماذا كثافة الجليد أقل من الماء

كتابة - آخر تحديث: ١٨:٤٦ ، ١٠ يناير ٢٠٢١
لماذا كثافة الجليد أقل من الماء

لماذا كثافة الجليد أقل من كثافة الماء؟

تقل كثافة الماء عندما يتجمّد بسبب طريقة تصرّف الروابط الهيدروجينية أثناء تجمّده،[١] ولفهم العبارة السابقة تجدر الإشارة إلى أنّ الكثافة هي الكتلة لكلّ وحدة حجم، ورغم أنّ الكتلة لا تتأثّر بتغير درجة الحرارة إلّا أنّ الحجم أو الحيّز الذي تشغله المادة يتغيّر مع تغيّر درجة الحرارة من خلال علاقة عكسية، ممّا يعني أنّ الكثافة أيضاً تتغيّر مع تغيّر درجة الحرارة،[٢] حيث تزداد كثافة السائل مع انخفاض درجة الحرارة؛ لأنّ الطاقة الحركية لجزيئاته تقل ممّا يجعل الجزيائات تقترب من بعضها أكثر فأكثر ممّا يؤدّي إلى زيادة الكثافة.[١]


يتصرّف الماء مثل باقي السوائل إلى أنّ يصل إلى درجة حرارة 4°مئوية فعند هذه الدرجة يصل أقصى كثافة له ثمّ تبدأ كثافته بالانخفاض تدريجياً من 4°-0° مئوية؛ وذلك بسبب الروابط الهيدروجينية التي تربط جزيئات الماء مع بعضها البعض، حيث إنّها تبدأ بتشكيل شبكات تتميّز بهيكل سداسي مع وجود فراغ في منتصف الأشكال السداسية،[٣] ممّا يدفع جزيئات الماء لمسافات أبعد ممّا كانت عليه في الحالة السائلة وبالتالي تقل الكثافة.[١]


البنية الجزيئية المميزة للجليد

تُشكّل جزيئات الماء في حالته الصلبة أيّ الجليد هيكلاً منظمّاً من جزيئات الأكسجين والهيدروجين ومتباعداً في الوقت ذاته، حيث يُحيط بكلّ ذرة أكسجين 4 ذرات هيدروجين؛ ذرتان منهما ترتبطان بعلاقة تشاركية مع ذرة الأكسجين، والذرتان المتبقيتان مبتعدتان مسافة أطول عن ذرة الأكسجين وترتبط كلّ منهما معها برابطة هيدروجينية من خلال أزواج الإلكترونات غير المشتركة.[٤]


يُسبّب هيكل جزيئات الجليد المتباعد والمفتوح بأن تكون كثافته أقل من كثافته في الحالة السائلة التي يتكسّر فيها الهيكل وتقترب الجزيئات من بعضها البعض، ويجدر بالذكر أنّ جزيئات الجليد تُشكّل هياكل متنوعة قد يصل عددها إلى 18 شكلاً مختلفاً من الجليد، تتغيّر تبعاً للعوامل الخارجية من حرارة وضغط.[٤]


كثافة الماء عند درجات حرارة مختلفة

يعرض الجدول الآتي كثافة الماء عند درجات الحرارة المختلفة:[٥]


درجة الحرارة (مئوية) الكثافة (غم/ سم³)
0 درجة مئوية 0.99987
4 درجة مئوية 1.00000
10 درجة مئوية 0.99975
15.6 درجة مئوية 0.99907
21 درجة مئوية 0.99802
32.2 درجة مئوية 0.99510
48.9 درجة مئوية 0.98870
60 درجة مئوية 0.98338
82.2 درجة مئوية 0.97056
100 درجة مئوية 0.95865


المراجع

  1. ^ أ ب ت "2.2B: Water’s States: Gas, Liquid, and Solid", bio.libretexts.org,1-12-2020، Retrieved 2020-12-27. Edited.
  2. Anne Helmenstine (24-06-2019), "Why Is Water More Dense Than Ice?"، www.thoughtco.com, Retrieved 27-12-2020. Edited.
  3. "The Structure of Ice", courses.lumenlearning.com, Retrieved 27-12-2020. Edited.
  4. ^ أ ب Steven Zumdahl (17-11-2020), "Water"، www.britannica.com, Retrieved 2020-12-27. Edited.
  5. "Water Density", www.usgs.gov, Retrieved 27-12-2020. Edited.