لماذا يزيد وزن الحامل

كتابة - آخر تحديث: ٠٩:٠٢ ، ١٥ يونيو ٢٠١٧
لماذا يزيد وزن الحامل

الحمل

تحدث خلال الحمل الكثير من التغيرات النفسية كتقلّبات المزاج، والانفعال، والاكتئاب، إضافةً إلى التغيرات الجسدية كآلام الصدر، وتمدد الحوض، وازدياد الوزن، ولا بدّ من الإشارة إلى أن ازدياد الوزن يعتبر من أكثر التغيرات الملحوظة على الحامل، إذ ترجع هذه الزيادة إلى عدة أسباب سنعرفكم عليها في هذا المقال، إضافة إلى نصائح ضرورية للمحافظة على الوزن ضمن معدله الطبيعي.


زيادة وزن الحامل

أسباب زيادة وزن الحامل

  • انتفاخ الصدر، وازدياد عرض الخصر، وذلك نتيجة ارتفاع هرمون البروجستيرون لدى الحامل.
  • ازدياد وزن الجنين مع التقدم في الحمل، إذ إن طول الجنين يصبح حوالي 10سم مع نهاية الشهر الثالث، كما يصبح وزنه حوالي 40 أو 50غ، الأمر الذي يؤثر على وزن الحامل، ويؤدي إلى ازدياده.
  • ازدياد حجم الرحم مع نهاية الشهر الثالث، إذ إن حجمه يصبح قريباً من حجم ثمرة الجريب فروت، وذلك كفيل برفع الوزن.
  • تكوّن السائل الأمينوسي المحيط بالجنين، ولا بدّ من الإشارة إلى أنّ هذا السائل يعد ضرورياً لدعم الجنين، ولحمايته من الصدمات والضغط الواقع عليه.
  • ازدياد وزن المشيمة في جسم الحامل.
  • ازدياد كمية الدم في جسم الحامل، نظراً لحاجة الجنين للدم.
  • تراكم السوائل والماء في أجزاء مختلفة من الجسم، مثل القدمين.
  • تخزين جسم الحامل لكميات من الدهون من أجل إمداد الجسم بالطاقة اللازمة لقيامه بنشاطه اليومي.
  • الإكثار من تناول الأطعمة المالحة كالمخللات والسردين، وازدياد الرغبة بتناول الأطعمة النشوية كالمعكرونة، والبطاطس، والأرز، إضافةً إلى الرغبة في تناول الحلويات والسكريات، وفي شرب المشروبات الغازية.


نصائح للتحكم بزيادة الوزن خلال الحمل

  • الحرص على تناول أربع أو خمس وجبات صحية وخفيفة خلال اليوم.
  • تجنب تناول الأطعمة المقلية، والمشبعة بالدهون، واستبدالها بالأطعمة المشوية، أو بالخضروات، أو بالأطعمة المطبوخة على البخار.
  • تجنب الإفراط في تناول السكريات، واستبدالها بالفواكه الغنية بالألياف، والمعادن، والفيتامينات اللازمة لصحة الحامل وجنينها.
  • الحرص على شرب السوائل بين الوجبات وليس خلالها، والابتعاد عن المشروبات الغازية، واستبدالها بالعصائر الطازجة والطبيعية.
  • الانتظام بشرب الماء بشكلٍ يومي، أي بما يعادل ثمانية أكواب كل يوم.
  • التقليل من كمية الأطعمة النشوية المتناولة مثل البطاطس، والمعكرونة، والأرز، والحرص على ألا تزيد كميتها عن ثلث كمية الطعام المتناول خلال اليوم الواحد.
  • الاهتمام بشرب الحليب، وبأكل الأجبان، والزبادي منزوعة الدسم أو قليلة الدسم.
  • الإكثار من تناول الأغذية الغنية بالبروتينات والمعادن اللازمة لصحة الجسم، مثل الأسماك، والألبان بمشتقاتها، والبيض.
  • الإكثار من تناول الأطعمة الغنية بحمض الفوليك؛ لأنّه ضروري لصحة الجنين.
  • الانتظام في ممارسة التمارين الرياضيّة والخفيفة.
  • تجنّب الوجبات الغنية بالدهون، وخاصّةً الوجبات السريعة.