ما أسباب العقم عند الرجال

ما أسباب العقم عند الرجال

أسباب صحية

من الأسباب الصحية لحدوث العقم عند الرجال ما يأتي:


مشاكل في السائل المنوي والحيوانات المنوية

تعد مشاكل السائل المنوي السبب الأكثر شيوعاً للعقم لدى الرجال، ومن هذه المشاكل ما يأتي: قلّة الحيوانات المنوية، أو عدم وجودها على الإطلاق، أو أنّها لا تتحرك بشكل صحيح؛ ممّا يجعلها تواجه صعوبة في الوصول إلى البويضة، أو أن يكون الحيوان المنوي غير طبيعي في شكله؛ ممّا يعيقه من الحركة وتخصيب البويضة.[١]


تلف الخصيتين

تُنتج الخصيتين (بالإنجليزية: Testicles) وتُخزّن الحيوانات المنوية، وعند تعرّضها للتلف، فإنّه قد يؤثر ذلك سلباً في جودة السائل المنوي؛ وقد يحدث هذا نتيجة حدوث عدوى في الخصيتين، أو الإصابة بسرطان الخصية (بالإنجليزية: Testicular cancer)، أو الخضوع لعملية جراحية في الخصية، أو وجود عيب خَلقي في الخصيتين، أو أن إحدى الخصيتين أو كلاهما لم تنحدر في كيس الصفن (بالإنجليزية: Scrotum)، وهو ما يُعرف بالخصية المُعلّقة (بالإنجليزية: Undescended testicles)، أو في حال حدوث إصابة للخصيتين.[١]


قطع للقناة المنوية

يتم إجراء عملية قطع القناة المنوية (بالإنجليزية: Vasectomy)، والتي يتم إجراؤها بغرض التوقف عن الإنجاب، وبذلك يصبح السائل المنوي فارغاً من أي حيوانات منوية.[١]


مشاكل في القذف

تشمل مشاكل القذف (بالإنجليزية: Ejaculation disorders)، القذف المُبكّر (بالإنجليزية: Premature ejaculation)، أو القذف الرجوعيّ (بالإنجليزية: Retrograde ejaculation)؛ والذي يحدث نتيجة رجوع السائل المنوي إلى الخلف نحو المثانة، بالإضافة إلى ضعف الانتصاب (بالإنجليزية: Erection dysfunctions)، والمُضاعفات الناتجة عن العلاج بالإشعاع أو الجراحة.[٢]


قصور الغدد التناسلية

يتمثل قصور الغدد التناسلية (بالإنجليزية: Hypogonadism) بانخفاض مستوى التستوستيرون (بالإنجليزية: Testosterone)، وقد يحدث هذا الخلل نتيجة وجود ورم، أو تعاطي المُخدّرات، والأدوية غير المشروعة، أو بسبب الإصابة بمتلازمة كلاينفيلتر (بالإنجليزية: Klinefelter syndrome)، وهي متلازمة نادرة، تتمثل بولادة طفل ذكر بكروموسوم أنثوي زائد. [١]


أسباب طبية أخرى

قد يحدث العقم لأسباب أخرى، ومنها ما يأتي:[٢][٣]

  • وجود تاريخ بالإصابة بالأمراض المنقولة جنسياً.
  • الإصابة بالتهابات في الجهاز البولي.
  • استخدام أنواع مُعيّنة من الأدوية.
  • الإصابة بالأورام؛ في الأعضاء التناسلية للرجال.
  • وجود خلل في جهاز المناعة؛ إذ تهاجم الأجسام مضادّة الحيوانات المنوية.
  • اضطرابات الهرمونات؛ بسبب خلل في الغدد النخامية، والدرقية، والكظرية؛ ممّا ينتج عنه انخفاض هرمون التستوستيرون.
  • وجود عيوب في الأنابيب النّاقلة للحيوانات المنوية.
  • مواجهة مشاكل في الجماع؛ كصعوبة الوصول إلى الانتصاب، أو الجماع المؤلم، أو التشوّهات التشريحية في الجهاز التناسلي للرجل.
  • الداء البطني (بالإنجليزية: Celiac disease).


أسباب بيئية

يُعدّ التعرّض لعوامل بيئية معينة عاملاً مؤثراً في الإصابة بالعقم، وفيما يأتي تفصيل ذلك:[٣]

  • التعرّض للمواد الكيميائية الصناعية: مثل: البنزين، ومبيدات الحشرات، ومبيدات الأعشاب، ومواد الطلاء، وغيرها؛ إذ قد تؤثر هذه المواد في انخفاض عدد الحيوانات المنوية.
  • التعرّض للمعادن الثقيلة: كالرصاص أو غيره.
  • التعرّض للإشعاع أو الأشعة السينية: إذ قد تُقلل الأشعة من إنتاج الحيوانات المنوية، لكنّ أثرها يكون مؤقتاً إلّا في حال التعرّض لجرعاتٍ عالية من الإشعاع، فقد ينخفض عدد الحيوانات المنوية بشكل دائم.
  • تعرّض الخصيتين لدرجات عالية من الحرارة: وذلك لأنّ الحرارة العالية تُعيق إنتاج وعمل الحيوانات المنوية؛ كالحمّامات البخارية أو أحواض الماء الساخنة، إلّا أنّ الدراسات التي أُجريت بهذا الشأن ما زالت محدودة ونتائجها غير محسومة بعد.
  • الجلوس لفترات طويلة أو ارتداء ملابس ضيقة: قد يزيد من درجة حرارة كيس الصفن، وبالتالي يؤثر في إنتاج الحيوانات المنوية.
  • أسباب أخرى: الاكتئاب، والضغط النفسي، والسمنة، والتدخين، والكحول.

أسباب دوائية

هناك بعض الأدوية التي تُسبب العقم، ومنها السلفاسالازين(بالإنجليزية: Sulfasalazine) وهو من الأدوية المُضادّة للالتهابات المُستخدمة لعلاج مرض كرون (بالإنجليزية: Crohn's disease) والتهاب المفاصل الروماتويدي، بالإضافة إلى المُنشِّطات البنائية (بالإنجليزية: Anabolic steroids)، والعلاج الكيميائي، وبعض الأعشاب الطبية.[١]


المراجع

  1. ^ أ ب ت ث ج "Infertility", www.nhs.uk,14-2-2017، Retrieved 23-4-2019. Edited.
  2. ^ أ ب "Male Infertility", americanpregnancy.org, Retrieved 20-5-2019. Edited.
  3. ^ أ ب "Male infertility", www.mayoclinic.org,20-9-2018، Retrieved 23-4-2019. Edited.
58 مشاهدة
للأعلى للأسفل