ما أسباب زيادة الأملاح في الجسم

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٠٢ ، ١٦ أغسطس ٢٠١٦
ما أسباب زيادة الأملاح في الجسم

ارتفاع نسبة الأملاح في الجسم

ارتفاع نسبة الأملاح في الجسم هي ما يطلق عليه زيادةُ حمض البول أو اليوريك أسيد، حيث يعدّ هذا الحمضُ أحدَ المنتجاتِ الأخيرة لاستقلاب الّلحوم والبروتينات النوويّة، وتعمل هذه الاملاح على الإضرارِ بوظائفِ الجسم المختلفة، وتسبّبُ الكثيرَ من المشاكل. سنتحدّثُُ في هذا المقال عن أعراض ارتفاع نسبة الأملاح في الجسم، وأسبابه، وعلاجه.


أعراض ارتفاع نسبة الأملاح في الجسم

  • الإصابة بمرض النقرص: وهو نوعٌ من أنواعِ التهاب المفاصل، ويظهرُ المرض على شكل تورمٍ وانتفاخٍ في الأطراف؛ نتيجة تجمّع حمض الفوريك أسيد في الجسم وبقائه مخزناً لفتراتٍ طويلةٍ، ثم يتخلص منها الجسم من خلال البول.
  • الإصابة بأمراض الكلى مثل الحصى؛ وذلك لأنّ نسبة الأملاح الكبيرة تسبّب تراكم حمض الفوريك أسيد في الكليتين، وهذه الحصى تكون صغيرةً في البداية ولكن تكبر مع زيادة ترسّب الأملاح، وتسبّب الكثير من الألم للشخص، كما تسبب الشعور بالتقيؤ والغثيان، وقد تؤدي إلى الإصابة بالفشل الكلوي إذا لم تُعالَج.
  • الشعور بحرقان أثناء التبوّل.
  • الشعور بآلام في الجانب الأيمن من الجسم وهي منطقة الكلى.


أسباب ارتفاع نسبة الأملاح في الجسم

  • الوراثة، فعندما يصابُ به أحدُ أفراد الأسرة يكون الآخرون معرّضين للإصابة به.
  • استخدام بعض الأنواع من الأدوية، مثل المدرّات.
  • نقص السوائل في الجسم؛ بسببِ قلة شرب الماء، خاصّةً في المناطق الحارة، فالجسم يفقدُ السوائل بنسبةٍ أكبر.
  • الوزن الزائد.
  • عدم علاج ضغط الدم المرتفع.
  • تناول الكحوليّات والمواد المسكِرة.
  • ارتفاع ضغط الدم المزمن الذي لم يُعالج.
  • الإصابة بمرض السكريّ المزمن وارتفاع نسبة الدهن في الجسم أو ضيق الشرايين.
  • الخمول والكسل وقلة النشاط.
  • الحمل.
  • اضطرابات الغدة الدرقيّة.


علاج ارتفاع نسبة السوائل في الدم

  • استخدام عشبة الهندباء، فقد أثبتت الدراسات فعاليّتها في إدرار البول، وبالتالي التخلّص من الأملاح عن طريق التبول، وتُستخدَمُ من خلال وضع ملعقة منها في الماء الساخن لمدّة عشر دقائق، ثم تناول هذا الشاي ثلاث مرات في اليوم.
  • استخدام البقدونس فهو مدرّ جيد للبول، ويمكن استخدامه من خلال وضع ملعقتين من أوراق البقدونس المجفّف في كوبٍ من الماء المغليّ ويترك لمدة عشرة دقائق، ثم تناول المشروب ثلاث مرات يومياً.
  • استخدام الملح الإنجليزي في حوض الاستحمام، حيثُ يُمزج كوبان من الملح الإنجليزيّ في حمام المياه الدافئة، والجلوس فيها لمدة ربع ساعةٍ، ويمكن تكرار هذه العمليّة ثلاث مرات في الأسبوع.
  • الإكثار من شرب المياه لتعويضِ ما يفقده الجسم من خلال البول والتعرّق.
  • التقليل من تناول الأملاح في الأطعمة أو الأطعمة الغنيّة بالأملاح، مثل المخللات.
  • الامتناع عن تناول الكحوليّات.
  • زيادة الحركة والنشاط البدنيّ لحماية الجسم من تراكم الدهون الضارة.