ما أسباب نزيف الأنف

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٠٩ ، ٤ مارس ٢٠١٨

الظروف الصحيّة

يوجد بعض الأمراض التي تساهم في تقليل قدرة الدّم على التجلّط، وبالتالي تتسبّب في نزيف الأنف، مثل: أمراض الكبد، وأمراض الكلى، وإدمان الكحول، بالإضافة إلى أمراض القلب في حال ارتفاع ضغط الدم، أو فشل القلب الاحتقاني، حيث إنّ ارتفاع ضغط الدّم المفاجئ والسريع قد يتسبّب في الصداع الشديد، وضيق التّنفس، والقلق، بالإضافة إلى نزيف الأنف، ومن الجدير بالذّكر أنّه يمكن لنزلات البرد، والحساسيّة، والتهاب الأنف المتكرر، أن تتسبب في نزيف الأنف؛ بسبب حدوث تهيّج لبطانة الأنف.[١]


الهواء الجافّ

يُعتبر الهواء الجافّ أحد أكثر الأسباب شيوعاً لنزيف الأنف، حيث يؤدّي المناخ الجاف واستخدام نظام التدفئة المركزيّ إلى جفاف أغشية الأنف، ممّا يسبّب تقشّر الأنف من الدّاخل، بالإضافة إلى الحكّة، كما يمكن أن يتسبب في خدش الأنف المؤدّي إلى نزيفه، وتجدر الإشارة هنا إلى أنّه يمكن لمضادات الهستامين ومضادات الاحتقان المستخدمة في علاج الحساسيّة، ونزلات البرد، أو مشاكل الجيوب الأنفية، أن تتسبب في جفاف الأغشية الأنفيّة، وبالتالي تؤدّي إلى نزيف الأنف.[٢]


أدوية مضادّات التخثّر

يمكن للأدوية المضادّة للتخثّر، والأسبرين، وأدوية مضادّات الالتهاب اللاستيرويدية (بالإنجليزيّة: nonsteroidal anti-inflammatory) المستخدمة في علاج الألم، أن تتسبب في نزيف الأنف؛ لأن تخثّر الدّم من أهمّ الأمور التي تمنع أو توقف النزيف، ومن الأمثلة على مضادّات التخثر: الكومادين (بالإنجليزيّة: Coumadin)، والوارفارين (بالإنجليزيّة: Warfarin).[١]


أسباب أخرى لنزيف الأنف

يوجد العديد من الأمور التي تتسبّب في نزيف الأنف، وذلك بسبب احتواء بطانة الأنف على العديد من الأوعية الدمويّة الصغيرة القريبة من السطح، حيث تتعرّض للتلف بسهولة، ومن هذه الأسباب:[٣]

  • خدش الأنف.
  • اضطرابات النّزيف، مثل: الهيموفيليا (بالإنجليزية: haemophilia).
  • المواد الكيميائيّة المهيّجة، مثل: الأمونيا.
  • استخدام الكوكايين.
  • انحراف الحاجز الأنفي
  • وجود جسم غريب في الأنف.
  • تعرّض الأنف للصدمة أو الضرب.


وهنالك بعض االمسبّبات الأقلّ شيوعاً، ومنها:[٣]

  • استخدام الكحول.
  • توسّع الشعيرات النزفيّ الوراثي (بالإنجليزية: Hereditary haemorrhagic telangiectasia).
  • فرفرية قليلة الصفيحات مجهولة السبب (بالإنجليزية: Idiopathic thrombocytopenic purpura).
  • سرطان الدّم.
  • االأورام الأنفيّة.
  • الأورام الحميدة الأنفيّة.
  • جراحة الأنف.
  • الحمل.


المراجع

  1. ^ أ ب Jennifer J. Brown (22-1-2016), "Nosebleed for No Reason? Here Are Some Possible Causes"، www.everydayhealth.com, Retrieved 18-2-2018. Edited.
  2. George Krucik, "What Causes Nosebleed?"، www.healthline.com, Retrieved 18-2-2018. Edited.
  3. ^ أ ب "Nosebleeds", www.mayoclinic.org,11-1-2018، Retrieved 18-2-2018. Edited.