ما أهمية القراءة

كتابة - آخر تحديث: ١٤:٢٤ ، ١٢ فبراير ٢٠١٨
ما أهمية القراءة

العثور على وظيفة جيدة

تعتبر القراءة مهارةً للعثور على وظيفةٍ جيدة، فالكثير من الوظائف الجيدة تتطلب القراءة كجزءٍ من الأداء الوظيفي، حيث يوجد العديد من التقارير والمذكرات التي تتطلب القراءة والردّ عليها، وضعف مهارة القراءة يزيد من مقدار الوقت المستغرق في العمل، حيث إنّ الشخص يكون محدود الإمكانات والقدرات دون القراءة الجيدة.[١]


تطوير العقل

تنبع أهمية القراءة من قدرتها على تطوير العقل البشري، وتكون تنمية قدرات العقل من خلال ممارسة القراءة، وفهم الكلمات المكتوبة، كما أنّ تعليم الأطفال الصغار للقراءة يساعدهم على تطوير مهاراتهم اللغوية، ويُحسّن من مهارات استماعهم، فالجميع يُفضّل التحدث أكثر من الاستماع، والجدير بالذكر أنّ فقدان الشخص للاستماع يؤدي إلى سوء الفهم، ممّا ينتج عنه فقدان الوظائف، أو تدمير الزواج، أو حدوث المشاكل الصغيرة أو الكبيرة، ولذلك لا بدّ من الحرص على القراءة، لأنّها تساعد الصغار والكبار على تطوير مهارات التواصل.[١]


تثقيف النفس

إنّ تثقيف النفس البشرية أحد أهم الأمور التي تقدمها القراءة، حيث تساعد على اكتشاف الأشياء الجديدة، فلا بدّ من قراءة وفهم الأدوات التعليمية المختلفة من كتب، ومجلات، ومواقع تعليمية على الإنترنت، كما أنّ الأشخاص الذين يعرفون القراءة يستطيعون تثقيف أنفسهم في أيّ مجالٍ من مجالات الحياة التي يهتمون في معرفتها، وبالتالي فإنّ القراءة هي الطريقة الرئيسية للاستفادة والتثقيف.[١]


تطوير الخيال

تعمل القراءة على تطوير الخيال، فالتلفزيون والألعاب الإلكترونية لها مكانتها في تسلية الأشخاص، والتسلية هي أنشطة لا تشمل عملية التفكير، ولكنّ القراءة تطور الخيال، إذ يمكن أن يذهب العقل إلى أيّ مكانٍ في العالم، كما يمكن أن يكون ملكاً، أو مغامراً، أو أميراً، أو أيّ شيءٍ آخر، وهكذا تقود القراءة العقل البشري إلى حالاتٍ ومواقف مختلفة، وهي بذلك تطور الخيال والتفكير.[١]


خلق الإبداع

تساعد القراءة على تطوير الجانب الإبداعي، فعلى سبيل المثال: عندما يتمّ قراءة قصةٍ للأطفال، والتوقف بين الفينة والأخرى، وطرح سؤال ماذا تتوقعون يا أطفال أن يحدث في نهاية القصة، فإنّ هذا سيعزز من تفكير الأطفال، كما يمكن الطلب منهم اقتراح نهايةٍ أخرى للقصة، ويمكن خلق الإبداع أيضاً من خلال تشجيع الأطفال على توضيح ما تمّ فهمه من القراءة من خلال الرسومات المختلفة.[١]


الاعتماد على الذات

ينبغي تعليم الأطفال القراءة، حيث تسمح القراءة بفهم وتعلم المعلومات دون الاعتماد على الآخرين، فيمكن للطالب القراءة الفردية، وفهم المادة دون الاستعانة بالمعلم، أو دون الحاجة إلى طالبٍ آخر لمساعدته، وبذلك يصبح القارئ مستقلاً أكاديمياً، وتساعد قراءة قصصٍ تتحدث عن الاستمرار في العمل حتّى تحقيق النجاح إلى تعليم القارئ، بحيث تنعكس آثار القصة على القارئ من خلال تقوية العزيمة، وبذل الجهد حتّى تحقيق النجاح.[٢]


نصائح لتشجيع القراءة

يمكن اتباع النصائح الآتية لتشجيع عملية القراءة:[٣]

  • جعل القراءة عادةً يومية للطفل، حتّى لو كان عمره سنةً واحدةً أو عشر سنوات.
  • تشجيع الطفل على القراءة، ويكون ذلك من خلال إشراكه في القراءة، كقراءة فصل من الكتاب مثلاً.
  • الذهاب إلى المكتبة بشكلٍ منتظم، وليكن الذهاب كلّ أسبوع، والحرص على قراءة العديد من الكتب.
  • قراءة الكتب المفيدة والمهمة، والاهتمام بالاختيار الجيد لكتب الأطفال.
  • ينبغي العثور على سلسلةٍ من الكتب الجميلة والمشجعة على مواصلة القراءة.
  • توفير مكانٍ مريحٍ للقراءة، والاهتمام بالإضاءة الجيدة في منطقة القراءة.
  • مناقشة الكتب التي يتمّ قراءتها مع الأطفال.


المراجع

  1. ^ أ ب ت ث ج "Why Is Reading Important?", www.learn-to-read-prince-george.com, Retrieved 18-1-2018. Edited.
  2. "Promoting the Importance of Reading", www.study.com, Retrieved 18-1-2018. Edited.
  3. Elizabeth Kennedy (18-3-2017), "How to Encourage Your Child to Read"، www.thoughtco.com, Retrieved 18-1-2018. Edited.