ما الضوء

كتابة - آخر تحديث: ١٠:٣٣ ، ٢٧ مارس ٢٠١٨
ما الضوء

الضّوء

الضّوء هو الإشعاع الكهرومغناطيسي الّذي يُمكن إدراكه بالعين المُجرّدة، ويشتمل كذلك على نطاق واسع من الأطوال الموجيّة القصيرة جداً كأمواج جاما (بالإنجليزية: gamma rays)، بينما يُمكن تحديد الأمواج المرئيّة في نطاق ضيّق يمتد من الطّول الموجي للأشعة تحت الحمراء وحتّى الطّول الموجي للأشعّة فوق البنفسجيّة، إلى جانب ذلك فإن الضّوء يُعد الأداة الحسّيّة لإدراك العالم والتّواصل معه ويختلف تعريفه باختلاف المُعرّف؛ فيتم الحديث عن الخواص الفيزيائيّة له عندما يكون المُعرّف فيزيائيّاً، بينما يتوجّه الفنّان للحديث عن القيمة الجماليّة للعالم المرئي، وغيرها من التعريفات.[١]


طبيعة الضّوء

عادةً ما يتم الحديث عن طبيعة الضّوء بوصفين مُتكاملين، ويُمكن ذكرهما كالآتي:[٢]

  • الضّوء كموجة: هذا الوصف يُعبّر عن الضّوء كمجال كهرومغناطيسي، أيّ كموجات لها طول موجي قابل للقياس، وهو في حالته هذه تكون له القدرة على تشغيل الرّاديو والميكرويف على سبيل المثال.
  • الضّوء كجزيئات: في هذا الوصف يتم الحديث عن الضّوء بأنّه مكوّن من حُزم من جسيمات حرّة الحركة تُسمى "فوتونات" (بالإنجليزية: PHOTONs)، وهذه الحزم تُشكّل بمجموعها موجات الضّوء، وبذلك يُمكن استنتاج أن العلاقة بين طاقة الفوتون وطول الموجة ينتج عنها ظاهرة الإشعاع الكهرومغناطيسي.


خصائص الضّوء

يتّصف الضّوء بالعديد من الخصائص، ويُمكن الإشارة إلى بعضها كالآتي:[٣]

  • الانعكاس: يحدث انعكاس الضوء عند سقوط شعاعه بزاوية مُعيّنة بين سطحين مؤشّرات انكسارهما مُختلفة، ويتعرّض وقتها للإنعكاس بزاوية مُساوية لزاوية سقوطه.
  • الانكسار: يتعرّض الضوء للانكسار في حال تمّ سقوطه على مادّة شفّافة بالاعتماد على زاوية الانكسار ومُعامل الانكسار الخاص بتلك المادّة.
  • التّشتّت: يظهر تأثير التّشتّت على الضّوء كنتيجة لاختلاف مؤشرات الانكسار باختلاف الطول الموجي، ويُمكن مُلاحظة هذا التأثير بشكل مرئي عند تسليط شُعاع من الضّوء الأبيض على منشور زُجاجي ثُلاثي وظهور ألوان الطّيف كنتيجة لانكسار هذا الشّعاع بزوايا مُختلفة بالاعتماد على طول الموجة.
  • الامتصاص: عندما يدخل الضّوء في جسم شفاف تتبدد طاقته إلى طاقة حرارية ممّا يُقلّل من شدّته، وذلك بحسب الأطوال الموجيّة المُختلفة، وتظهر الأطوال الموجيّة غير المُمتصّة بألوان مختلفة، ويُعبّر عنه ب"لون الامتصاص" لتلك المادّة.


المراجع

  1. Glenn Stark (2-2-2018), "Light"، www.britannica.com, Retrieved 11-3-2018. Edited.
  2. "Wave Properties of Light", www.rochester.edu, Retrieved 11-3-2018. Edited.
  3. Stephen A. Nelson (17-10-2014), "Properties of Light and Examination of Isotropic Substances"، www.tulane.edu, Retrieved 11-3-2018. Edited.
722 مشاهدة