ما الفرق بين طابعة الليزر والطابعة العادية

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٥٦ ، ١٥ أغسطس ٢٠١٦
ما الفرق بين طابعة الليزر والطابعة العادية

الطابعة

الطابعة جهاز يُستخدم لإنشاء نسخة ورقيّة، من أي وثيقة حاسوبيّة، ويتم تزويد الطابعة بالوثيقة، بشكل مباشر من خلال بطاقة ذاكرة أو كاميرة رقميّة، أو عن طريق وصلها بالحاسوب باستخدام الكابل، وتختلف الطابعات من حيث لون الطباعة (أسود أو ملون)، أو من حيث نوع التقنية، مثل طابعات الحبر العاديّة، أو الليزر، ومن حيث دقة الطباعة، والمهام، حيث تستخدم بعض الطابعات لمهام أخرى غير الطباعة، على سبيل المثال فاكس، أو ماسح ضوئيّ.


الفرق بين طابعة الليزر والطابعة العاديّة

  • تستخدم الطابعة العاديّة فتحات مجهريّة لرش الحبر السائل على الورقة، بينما تستخدم طابعة الليزر خرطوشة مليئة بمسحوق الحبر الناعم ووحدة صهر ساخنة لإذابة الحبر ورشه على الورقة.
  • يجب استخدام الطابعة العاديّة بشكل منتظم، لتجنب جفاف الحبر، بينما الحبر الموجود في طابعة الليزر جاف، وعدم استخدام الطابعة لفترات طويلة، لا يؤثر على الحبر.
  • سعر الحبر الموجود في الطابعة العاديّة أقل من سعر الحبر الموجود في طابعة الليزر.
  • تستخدم الطابعة العاديّة في طباعة الصفحات الملونة، بينما تستخدم طابعة الليزر في طباعة الوثائق باللون الأسود والأبيض في معظم الأوقات، لأن الألوان مكلفة جداً.
  • يعتبر حجم الطابعات العادية أصغر نسبياً مقارنةً مع حجم طابعة الليزر.
  • يعتبر سعر الطابعة العاديّة أرخص من طابعة الليزر، إلا أن طابعة الليزر أكثر كفاءة وفعاليّة في استخدام الحبر، لذلك تعتبر أوفر وذات تكلفة منخفضة على المدى البعيد.
  • تستخدم طابعة الليزر في المؤسسات، والشركات، والمكاتب بشكل أكبر من الطابعات العاديّة، لكفاءتها في طباعة المستندات الطويلة.
  • تعتبر الطابعة العاديّة بأنها أكثر نظافة من طابعة الليزر.
  • تعتبر طابعة الليزر أسرع من حيث الإنجاز مقارنةً مع الطابعة العاديّة التي تعتبر أبطأ بشكل ملحوظ، لأن شعاع الليزر يتحرك بسرعة كبيرة، لرسم بيانات الوثيقة المراد طباعتها على خزان الحبر، كما تطبع حوالي 20 صفحة في الدقيقة.
  • تطبع طابعة الليزر الصفحة بشكل كامل، بينما تطبع الطابعة العاديّة سطراً سطراً.
  • تحتاج طابعة الليزر إلى ذاكرة داخليّة بحجم أكبر من حجم الذاكرة الداخليّة للطابعة العاديّة.
  • توفر طابعة الليزر الوقت ليتمكن المستخدم من إنجاز المهام المطلوبة منه على الكمبيوتر، لاحتوائها على قطعة post script، تزيد من كفاءة العمل، حيث يرسل المستخدم الوثائق المراد طباعتها عبر جهاز الكمبيوتر إلى هذه القطعة، التي تتولى بدورها كافة أعمال الطباعة من دون الحاجة إلى جهاز الكمبيوتر، بينما لا تحتوي الطابعة العاديّة على هذه القطعة، مما يستغرق المستخدم الوقت الطويل لإرسال كافة التفاصيل والقيام بإجراءات الطباعة.