ما النهر الذي يسمى ملك الأنهار

كتابة - آخر تحديث: ١١:٥٢ ، ٣ يونيو ٢٠١٩
ما النهر الذي يسمى ملك الأنهار

نهر الأمازون ملك الأنهار

يُطلَق على نهر الأمازون اسم ملك الأنهار،[١] ويشار إلى أنّه أطول نهر، إذ يبلغ طوله 4,325 ميلاً أيّ ما يعادل 6,992 كيلومتراً،[٢] هذا إلى جانب كونه أكبر نهر في العالم من حيث حجم المياه وحجم حوضه،[٣] إذ يمتدّ عرضه من 1 إلى 35 ميلاً تقريباً، ويصبّ نهر الأمازون بمتوسط يقدّر بـ 219000 متر مكعب من المياه في الثانية الواحدة، وتصل سرعة التيارات إلى 7 كيلومترات في الساعة في مواسم الأمطار، ويبلغ عمر هذا النهر 100 مليون عام تقريباً، وذلك وفقَ السجل الجيولوجيّ للأرض، ويجدر بالذكر أنّ نهر الأمازون اكتشفه الأسباني فرانسيسكو دي أوريانا (Francisco de Orellana) في عام 1541م.[٤]


موقع نهر الأمازون

يقع نهر الأمازون في أمريكا الجنوبيّة،[٥] ويمرّ عبر سبع دول في أمريكا الجنوبيّة، وهي: بيرو، وبوليفيا، وفنزويلا، وكولومبيا، والإكوادور، وغيانا، والبرازيل،[٤] ويعتبر نهر مانتارو (بالإنجليزيّة: Mantaro) في بيرو المصدر لنهر الأمازون، وينضمّ نهر مانتارو مع روافد أخرى لتشكيل نهر يوكيالي (بالإنجليزيّة: Ucayali) الذي يلتقي بنهر مارانون (بالإنجليزيّة: Maranon) لإنشاء التدفّق الرئيسيّ لنهر الأمازون، ويتشكل نهر إيني (بالإنجليزيّة: Ene) عند التقاء نهر أبوريماك (بالإنجليزية: Apurimac) ونهر مانتارو ليكون جزءاً من منابع نهر الأمازون التي تنبع من ميسمي (بالإنجليزيّة: Mismi).[٦]


روافد نهر الأمازون

يتم تغذية نهر الأمازون بواسطة شبكة من الروافد تقارب 1100 رافد، ويتمّ تصنيف هذه الروافد لثلاثة أقسام رئيسيّة وفقاً للتضاريس والرواسب التي تحملها، وهي:[٣]

  • أنهار المياه البيضاء (بالإنجليزيّة: Whitewater): لونها بنيّ؛ نتيجة التقاطها لكمياتٍ كبيرةٍ من الرواسب القائمة على التربة، والمياه، والتي تتراوح من الدرجة المعتدلة إلى الحمضيّة.
  • أنهار المياه السوداء (بالإنجليزية: Blackwater): لونها بنيّ غامق؛ لاحتوائها على المواد النباتيّة المتحللة، وهذه المواد تجعل المياه عالية الحموضة.
  • أنهار المياه النقيّة (بالإنجليزية: Clearwater): تمتدّ من المرتفعات فوق الصخور القديمة التي تمّ غسلها من الرواسب منذ فترة طويلة، وتعدّ المياه في هذه الأنهار حمضيّة.


أهميّة نهر الأمازون

تكمن أهميّة نهر الأمازون فيما يلي:[٤]

  • تمثّل موارد نهر الأمازون 20٪ من إجماليّ المياه العذبة في العالم.
  • يحتوي النهر على 3000 نوع من الأسماك، منها ما يتمّ صيده للاستهلاك البشريّ، ومنها ما يتمّ صيده للزينة في الأحواض المائيّة.
  • يعدّ نهر الأمازون واحداً من طرق النقل البحريّة التي تربط بين كولومبيا، وبيرو، وبوليفيا، والإكوادور، وبوليفيا، لتسهيل التجارة داخل حدودها وفيما بينها.
  • يعدّ نهر الأمازون وجهةً سياحيّةً، إذ يرتادها السياح، والباحثون، وصانعو الأفلام.
  • توليد الطاقة الكهرومائيّة، وذلك من خلال تطوير سدود على طول النهر.


المراجع

  1. Bates, Henry Walter (1863), The naturalist on the River Amazons, A record of adventures, habits of animals, sketches of Brazilian and Indian life and aspects of nature under the Equator during eleven years of travel., London: J. Murray, Page 313. Edited.
  2. Oishimaya Sen Nag (10-12-2018), "The Longest Rivers In The World"، www.worldatlas.com, Retrieved 22-5-2019. Edited.
  3. ^ أ ب Joseph Kiprop (10-3-2018), "What Is The Source Of The River Amazon?"، www.worldatlas.com, Retrieved 20-5-2019. Edited.
  4. ^ أ ب ت James Karuga (25-4-2017), "The Amazon River"، www.worldatlas.com, Retrieved 20-5-2019. Edited.
  5. "Amazon River Travel Information", www.mapsofworld.com,4-3-2017، Retrieved 22-5-2019.
  6. Geoffrey Migiro (8-3-2018),) "The Longest Rivers In South America"، www.worldatlas.com, Retrieved 22-5-2019. Edited.