ما سبب تعرق الجسم بكثره

كتابة - آخر تحديث: ٢١:٤٠ ، ١٣ مايو ٢٠١٩
ما سبب تعرق الجسم بكثره

أسباب تعرُّق الجسم بكثرة

يُعرَف فرط التعرُّق (بالإنجليزيّة: Hyperhidrosis) على أنَّه تعرُّق الشخص بشكل زائد، وغير طبيعيّ، والذي لا يشترط أن يكون نتيجة ممارسة الرياضة، أو التعرض للحرارة، وقد يصل إلى أن يُبلِّل العرق الملابس، ويجعل اليدَين تُقطِر، الأمر الذي يُسبِّب الإصابة بالقلق الاجتماعيّ، والتعرُّض للإحراج،[١] وتجدر الإشارة إلى اختلاف الأسباب تبعاً لنوع فرط التعرُّق، والتي سيتمّ بيانها بشيء من التفصيل.[٢]


أسباب فرط التعرُّق الأوَّلي

تُعَدُّ أسباب حدوث فرط التعرُّق الأوَّلي غير مفهومة، حيث كان الناس يعتقدون بوجود ترابط بين فرط التعرُّق الأوَّلي، والحالة الذهنيّة والعاطفيّة للمريض؛ أي أنَّ فرط التعرُّق يُؤثِّر فقط في المُصابين بالقلق، أو الإجهاد، أو الأشخاص العصبيِّين، ولكن أثبتت الدراسات عدم وجود علاقة تربط بينهم، بل على العكس، فإنَّ المشاعر النفسيّة والذهنيّة للمُصاب تظهر نتيجة الإصابة بهذه الحالة، كما أظهرت بعض الدراسات وجود جين يلعب دوراً في إصابة الشخص بفرط التعرُّق الأوَّلي، ممَّا يزيد من احتماليّة كونه موروثاً، وتجدر الإشارة إلى أنَّ غالبيّة المُصابين يكون أحد أقاربهم، أو والديهم مصاباً به.[٢]


أسباب فرط التعرُّق الثانويّ

يحدث التعرُّق المفرط الثانويّ نتيجة وجود حالة طبِّية، أو استخدام بعض الأدوية، مثل: أعراض انسحاب المُسكِّنات الأفيونيّة، كما أنَّه يُعتبَر النوع الأقلّ شيوعاً، ويُصيب عادةً أجزاء الجسم جميعها، وتجدر الإشارة إلى الحالات المرضيّة التي تُسبِّب ظهوره كما يأتي:[١]

  • مشاكل الغُدَّة الدرقيّة.
  • النوبة القلبيّة.
  • بعض أنواع السرطان.
  • الهبَّات الساخنة الناتجة عن انقطاع الدورة الشهريّة.
  • انخفاض سُكَّر الدم.
  • أمراض الجهاز العصبيّ.
  • الإصابة بالعدوى.
  • الإصابة بداء السكَّري.


علاج تعرُّق الجسم بكثرة

تتمّ إحالة المريض إلى أخصائيّ الجلديّة في حال عدم وجود سبب واضح للتعرُّق، ويتمّ اقتراح إحدى هذه الطُّرُق لعلاج فرط التعرُّق، والتي يعتمد اختيارها على وجود حالة مرضيّة أخرى، ومن هذه الخيارات ما يأتي:[٣]

  • إجراء الإرحال الأيونيّ، حيث تتمّ معالجة المناطق بتعريضها لتيَّار كهربائيّ ضعيف يمرُّ عبر الماء.
  • حقن منطقة تحت الإبط بالبوتوكس.
  • الإجراء الجراحيّ، مثل: إزالة الغُدَد العرقيّة.
  • تناول الحبوب التي تُقلِّل من التعرُّق.


المراجع

  1. ^ أ ب "Hyperhidrosis", www.mayoclinic.org,27-10-2017، Retrieved 23-4-2019. Edited.
  2. ^ أ ب Christian Nordqvist (21-12-2017), "What is hyperhidrosis?"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 23-4-2019. Edited.
  3. "Excessive sweating (hyperhidrosis)", www.nhs.uk,23-11-2020، Retrieved 23-4-2019. Edited.