ما سبب تغير لون البول الى الأخضر

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:١٩ ، ١٩ يونيو ٢٠١٩
ما سبب تغير لون البول الى الأخضر

أسباب مرضية

يُعد تحول لون البول من اللون الطبيعي إلى اللون الأخضر الناتج عن أسباب مرضية أمراً نادراً، إلا أنه يمكن بيان هذه الأسباب كما يأتي:[١][٢]

  • التهاب المسالك البولية: (بالإنجليزية: Urinary tract infections) الناتج عن عدوى البكتيريا الزائفة الزنجارية (بالإنجليزية: Pseudomonas bacteria)، إذ تسبب تحول البول للون الأخضر، بسبب انتاج هذا النوع من البكتيريا لصبغتي البايوسيانين (بالإنجليزية: Pyocyanin)، والبايوفيريدين (بالإنجليزية: Pyoverdin) .
  • اليرقان الانسدادي المزمن: (بالإنجليزية: Chronic obstructive jaundice)، وذلك بسبب وجود مادة البيلفردين (بالإنجليزية: Biliverdin)، وهي الشكل المؤكسد للبيليروبين (بالإنجليزية: Bilirubin) والتي تصبغ البول بلونٍ مائل للخضرة.


تناول بعض أنواع الأدوية

هناك مجموعة من الأدوية التي يؤدي تناولها إلى تحول البول إلى اللون الأزرق أو الأخضر، ومنها ما يأتي:

  • البروبوفول: (بالإنجليزية: Propofol)، المستخدم في التخدير إذ يحتوي على مركب الفينول (بالإنجليزية: Phenol) الذي يتحول للون الأخضر بعد تخلص الجسم منها عن طريق الكليتين.[٢]
  • الأميتربتيلين: (بالإنجليزية: Amitriptyline)، وهو من مضادات الاكتئاب ثلاثية الحلقات (بالإنجليزية: Tricyclic antidepressant).[٣]
  • السيميتدين: (بالإنجليزية: Cimetidine)، المستخدم لعلاج حموضة المعدة.[٣]
  • البروميثازين: (بالإنجليزية: Promethazine)، المستخدم في علاج الربو والحساسية.[٤]
  • الإندوميثازين: (بالإنجليزية: Indomethacin).[٥]
  • أدوية أخرى: يؤدي تناول أنواع أخرى من الأدوية إلى تحول لون البول إلى الأخضر، ومنها: الثيمول (بالإنجليزية: Thymol) والميتوكلوبراميد (بالإنجليزية: Metoclopramide).[٢]


استخدام بعض أنواع الصبغات

تؤدي الصبغات المُستخدمة في تلوين الطعام، وكذلك تلك الصبغات المُستخدمة في الفحوصات الطبية التشخيصية إلى تحويل لون البول إلى اللون الأزرق أو الأخضر؛ ومن الفحوصات التي يتم فيها استخدام هذه الصبغات ما يأتي: تشخيص أمراض المثانة، والكلية، وتحديد غدد جارات الدرقية (بالإنجليزية: Parathyroid glands) والناسور (بالإنجليزية: fistula)، والكشف عن انسداد قناة فالوب، كما تستخدم صبغة الميثيلين بلو (بالإنجليزية: Methylene blue)، وهي مادة غير ضارة ذائبة في الماء، ويتخلص الجسم منها عن طريق البول؛ فيؤدي ذلك إلى تحول لون البول إلى الأزرق أو الأخضر.[٢][١]


المراجع

  1. ^ أ ب Kathryn Watson (25-10-2018), "Is Blue Urine Normal? Urine Colors Explained"، www.healthline.com, Retrieved 6-5-2019. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث Smita Prakash, Suman Saini, Parul Mullick (1-3-2017), "Green urine: A cause for concern?"، www.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 6-5-2019. Edited.
  3. ^ أ ب "Red, brown, green: Urine colors and what they might mean", www.health.harvard.edu, Retrieved 27-5-2019. Edited.
  4. "The Truth About Urine", www.webmd.com,25-2-2018، Retrieved 4-5-2019. Edited.
  5. "Urine color", www.mayoclinic.org, Retrieved 6-5-2019. Edited.