ما سبب زيادة اللعاب في الفم

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:٤٦ ، ٢٠ نوفمبر ٢٠١٦
ما سبب زيادة اللعاب في الفم

زيادة إفراز اللعاب

تُعتبر الغددُ اللعابيّة من أهمّ الغدد الموجودة في الفم، إذ إنها تُساعد على ترطيب الفم من خلال إنتاج اللعاب، ولكن في بعض الأحيان يزداد اللعاب عن مُعدّله الطبيعيّ مُسبباً الحرج والخجل لدى الأفراد، ويكون ذلك نتيجة العديد من الأمراض مثل: الضغط النفسيّ، وتناول الأدوية المُختلفة، وأمراض الجهاز العصبيّ، كما يزداد عادةً عند الأطفال الرضّع وكبار السن.


أسباب زيادة اللعاب

  • الإصابة بأحد أمراض الجهاز التنفسيّ المُختلفة؛ ومنها: انسدادٌ في المجاري التنفسيّة، والجيوب الأنفية.
  • الالتهابات المختلفة مثل: التهاب اللوزتين والحلق، والتهاب اللثة.
  • أمراض الأسنان المُختلفة.
  • التسنين عند الرضّع.
  • تناول بعض الأدوية التي تزيد من إفراز اللعاب.
  • التوتُّر والضغط النفسيّ.
  • صعوبة في البلع.
  • الإصابة بالشلل، وخصوصاً شلل الوجه.
  • الوزن الزائد.
  • الحمل، إذ إنّ بعض الحوامل يُعانين من زيادة اللعاب، وخصوصاً في الأشهر الثلاثة الأخيرة من الحمل.
  • النوم بطريقة خاطئة، وخصوصاً النوم على البطن.
  • النوم على وسائد غير صحيّة؛ إذ إنّ الوسائد الليّنة والطريّة تزيد من إفراز اللعاب.
  • وجود خللٍ في الجهاز الهضميّ، مثل: ديدان الإسكارس.
  • ارتجاع المريء، أو حموضة المعدة.
  • الإصابة بمرض السرطان.
  • وجود تضخم في لحميّة الأنف.
  • خللٌ في الجهاز العصبيّ.
  • الإصابة بمرض مُتلازمة داون.
  • الجلطة القلبيّة.
  • إجراء عمليّة تركيب الأسنان.
  • وجود التهاباتٍ في الفم.
  • ارتخاءٌ في عضلات الفم.
  • وجود بكتيريا مُتراكمة في الحلق.
  • الإصابة بداء الكلب.
  • التسمُّم.
  • ارتفاع عدد الكريات البيضاء عن مُعدّلها الطبيعيّ.


علاج زيادة اللعاب

  • إغلاق الفم جيداً أثناء النوم.
  • إجراء عملية جراحية لفتح المجاري التنفسيّة.
  • النوم بطريقة مُريحة، ويُفضّل النوم على الجانب الأيمن.
  • استخدام وسادة مُريحة.
  • عمل التمارين الرياضيّة المُختلفة لعضلات الفم.
  • إزالة لحميّة الأنف الزائدة بواسطة عمليّة جراحيّة.
  • التقليل من التوتُّر والاكتئاب قدر الإمكان.
  • عدم الإفراط في تناول الأدوية.


الوقاية من زيادة إفراز اللعاب

  • تنظيف الأسنان جيداً بواسطة فرشاة أسنان ناعمة.
  • استخدام غسول الفم للتخلُّص من اللعاب الزائد.
  • تناول اللبن الخالي من السكر.
  • تناول بعض الأدوية التي تحدّ من إفراز اللعاب.
  • مراجعة الطبيب أولاً بأول، للتأكد من عدم التهاب اللوزتين أو الحلق.
  • الحرص على التنفُّس من خلال الأنف فقط.
  • تناول المشروبات الساخنة قبل النوم مثل: البابونج، والنعناع، إذ تُساعد على تقليل إفراز اللعاب أثناء النوم.
  • التقليل قدر الإمكان من تناول الأطعمة الغنيّة بالبهارات.
  • الحرص على تناول الطعام ببطء.


أهم الأطعمة التي تُقلّل من إفراز اللعاب

  • الحبوب الكاملة مثل: الأرز البنيّ، والخبز البنيّ.
  • الأطعمة التي تحتوي على كميّاتٍ كبيرةٍ من الملح، مثل: رقائق الشيبس، والمُكسّرات.