ما عدد حروف القرآن الكريم

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:٣٩ ، ٣١ أكتوبر ٢٠١٦
ما عدد حروف القرآن الكريم

القرآن الكريم

القرآن الكريم هو الكتاب المُقدّس والرّئيسيُّ بالنّسبة للمسلمين،؛ فهو كلام الله تعالى، المُنزل على رسوله الكريم سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم، المُتعبَّد بتلاوته والمنقول بالتّواتر، ويتكون القرآن الكريم من ثلاثين جزءاً؛ فهو يبدأ بسورة الفاتحة وينتهي بسورة الناس، ويُعتبر القرآن الكريم آخر الكتب السماوية نزولاً بعد التوراة، والإنجيل، والزبور، وصحف إبراهيم.


للقرآن الكريم قيمةٌ لغويةٌ، بالإضافةِ إلى قيمته الدّينية؛ حيث يمتاز بأثره البالغ في توحيد اللغة العربيّة وتطويرعُلومِها النّحوية والصّرفية؛ فهو يجمع بين البلاغة، والبيان، والفصاحة، ويعود له الفضل كذلك في وضع القواعد الأساسية للغة العربية؛ فإليه يرجع علماء العربية كسيبويه، والخليل بن أحمد الفراهيدي وغيرهم.


توعّد الله بحفظ القرآن الكريم إلى يوم القيامة من التّحريف والتّغيير والتّبديل، فرغم مُحاولة الكفّار والمُشركين من تحريفه، وإضافة الكثير من الكلام عليه، ووصفه بأنّه كلام مجنون، إلا أنّه بقي مَحفوظاً رغم كل هذا في صدور المؤمنين، وفي الألواح بأمرٍ من الله عزّ وجلّ.


حروف سور القرآن الكريم

  • عدد سوره: 114 سورة.
  • عدد آياته: 6236 آية.
  • عدد حروفه: 323671 حرفاً.
  • عدد الأحزاب: 30 حزباً.
  • عدد أجزائه: 30 جزءاً.
  • عدد أرباعه: 240 ربعاً.
  • عدد كلماته: 77437 كلمة.
  • عدد السجدات الواردة فيه: 15 سجدة.
  • عدد السور المكية: 82 سورة.
  • عدد السور المدنية: 20 سورة .
  • عدد السور المُختلَف عليها: 12سورة.


نزول القرآن الكريم

  • نزوله من الله عزّ وجل إلى اللوح المحفوظ: والمقصود به إثباته في اللوح المحفوظ دون تغيير إلى يوم القيامة.
  • نزوله من اللوح المحفوظ إلى بيت العزّة في السّماء الدُّنيا في ليلةِ القدر جُملةً واحدة.
  • نزوله من بيت العزّة بواسطة الملك جبريل عليه السّلام إلى قلب الرّسول عليه السلام مُفرَّقاً على ثلاثٍ وعشرين سنة حسب الأحداث والوقائع.


الحكمة من نزول القرآن متفرِّقاً على النبيِّ محمّدٍ عليه السّلام

  • تثبيته وغرسه في قلب الرّسول عليه الصلاة والسّلام ليتمكّن من مُواجهة أعدائه.
  • مُواجهة روايات المُشركين، والشُّبهات التي يأتون بها، والقضاء عليها أولاً بأول.
  • تيسير الحفظ، والفهم، والتثبيت على الرّسول عليه الصلاة والسلام وأصحابه الكرام.
  • نزول القرآن متفرّقاً حسب الحاجة ليرُدَّ على الكثير من أسئلة السّائلين.
  • التّدرّج بتطبيق الأحكام الواردة فيه، فليس من السّهل أن يتخلّى النّاس عن عاداتهم.


بعض علوم نزول القران

  • ما نزل بالطّائف.
  • ما نزل ببيت المقدس.
  • ما نزل مُفرداً.
  • ما نزل مُجملاً.
  • ما نزل مُفسَّراً.
  • ما نزل بالمدينة.
  • ما نزل بمكة.
  • ما حُمل من مكة إلى المدينة.
  • ما حُمِل من المدينة إلى مكّة.