ما علاج تسارع دقات القلب

ما علاج تسارع دقات القلب

علاج تسارع دقات القلب

بعد تشخيص الإصابة بتسارع دقات القلب، أو تسارع ضربات القلب، أو تسرع القلب (Tachycardia) فإن الطبيب قد يوصي باللجوء إلى أحد الخيارات العلاجية المتاحة والمناسبة لحالة المصاب، والتي تهدف بشكل أساسيّ إلى تنظيم معدل دقات القلب، واستعادة النظم الطبيعي للقلب، ومنع تكون الجلطات الدمويّة.[١]


إبطاء معدل دقات القلب السريعة

قد يتمكّن المصاب بتسارع دقات القلب أحيانًا من إبطاء معدل نبضات قلبه بمجرّد اتباع بعض الخطوات والحركات الجسدية البسيطة التي قد يوصي بها الطبيب، بل وربما قد يهدأ تسارع دقات القلب من تِلقاء نفسه دون تدخّل علاجي؛ ومع ذلك فقد تستدعي بعض الحالات اللجوء لاستخدام أنواع معينة من الأدوية أو علاجات طبية أخرى لإبطاء تسارع دقات القلب،[٢] وبشكلٍ عام تتضمن الطرق المتبعة لإبطاء دقات القلب المتسارعة ما يأتي:

  • مناورة العصب المبهم: أو مناورة العصب الحائر (Vagal maneuver)، وهو عبارة عن إجراء يتبعه المصاب أثناء نوبة تسارع نبضات القلب، بناءً على تعليمات الطبيب بهدف التأثير في العصب الحائر أو العصب المبهم (Vagus nerve)‏ بطريقة معينة تُساعد على تنظيم نبضات القلب، ويتمثل هذا الإجراء بالقيام ببعض الأمور والحركات، ومنها ما يأتي:[٣]
    • السعال.
    • النزول للأسفل والضغط كما في وضعيّة التغوّط.
    • وضع كمادات الثلج أو كيس ثلج على الوجه.
  • العلاج بالأدوية: في حال لم تتم السيطرة على دقات القلب المتسارعة باستخدام طريقة مناورة العصب المبهم فقد يوصي الطبيب باللجوء إلى الأدوية والتي تعرف بمضادات اضطراب النظم (Anti-arrhythmic drugs)، وذلك لاستعادة معدل دقات القلب الطبيعي، وتتوفر هذه الأدوية على شكل أقراص فموية بالإضافة إلى حقن يتم إعطاؤها داخل المستشفى،[٣] ومن الأمثلة على هذه الأدوية ما يأتي:[٤]
    • سوتالول (Sotalol).
    • أميودارون (Amiodarone).
    • مكسيليتين (Mexiletine).
  • تقويم نظم القلب: (Cardioversion)؛ وهو إجراء يستخدم عادةً في الحالات الطارئة أو في حالات تسارع دقات القلب التي لا تستجيب لطريقة مناورة العصب المبهم أو الأدوية المضادة لاضطراب النظم، ويتم في هذا الإجراء إرسال صدمة كهربائية إلى القلب باستخدام جهاز خاص يعرف بمزيل الرجفان الخارجي الآلي (Automated external defibrillator)، للتأثير في التيار الكهربائي لنبضات القلب بهدف استعادة معدل دقات القلب الطبيعي.[٣]


منع حدوث نوبات تسارع دقات القلب

تتوفر مجموعة من الوسائل والطرق العلاجية التي قد تساعد على منع حدوث نوبات تسارع دقات القلب أو السيطرة عليها،[٥] ومنها ما يأتي:

  • الاستئصال القسطري: (Catheter ablation)؛ وهو إجراء يلجأ إليه الطبيب للسيطرة أو منع حدوث نوبات تسارع نبضات القلب التي تكون ناجمة في الغالب عن وجود مسار كهربائي إضافي في القلب، وفي الحقيقة يعد هذا الإجراء من الإجراءات الطبية التي لا تستدعي اللجوء للجراحة بهدف الوصول إلى القلب، ولكنَّ يجدر بالذكر أنه قد يتم إجراؤها أيضًا بالإضافة إلى أنواع أخرى من جراحات القلب؛ كجراحة صمام القلب أو إصلاح الشريان القلبي، كما يجدر بالذكر أنَّ إجراء الاستئصال القسطري يتم كالآتي:[٥]
    • يدخل الطبيب أنابيب القسطرة في مناطق مختلفة كالعنق، أو الذراع، أو المغبن.
    • توجيه أنابيب القسطرة عبر الأوعية الدموية باتجاه القلب.
    • يستخدم الطبيب طاقة من ترددات الراديو التي يتم إطلاقها من خلال الأقطاب الموجودة في أطراف أنابيب القسطرة لإتلاف أو استئصال المسار الكهربائي الإضافي ومنعه من إرسال الإشارات الكهربائية.
  • الأدوية: قد يصِف الطبيب نوعًا واحدًا أو أكثر من الأدوية التي قد تساهم في منع حدوث تسارع دقات القلب،[٥] ونذكر منها الآتي:
    • الأدوية الفموية من مضادات اضطراب النظم؛ فقد تمنع هذه الأدوية حدوث نوبات تسارع دقات القلب عند تناولها بانتظام.[٥]
    •  حاصرات مستقبلات بيتا (Beta blockers)؛ مثل: بروبرانولول (Propranolol)، وميتوبرولول (Metoprolol).‏[٤]
    •  حاصرات قنوات الكالسيوم (Calcium channel blocker)، مثل: فيراباميل (Verapamil)، وديلتيازيم (Diltiazem).[٤]
  • جهاز تنظيم ضربات القلب الاصطناعي: (Artificial cardiac pacemaker)، وهو عبارة عن جهاز صغير يتم زراعته تحت الجلد جراحيًّا، ويقوم مبدأ عمله على إرسال ومضات أو نبضات كهربائية عندما يستشعر الجهاز وجود اضطراب في نُظم القلب؛ مما يساعد على استعادة النبض الطبيعي في القلب، وفي الواقع يستخدم هذا الجهاز لعلاج بعض أنواع تسارع نبضات القلب.[٢]
  • مقوم نظم القلب ومزيل الرجفان القابل للزرع: (Implantable cardioverter-defibrillator) واختصارًا ICD، وهو جهاز صغير الحجم يراقب إيقاع أو نظم دقات القلب، وبناءً عليها يرسل دفعات من الطاقة الكهربائية لاستعادة الإيقاع أو النظم الطبيعي للقلب، وفي الحقيقة قد يوصي الطبيب باستخدام هذا الجهاز في حالات معينة من تسارع دقات القلب؛ كحالات تسارع القلب البطيني (Ventricular tachycardia).[١]
  • الجراحة: في حال عدم الاستجابة لطرق العلاج سابقة الذكر، أو عندما يكون تسارع القلب متزامنًا مع وجود أمراض أخرى في القلب؛ فقد يوصي الطبيب في هذه الحالات فقط باللجوء للجراحة بهدف القيام بإصلاحات أو تغييرات قد تساعد على تقليل خطر التسارع في دقات القلب،[٤] ومن أنواع الجراحات التي قد يلجأ إليها الطبيب ما يأتي:[٣]
    • جراحة القلب المفتوح (Open-heart surgery)، قد يلجأ إليها الطبيب في بعض الحالات لتدمير المسار الكهربائي الإضافي في القلب المُسبِّب لحالة تسارع دقات القلب.
    • إجراء المتاهة (Maze procedure)، يتم خلالها إجراء شقّوق جراحية صغيرة في نسيج القلب لتشكيل نمط أو متاهة من النسيج الندبيّ؛ إذ يمتاز النسيج الندبيّ بعدم قدرته على التوصيل الكهربائي، ولذا فإنه يتداخل مع النبضات الكهربائية التي تُسبب بعض أنواع اضطراب نظم القلب، وهذا يعني أنَّ جراحة المتاهة قد تكون من الخيارات المطروحة بهدف منع حدوث بعض حالات تسارع دقات القلب أو السيطرة عليها.


منع تكون التجلطات الدموية

يزداد خطر تكون الخثرات أو التجلطات الدموية لدى بعض المصابين بتسارع دقات القلب، ممّا يرفع خطر إصابتهم بالنوبات القلبية أو السكتات الدماغية، ولذا فقد يصف الطبيب في أحد الأدوية المنتمية إلى مجموعة مميعات الدم للمساعدة على تقليل خطر الإصابة بالتجلطات الدموية،[٢] ومنها: الوارفارين (Warfarin)، وأبيكسبان (Apixaban).[٤]


علاج المشكلة الصحيّة الكامنة

قد تكون مشكلة تسارع دقات القلب علامة على وجود مشكلة صحيّة كامنة يعاني منها المصاب، وبالرغم من حقيقة أنَّ النوبة الأولى من عدم انتظام دقات القلب التي تؤدي إلى حدوث التسارع لا يمكن منعها في العادة؛ إلّا أن أفضل طريقة للوقاية من تكرار تسارع دقات القلب هياكتشافالمشكلة الصحية الكامنة والمسببة لتسارع دقات القلب وعلاجها، وفيما يأتي بعض الأمثلة على علاج بعض الحالات الصحية المسببة لتسارع دقات القلب:[٦]

  • فقدان الدم: تُعالج حالات نزيف الدم وفقدانه بتزويد المصاب بالسوائل الوريدية، أو من خلال عملية نقل الدم.
  • الحمى: قد يصِف الطبيب بعض أنواع الأدوية للسيطرة على الحمّى التي تؤدي إلى تسارع نبضات القلب، مثل: الأسيتامينوفين (Acetaminophen)، والآيبوبروفين (Ibuprofen)، وقد يصف الطبيب في بعض الأحيان أحد أنواع المضادات الحيوية لعلاج الحمى الناتجة عن العدوى البكتيرية.
  • اضطراب النظم القلبي: (Cardiac arrhythmias)، ويتم علاجه بالاعتماد على سبب حدوثه، ففي بعض الحالات قد يقتصر العلاج على تدليك الجيب السباتي (Carotid sinus) في الرقبة، بينما قد تستدعي بعض الحالات الأخرى اللجوء إلى العلاج الدوائي.
  • أمراض الرئة: يعتمد علاج أمراض الرئة المُسبِّبة لتسارع دقات القلب على طبيعة المشكلة الصحية التي يعانيها الفرد؛ ففي حالات تسارع دقات القلب الناجمة عن وجود جلطة دمويَّة في الرئتين فإن العلاج يرتكز على إعطاء المصاب أنواع الأدوية التي تساعد على علاج الجلطة الدموية المتشكلة ومنع تكون المزيد منها، أما في حالات تسارع دقات القلب الناجمة عن الالتهاب الرئوي فقد يصف الطبيب لعلاجها الأدوية المناسبة لهذه المشكلة الصحية.
  • فرط نشاط الغدة الدرقية: قد يوصي الطبيب لعلاج حالات تسارع دقات القلب الناجمة عن فرط نشاط الغدّة الدرقية بالأدوية المضادة للغدة الدرقية (Antithyroid medications)؛ كالميثيمازول (Methimazole) أو قد يوصي باللجوء إلى العلاجات البديلة التي تتضمن العلاج باليود المشعّ (Radioactive iodine)، أو العلاج الجراحي لاستئصال الغدّة الدرقية أو جزء منها.


نصائح وإرشادات

توجد مجموعة من النصائح والإرشادات التي يوصى باتباعها للوقاية من حدوث تسارع في دقات القلب والوقاية من المشاكل الصحية للقلب بصورة عامّة، والتي نُجمل بعض منها فيما يأتي:[٤]

  • تجنب استهلاك المشروبات الكحولية.
  • التقليل من استهلاك الأطعمة والمشروبات التي تحتوي على الكافيين.
  • تجنب استخدام منتجات التبغ.
  • الامتناع عن تعاطي المخدرات.
  • اتباع نظام غذائي صحي وممارسة التمارين الرياضية بانتظام.
  • الحصول على قسط كاف من الراحة والنوم.
  • التقليل من التوتر قدر الإمكان.


ملخص المقال

تهدف الطرق العلاجية المتبعة لتسارع دقات القلب إلى إبطاء نبضات القلب المتسارعة عند حدوثها، ومنع حدوث نوبات جديدة في المستقبل، وتقليل فرصة حدوث المضاعفات الخطِيرة لتسارع دقات القلب؛ كالتجلطات الدموية التي قد تؤدي إلى حدوث نوبة قلبية أو سكتة دماغية، بالإضافة إلى علاج الأمراض والمشاكل الصحيّة الكامنة التي قد تكون سببًا في حدوث تسارع دقات القلب، كما يوصى باتباع بعض النصائح والإرشادات للوقاية من حدوث نوبات من تسارع دقات القلب؛ كاتباع نظام غذائي صحي وممارسة التمارين الرياضية بانتظام.


المراجع

  1. ^ أ ب "Tachycardia (Fast Heartbeat)", leehealth, Retrieved 11/7/2021. Edited.
  2. ^ أ ب ت "Tachycardia", mayoclinic, Retrieved 11/7/2021. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث "Tachycardia", middlesexhealth, Retrieved 11/7/2021. Edited.
  4. ^ أ ب ت ث ج ح "Everything you need to know about tachycardia", medicalnewstoday, Retrieved 11/7/2021. Edited.
  5. ^ أ ب ت ث "Tachycardia", drugs, Retrieved 11/7/2021. Edited.
  6. "Tachycardia", drugs, Retrieved 11/7/2021. Edited.

هل لديك أي سؤال حول هذا الموضوع؟

هل لديك سؤال؟

999 مشاهدة
Top Down