ما علاج جفاف الجلد

كتابة - آخر تحديث: ٢٢:٤٨ ، ١٠ مايو ٢٠١٩
ما علاج جفاف الجلد

العلاجات المنزليّة

هناك العديد من العلاجات المُتَّبعة لتخفيف جفاف الجلد بغضِّ النظر عن المُسبِّب الحقيقيّ، ويُمكن استخدام بعض العلاجات المنزليّة التي تُساعد على ترطيب البشرة، ومنها ما يأتي:[١]

  • استخدام بعض الزيوت: والتي تُساعد على ترطيب البشرة، وعلاج جفاف الجلد، مثل: زيت جوز الهند، وزيت دوار الشمس.
  • جلُّ الألوفيرا: يُساعد على علاج جفاف اليدَين، أو القدمَين، حيث يتمّ وضعه، وتغطية المنطقة المُصابة بالجوارب، أو القفَّازات.
  • العسل: حيث أُثبت أنَّه مُرطِّب، ومُضادٌّ للالتهاب، ومُعالج لجفاف الجلد باختلاف أنواعه.
  • شرب الحليب: يحتوي الحليب على مُركَّب الدُّهن الفوسفوريّ الذي يُساهم في تحسين طبقات الجلد.
  • جلُّ البتروليوم: والذي يتمّ استخدامه لترطيب الجلد الجافّ الناتج عن التقدُّم في السنِّ.
  • مغطس دقيق الشوفان: حيث يُساعد على علاج جفاف الجلد، وذلك إمّا بوضعه في المغطس، أو باستخدام الكريمات التي تحتوي على دقيق الشوفان.


العلاجات الطبِّية

يُعَدُّ ترطيب الجلد بشكل يوميّ باستخدام المُرطِّبات التي تمنع تبخُّر الماء من البشرة إحدى أهمِّ الطُّرُق العلاجيّة؛ ويتمّ استخدام العلاجات الخراجيّة من كريمات، ومُرطِّبات للسيطرة بشكل تامّ على جفاف الجلد؛ نظراً لأنَّ أغلب المُسبِّبات هي خارجيّة، وبمُجرَّد تحديد الأسباب الأخرى لجفاف البشرة فإنَّ أولويّة العلاج تكون لإيقاف الحكَّة، ومنع خسارة المياه، والاحتفاظ ببشرة رطبة، كما تجدر الإشارة إلى توفُّر عِدَّة أنواع للمُرطِّبات بالاعتماد على شِدَّة الجفاف، فمثلاً يتمّ استخدام الفازلين لعلاج الحالات الشديدة، إضافةً إلى ذلك قد يستدعي الأمر اللُّجوء إلى أدوية أخرى كما يأتي:[٢]

  • كريم الستيرويد الموضعيّ، ويتضمَّن الأنواع الآتية:
    • تريامسينولون.
    • الهايدروكيرتيزون.
    • فلوسينونايد.
    • بريموسان.
  • مُضادَّات الهستامين الفمويّة، ومن ضمنها:
    • هيدروكسيزين.
    • ديفينهيدرامين.
    • سيتريزين.


العلاجات الوقائيّة

هناك العديد من العلاجات الوقائيّة التي تُساعد على منع حدوث جفاف الجلد، ومنها ما يأتي:[٣]

  • تحديد عدد مرَّات الاستحمام خلال اليوم.
  • ترطيب الجلد باستخدام مُرطِّبات الجلد، ويُمكن استخدام المُرطِّبات الثقيلة كلَّ يوم في حال زيادة احتماليّة التعرُّض لجفاف البشرة، أو البشرة القشريّة.
  • استخدام مُنظِّفات لطيفة للبشرة، حيث يُسبِّب استخدام الصابون جفاف البشرة، كما قد يكون قاسياً عليها.
  • استخدام الماء الفاتر خلال عمليّة الاستحمام، وتنشيف الجلد بعده، ثمّ وضع المُرطِّبات مباشرة.
  • شرب كمِّية كافية من الماء للحفاظ على بشرة صحِّية.
  • حماية الجلد من التعرُّض للهواء البارد، والجافّ الذي يُسبِّب نقصان الرطوبة في الجلد، ممَّا يُؤدِّي إلى جفاف الجلد، وتشقُّقه أحياناً.


مراجع

  1. Lana Burgess (28-9-2017), "Dry skin: Seven home remedies"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 29-4-2019. Edited.
  2. Gary W. Cole (26-12-2018), "Dry Skin"، www.medicinenet.com, Retrieved 30-4-2019. Edited.
  3. Diana Rodriguez (5-8-2010), "6 Ways to Prevent Dry Skin"، www.everydayhealth.com, Retrieved 30-4-2019. Edited.