ما فائدة تمرين العقلة

كتابة - آخر تحديث: ١٢:٠٥ ، ١٥ يناير ٢٠١٧
ما فائدة تمرين العقلة

تمرين العقلة

يُعدّ تمرين العقلة أو تمرين البول أب أحد أشهر وأهمّ التمارين وأصعبها في نفس الوقت، ويُسمى بتمرين سحب البار، حيث يتمثّل في رفع الجسم عامودياً لذلك فهو يعتمد على وزن الجسم فقط، وبالتالي لا يحتاج إلى معداتٍ كثيرةٍ أثناء الممارسة، ولكن يلزم الاستمرار على أداء التمرين للحصول على النتيجة المطلوبة، وسنذكر في هذا المقال شرحٌ مبسّط عن كيفية أداء تمرين العقلة بالإضافة إلى ذكر بعض أنواعه وفوائده.


طريقة أداء تمرين العقلة

  • نضع اليدين على العقلة.
  • نسحب الجسم إلى الأعلى من خلال التركيز على شدّ الجهة العلوية من الجسم، أيّ يكون ذلك دون قفز بل نرتفع بقوة عضلات الذراعين إلى أقصى ارتفاع ولا ننزل بسرعة بل بتحكم.
  • ننتبه إلى أنّ النظر يكون باتجاه الأعلى وليس نحو الأسفل.
  • نراعي عدم الاعتماد على الأقدام في عملية رفع الجسم أو سحبه.


أنواع تمرين العقلة

  • الوضعية الأولى وهي أسهل أنواع تمرين العقلة، حيث تكون فيها اليدين بنفس عرض الكتفين واتجاه قبضة اليد إلى الخلف (أيّ مقابلة لاتجاه الجسم)، وفي هذا النوع يكون الضغط قليلاً على العضلة الظهرية العريضة بحيث تعمل العضلة ذات الرأسين.
  • يُعدّ النوع الثاني أكثر صعوبةً من النوع السابق بقليل، حيث يتمّ بنفس الطريقة ولكن يكون فيه اتجاه القبضة إلى الأمام أيّ بنفس اتجاه الجسم.
  • هذه الوضعية تُعدّ من أكثر الوضعيات ممارسةً بين المحترفين والأصعب بين الوضعيات السابقة، وتكون فيها قبضة اليدين أوسع من عرض الكتفين واتجاه القبضة إلى الأمام.
  • يُمكن ممارسة التمرين بوضعياتٍ أخرى للمحترفين فقط نظراً لشدة صعوبتها، كأن يُمارس التمرين بزيادة أوزان إضافية إلى وزن الجسم، أو القيام بالتمرين باستخدام يدٍ واحدةٍ فقط.


فوائد تمرين العقلة

  • بناء وشدّ العضلات الظهرية العريضة (لاتس)، وهي العضلات التي تمتدّ من أعلى وخارج الكتفين إلى أسفل الظهر، وتتلقى هذه العضلات أكبر قدرٍ من الاستفادة من تمرين العقلة، لأنّها العضلات الرئيسية المسؤولة عن تنفيذ التمرين.
  • بناء العضلات المعينية، وهي العضلات الموجودة في الجزء الخلفي الملاصق للعضلات الظهرية العريضة، ممّا يؤدي إلى تقوية الظهر وتحقيق التوازن والقوة في جميع أنحاء الجزء العلوي من الجسم.
  • بناء وشدّ عددٍ من العضلات والمفاصل، مثل: عضلات الساعد، وعضلات الذراع، والعضلات ثلاثية الرؤوس، حيث تُستخدم جميع تلك العضلات عند عملية ثني الذراعين عند الكوع أثناء ممارسة حركة الرفع في التمرين.
  • زيادة قدرة التحمّل للجسم وقوته العضلية والعصبية.
  • تفصيل عضلات الظهر والكتف والذراعين بشكلٍ فعّال.
  • هيكلة عضلات الجسم من جديد ورسمها بصورةٍ متناسقة.
  • يُعدّ تمرين العقلة جزءاً من تمارين الكارديو (تمارين القلب والأوعية الدموية)، حيث يُصبح عمل القلب والأوعية الدموية أكثر فعاليةً أثناء التمرين.
  • يُقوي قبضة اليد ويطوّر السواعد.