ما فائدة شرب الماء الدافئ على الريق

كتابة - آخر تحديث: ١٦:٢٣ ، ٢٦ يناير ٢٠١٦
ما فائدة شرب الماء الدافئ على الريق

فوائد شرب الماء الدافئ على الريق

من المفترض أن الجميع يعلمون مدى أهمية الماء لأجسامهم ولصحتهم، وبأن المحافظة على كمية معقولة من المياه في الجسم تساعد على وقايته من العديد من المشاكل الصحية، ولكن أغلب الناس يخطئون في تناولهم المياه بحيث يفضلون شرب المياه الباردة وخاصةً في فصل الصيف حتى يشعرون بالانتعاش والبرودة، ولكنهم لا يعلمون بأن الدافئ والمائل إلى السخونة سيكون مفيداً بشكل أكبر بكثير وسيقدم العديد من الفوائد وخصوصاً عند شربه على الريق، وسنقوم بذكر الفوائد المختلفة للماء الدافئ على الريق:


  • له أهمية كبيرة في عملية تخفيف الوزن، لأنه يساعد على هضم الطعام وتمثيله بالجسم بالشكل الصحي والسليم، ويمكن للمهتم بإنقاص وزنه أن يتناول الماء الدافئ أو الساخن مع الليمون في كل صباح حتى يتم التخلص من الدهون المتراكمة في الجسم.
  • يعالج بعض المشاكل كنزلات البرد، والكحة، والالتهابات في منطقة الحلق، ويخلص من البلغم المتراكم في هذه المنطقة، مما يحافظ على صحة الجهاز التنفسي حيث إنّه يعالج مشكلة احتقان الأنف كذلك.
  • يعد مهدئاً طبيعياً وفعالاً لعضلات البطن في حالات إصابتها بالتقلص والتشنج وبشكل خاص عند النساء في أوقات الحيض، وأوقات الحمل.
  • يزيد من درجة حرارة الجسم مما يسبب زيادة في التعرق وبالتالي إزالة السموم من الجسم وتطهيره، ويمكن تناول المياه الدافئة مع الليمون لزيادة فعالية الأمر.
  • يحافظ على الجسم من الإصابة بأعراض الشييخوخة المبكرة، فهو يحمي الجلد ويجدد خلاياه، ويجعله يبدو نضراً وجميلاً.
  • يمنع من الإصابة بمشكلة حب الشباب وأنواع الحبوب الأخرى، وذلك نظراً لأهميته في التخلص من الدهون الزائدة بالجسم وبالتالي سيقلل من نسبة تراكم الدهون على البشرة والتي تعد سبباً رئيسياً لظهور مثل هذه الحبوب.
  • يعد مهماً جداً للحفاظ على شعر صحي وجميل، وذلك من خلال الزيادة في نموه، وتخليصه من مشكلة قشرة الرأس المزعجة، ووقاية فروة الرأس من الجفاف، حيث إنه ينشط جذور الشعر.
  • يحافظ على نشاط الدورة الدموية ويحسن من أدائها، حيث إنه يقوي عضلة القلب.
  • حماية الجهاز العصبي وتقوية مستوى أدائه.
  • يحافظ على صحة الأمعاء ويقيها من الجفاف، فشرب الماء الدافئ المائل للسخونة على الريق يعمل على تحليل المواد الغذائية الموجودة في الجسم بالشكل الصحي والسليم.
  • يعالج التهابات المسالك البولية، ويساعد في التخلّص من حصى الكلى والقضاء على البكتيريا.


يعد شرب الماء الدافئ بعد تناول الطعام مهماً أيضاً، بحيث إن شرب الماء البارد يعمل على تصلب الدهون المتناولة مع الطعام، مما يؤدي إلى عسر الهضم، والماء الدافئ يجنب حدوث مثل هذه المشكلة.