ما هو تحليل MCV

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٤:٣٨ ، ١٨ أبريل ٢٠١٩
ما هو تحليل MCV

دور خلايا الدّم الحمراء في الدّم

يقوم الدّم بالعديد من الوظائف من أهمّها تزويد الخلايا بالأكسجين وذلك من خلال الرئتين، إلى جانب تخليص الجسم من ثاني أكسيد الكربون عن طريق خلايا الدّم الحمراء، وهي خلايا كرويّة مقعّرة الشّكل، عديمة النواة، يحيط بها جدار دقيق يحتوي بداخله على مادّة الهيموجلوبين التي تعطي الدّم اللّون الأحمر، كما يمتزج معها عدد من البروتينات والحديد التي تسهّل عملية اتّحاد خلايا الدّم الحمراء مع الأكسجين، حيث تكون بالفعل خلايا حاملة للأكسجين، وتزداد بالتالي شدّة اللّون الأحمر حيث يصبح لونه أحمر قاني بوجود الأكسجين، أمّا في حالات اتّحاده مع ثاني أكسيد الكربون يصبح لونه مائلاً إلى الزرقة، ممّا يجعل لون الدّم في الشرايين أحمراً قانياً، وذلك لأكسدة الدّم المنقول فيها، في حين يكون لونه في الأوردة أحمراً يميل إلى الزرقة الناتجة عن نقص الأكسجين ووجود ثاني أكسيد الكربون الناتج عن عمليات الاحتراق في خلايا الجسم المختلفة ليتم التخلّص منه في الرئتين.


دورة حياة خلايا الدّم الحمراء

تعدّ دورة حياة خلايا الدّم الحمراء قصيرة نسبيّاً مقارنةً مع باقي خلايا الجسم، التي لا تتجاوز مدّة حياتها 120 يوماً على الغالب، فالنشأ الأول منها يتم تكوينه أثناء الحمل ما بين الأسبوع الرابع والشهر السادس منه، وذلك داخل المصانع الخاصّة به في الكبد والطحال، ثمّ تنتقل مهمّة التصنيع في أواخر الحمل إلى النخاع العظمي الأحمر داخل العظام، وبعد وضع الحمل تبقى مهمّة التصنيع مرتبطة في العظام، حيث يتم تصنيع الخلايا في كل من عظام الوجه، والكتف، والجمجمة والعمود الفقري، وعظام الساعدين، والساقين، والأضلاع، ثمّ تتكسّر ليتم طرحها في الطحال وتحليلها، ومن ثم تحويل الهيموجلوبين فيها إلى مواد أخرى يتم التخلّص منها.


حجم خلايا الدم الحمراء

يلعب حجم خلايا الدّم الحمراء دوراً هامّاً، وذلك من خلال تمكينه لها بالقيام بوظائفها المتعدّدة من نقل للغازات، وتنظيم للتفاعلات داخل الجسم، وعليه فإنّ النّقص في حجم الخلايا قد يؤدي إلى عدم قدرة الخلايا على حمل الكميّات الكافيّة من الأكسجين، وبالمقابل فإنّ النقصان بحجم خلايا الدّم الحمراء قد يؤدي إلى عدم قدرة الخلايا على المرور من خلايا الأوعية الدموية الضيّقة، وبالتالي عدم وصول الأكسجين اللازم لها، حيث يترتّب على هذه الحالات حصول الزيادة والنقص في الحجم المؤدي لأمراض متعدّدة ذات أعراض متداخلة أحياناً، ونشير في تلك الحالة لضرورة إجراء تحليل يبيّن حجم خلايا الدّم الحمراء وهو ما يسمّى بتحليل MCV.


تحليل نتائج MCV

معدل حجم كريات الدّم الحمراء والتي يترواح حجم خليّتها لجميع الفئات العمرية للذكر والأنثى، ما بين (80.5 إلى 99.7 ) فيكولتر، ويزداد معدّل حجم كريات الدّم الحمراء في حال كان هنالك خلل ما في النسيج الخاعي، والذي يتزامن معه نقص حاصل في فيتامين (ب12)، وحمض الفوليك، أمّا النقص الحاصل في معدّل حجم كريات الدّم الحمراء فينتج عن النقص الحاصل في الحديد والبيريدوكسين، والذي يتزامن مع عدد من الأمراض مثل الثلاسيميا، وفقر نشاط الدرقية، وغيره من الأمراض المزمنة.


فيديو ما هو تحليل (MCV)؟

قد يدل تغير حجم كريات الدم الحمراء على خلل في النسيج النخاعي، مما يستدعي إجراء تحليل (MCV)، فما هو؟ :

993 مشاهدة