ما هو علاج قرحة القرنية

كتابة - آخر تحديث: ١٣:٥٦ ، ١٨ أكتوبر ٢٠٢٠
ما هو علاج قرحة القرنية

قرحة القرنية

تعدّ قرحة القرنية (بالإنجليزية: Corneal ulcer) حالة طبية طارئة تتمثّل بظهور تقرحات مفتوحة على طبقة القرنية؛ أي أنّها تستلزم عناية طبية فورية، وتعرّف القرنية بأنها الطبقة الشفافة الخارجية التي تمثّل الجزء الأمامي من العين وتغطيه، مما يوفر للعين الحماية من الملوثات والجراثيم، بالإضافة إلى أهمية القرنية في مساعدة العين على تركيز الضوء فيها، وكذلك تركيز الرؤية، وبالعودة للحديث عن قرحة القرنية فيُشار إلى أنّها حالة غير نادرة تصيب الأفراد على اختلاف أعمارهم، وإنّ شدة قرحة القرنية قد تختلف من حالة إلى أخرى بناءً على المسبب، حيث تحدث في الغالب نتيجة الإصابة بعدوى، وقد تحدث نتيجة تعرّض العين لإصابة.[١]


ولمعرفة المزيد عن قرحة القرنية يمكن قراءة المقال الآتي: (قرحة القرنية).


علاج قرحة القرنية

من المهم تشخيص وعلاج تقرح القرنية في وقت مبكر وذلك للتقليل من تندب القرنية الناتج عن الأسباب الاخرى الكامنة، ويمكن بيان الخيارات العلاجية المتاحة لعلاج قرحة القرنية ومسببها بالإضافة إلى تخفيف الأعراض التي يشعر بها المصاب فيما يأتي:[٢]


العلاجات الدوائية

تختلف العلاجات الدوائية المستخدمة لعلاج قرحة القرنية وفقًا للمسبب، ويمكن للطبيب وصف دواء واحد أو أكثر وفقًا للحالة، وتاليًا بيان الخيارات المتاحة:[٣][٢]

  • قطرات العين المضادة للبكتيريا: ويمكن بيان الحالات التي تستخدم فيها فيما يأتي:
    • قرح العين البسيطة، حيث يتم وصف قطرات العين المضادة للبكتيريا في أغلب هذه الحالات.
    • الحالات التي يكون فيها سبب الإصابة فيروسيًّا؛ حيث يتم وصف هذه القطرات وذلك لتقليل خطر الإصابة بعدوى بكتيرية ثانوية.
    • حالات قرحة العين قبل تشخيص المسبب، حيث يتم البدء باستخدام قطرات العين المضادة للبكتيريا إلى حين تحديد المسبب ووصف العلاج المناسب وفقًا لذلك.
  • قطرات العين الستيرويدية: حيث يمكن استخدام قطرات العين الستيرودية في حالات التهاب العين الشديدة.
  • المضادات الفيروسية الفموية: حيث يمكن للطبيب إضافة المضادات الفيروسية الفموية إذا كان الهربس البسيط مسببًا للعدوى.
  • مسكنات الألم الفموية: يمكن استخدام مسكنات الألم الفموية لتخفيف الألم وتقليل الالتهابات.
  • أدوية أخرى اعتمادًا على المسبب: كما هو الحال عندما يكون المسبب طفيليًّا كالفطريات، حيث يتم استخدام العلاجات الخاصة بالفطريات في هذه الحالة.


العلاج الجراحي

قد يتم اللجوء إلى العلاج الجراحي لقرحة القرنية في الحالات الشديدة التي يتعذرعلاجها باستخدام الأدوية السابق ذكرها أو في الحالات التي فشلت فيها هذه الأدوية في علاج قرحة القرنية لدى المصاب،[٤] ويطلق على العلاج الجراحي لقرحة القرنية اسم عملية زراعة القرنية (بالإنجليزية: Corneal transplant) أو ما يسمى برأب القرنية (بالإنجليزية: Keratoplasty)، وهي عملية جراحية تجرى من أجل استعادة الرؤية وتقليل الشعور بالألم في العين، وكذلك تحسين المظهر الخارجي للعين المصابة أو التالفة، حيث يخضع فيها المصاب لاستبدال جزء من القرنية بأنسجة أخرى من شخص متبرع، وتجدر بنا الإشارة إلى أن زراعة القرنية تعتبر من العمليات الجراحية التي تكون ناجحة في معظم الحالات.[٥]


بالإضافة إلى قيام الطبيب بمناقشة إجراءات عملية زراعة القرنية مع المصاب وشرح مخاطر العملية المحتملة له هناك عدة أمور يجب القيام بها قبل الخضوع لجراحة زراعة القرنية، وفي ما يأتي ذكر لها:[٦]

  • قيام الطبيب بإجراء فحص شامل لعين المصاب للكشف عن الحالات التي من الممكن أن تسبب بعض المضاعفات بعد إجراء العملية.
  • أخذ قياسات دقيقة للعين، وذلك حتى يتمكن الطبيب من تحديد حجم القرنية المناسب التي يحتاجها المصاب من أجل الزراعة.
  • التأكد من جميع الأدوية والمكملات الغذائية التي يتناولها المصاب، إذ إنّ هناك بعض الأدوية والمكملات الغذائية التي يجب أن يتوقف المصاب عن أخذها قبل أو بعد عملية زراعة القرنية.
  • معالجة مشاكل العين الأخرى، إذ إنّ العديد من مشاكل العين الأخرى مثل الإصابة بالعدوى والالتهابات قد تقلل من فرص نجاح عملية زراعة القرنية، لذا يجب على الطبيب معالجة هذه المشاكل قبل إجراء الجراحة.


نصائح وإرشادات لمرضى قرحة القرنية

يمكن للمصاب اتباع بعض الخطوات في المنزل للتخفيف من أعراض قرحة القرنية، وفي ما يأتي ذكر لبعض منها:[٤]

  • استخدام الكمادات الباردة على العينين، ولكن يجب الحذر من دخول الماء إلى العينين وإبعاده عنهما قدر المستطاع.
  • تجنب لمس أو فرك العينين باستخدام الاصابع.
  • غسل اليدين جيدًا وتجفيفهما بمنشفة نظيفة بشكل متكرر وذلك للحد من انتشار العدوى.
  • تناول مسكنات الألم التي لا تحتاج إلى وصفة طبية عند الشعور بالألم، ومن الامثلة على هذه المسكنات الأسيتامينوفين (بالإنجليزية: Acetaminophen) والآيبوبروفين (بالإنجليزية: Ibuprofen).
  • استخدام القطرات أو المراهم الموصوفة لعلاج قرحة القرنية وفقًا لتعليمات الطبيب وإرشادات الاستخدام الموجودة على الملصق مع ضرورة التأكد من نظافة القطرة أو المرهم، وفيما يأتي بعض الإرشادات التي تساعد المصاب على وضع المراهم أو القطرات بشكل صحيح:[٧]
    • إمالة الرأس إلى الخلف قليلًا ثم سحب الجفن السفلي إلى الأسفل باستخدام إصبع واحد عند وضع القطرة أو المرهم.
    • وضع المرهم أو القطرة داخل الجفن السفلي.
    • إغلاق العين المصابة بعد وضع المرهم أو القطرة لمدة تتراوح بين 30-60 ثانية وذلك للسماح للدواء بالانتشار.
    • تجنب ملامسة طرف عبوة الدواء للرموش أو أي سطح آخر.
    • عدم استعمال عدسات العين اللاصقة في العين المصابة إلا بعد استشارة الطبيب.
    • ارتداء النظارات الشمسية لتخفيف الألم الناتج من الضوء الساطع.


المتابعة الأولية بعد علاج قرحة القرنية

يصف الطبيب المختص للمصاب في حالات قرحة القرنية لا تحتاج إلى الدخول إلى المستشفى قطرات خاصة للعين بالإضافة إلى بعض مسكنات الألم ليتم أخذها بانتظام في المنزل، ثم يتم متابعة الحالة بشكل يوميّ ومستمر حتى يتأكد الطبيب من تعافي المصاب بشكل كامل، وتجدر بنا الإشارة إلى أن هناك بعض الأعراض التي تستلزم العناية الطبية الفورية؛ حيث يجب الاتصال بالطبيب على الفور حال ظهورها ومن هذه الأعراض:[٨]

  • مشاكل في الرؤية.
  • الشعور بألم شديد.
  • خروج إفرازات من العين.
  • ارتفاع درجة حرارة الجسم.


فيديو عن قرحة القرنية

يتحدّث اختصاصي طب وجراحة العيون الدكتور بهاء الدين جبر عن قرحة القرنية وطرق العلاج اللازمة.


المراجع

  1. "Corneal Ulcer", www.cedars-sinai.org, Retrieved 26-7-2020. Edited.
  2. ^ أ ب "Corneal Ulcer Treatment ", www.stanfordhealthcare.org, Retrieved 26-7-2020. Edited.
  3. "What Is a Corneal Ulcer? ", www.nvisioncenters.com, Retrieved 27-7-2020. Edited.
  4. ^ أ ب "Corneal Ulcer", www.webmd.com, Retrieved 27-7-2020. Edited.
  5. "Cornea transplant", www.mayoclinic.org, Retrieved 27-7-2020. Edited.
  6. "Cornea transplant", www.nchmd.org, Retrieved 27-7-2020. Edited.
  7. " Corneal Ulcer: Care Instructions", www.myhealth.alberta.ca, Retrieved 27-7-2020. Edited.
  8. "Corneal Ulcer", www.emedicinehealth.com, Retrieved 27-7-2020. Edited.